أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - المؤتمر الاعرج ينهي تسكعه في بغداد














المزيد.....

المؤتمر الاعرج ينهي تسكعه في بغداد


محمد الرديني

الحوار المتمدن-العدد: 5056 - 2016 / 1 / 26 - 10:50
المحور: كتابات ساخرة
    


يافضيحتنا ياخوية ياسليم الجبوري امام العالم.والله فضيحة بدون جلاجل ولا زغاريد ولا هم يحزنون.
فضيحة مابعدها فضيحة ونكسة ولا نكسة حزيران.
قامت الدنيا في بغداد وظلت قائمة ولم تجلس استعدادا لعقد مؤتمر البرلمانات الاسلامية وجاء الموعد بعد ان وجهت الدعوات لكل البرلمانات العربية والاسلامية.
وحضرت المؤتمر 10 برلمانات فقط بينما اعتذرت دول الخليج ماعدا الكويت وسلطنة عمان كما اعتذرت الدول العظمى المتمثلة في جيبوتي وجزر القمر والصومال عن الحضور(رحم الله من زار وخفف).
ومن بين ال 10 برلمانات تم تخصيص 3 لجان لتدوين التوصيات.
وما ابلغها من توصيات بعد ان شربوا مياه دجلة وتعرقوا في نسيم بغداد وذاقوا الباجة المغمسة باللبلبي وعرق السوس.
اوصوا بانشاء قنوات استخبارية بين الدول المشاركة (على اساس هم مايعرفون كيف ينشطوا استخباراتهم ويردون يعلمون العزيبة على الرهز،عذرا لصفاقتي)،واوصوا كذلك دعم الشعب الفلسطيني.
ياسلام واخيرا جاء الغيث من اجل ناس الحجارة وبالتأكيد سنجد فلسطين محررة على ايدي هؤلاء المسلمين الاشاوس بعد غد ان شاء الله.
واوصوا كذلك بحل الازمة الاقتصادية.
ياعيني،البرلمانيون المسلمون خبراء في الاقتصاد ويعرفوا اين هي مفاتيح حل الازمة الاقتصادية.
لكنهم مع الاسف لم يقولوا كيف يحلونها وفي أي دولة اسلامية يبدأون ؟.
وطالبت هذه اللجان بعد ان تعلمت اللطم في قاعة المؤتمر،طالبت الحكومة العراقية بضرورة تحقيق المصالحة الوطنية باعتبارها احدى عوامل القضاء على الارهاب.
ولكم أي مصالحة وطنية ونحن غرقى في الطائفية... الشيعي لايطيق السني والسني كذلك والكردي يبحث عن دولة لاتوجد الا في مخيلته.
المهم عوافي عليكم بعد ان تذوقتم الاكلات العراقية بتكلفة 5 ملايين دولار ونمتم على أسرة لم تحلموا بها في حياتكم وتجولتم في شوارع يحرسكم رجال اشداء من اليمين واليسار .
كلكم 10 برلمانات وتريدون ان تغيروا الصورة الحقيقية.
كونوا مثل وفد البرلمان العماني الذي التزم الصمت طوال جلسات المؤتمر فهذا على الاقل اضعف الايمان بدلا من ان تكتبوا على الورق عبارات انشائية اقوى تعبيرا منها انشاء طالب في التمهيدي.
ارجعوا الى بلادكم عمي فنحن شعب لايعترف ببرلمانه المهترىء ولا ببياناتكم الانشائية فانكم والله لاتسوون شروى نقير.
وظهرت في المؤتمر امرأة يقال انها عضوة الوفد البرلماني التونسي التي احبت ان تشارك فقالت:لابد ان ينص البيان الختامي على ضرورة وضع خطة استراتيجية موحدة للدول العربية والاسلامية تعمل سوية لمكافحة التطرف الديني والعمل على ايجاد الحلول لهذه الآفة التي تتعرض لها بلداننا".
ايتها المرأة العورة التي تحمل اسم هالة عمران هل لك باستعراض خطط حكومتكم في القضاء على هذه الآفة؟.
نقطة نظام: شكرا للوفد البرلماني الكويتي الذي حضر المؤتمر ورئيسه يقول انه يمثل السعودية ايضا.
وشكرا لحكومة جزر القمر التي لم "تدوخ" راسها بشعارات قيلت منذ زمن حصرم باشا ومازال اصحابها يعتقدون ان هذه الشعوب هي هي لم تتغير منذ ذلك الزمن والشكر موصول للصومال وجيبوتي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,473,807,518
- اتحداكم ان تجدوا شعبا يماثلكم
- الفضائيون في العراق ياناسا
- الميليشيات تساهم في صيانة وفتح قبور جديدة
- ليش زعلانين ،هذا مصروف جيب للاولاد
- ايها القوم ،السمك الاملس حرام
- بعران الامة العربية بالمزاد العلني
- اشاعات مغرضة والشعب ناكر للجميل
- من يستطيع ان يحتج على هذه الدعارة الاسلامية
- بابا الفاتيكان يحب الشيطان
- هزلت ورب الكعبة
- ازدهار تعاطي الحشيش في اليونسكو
- كذابون تقدميون ومنافقون والله اعلم
- تعيينك مضمون اذا صليت معنا
- يما نتلني الكهرباء
- بشرى سارة لاولاد الملحة
- ماذا يحدث في البصرة ياناس؟
- انكم والله لاتستحقون الحياة
- تخريج وجبة جديدة للدواعش في واسط
- الشيعة عميان.. السنة عميان
- بذرة داعش نمت في الازهر غير -الشريف-


المزيد.....




- مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يتعلق بالتمويل التعاوني
- مجلس الحكومة يصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا
- مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم بإحداث دوائر وقيادات جديد ...
- ابراهيم غالي في -الحرة- : خبايا خرجة فاشلة !
- المصادقة على مشروع مرسوم بإحداث مديرية مؤقتة بوزارة التجهيز ...
- بالصور... من هو الممثل الأعلى أجرا في العالم لسنة 2019
- كشف تفاصيل هامة عن الجزء القادم من -جيمس بوند-
- تمثال للفنان حسن حسني يثير ضجة
- معرض فني عن مايكل جاكسون في فنلندا لا يسعى لتمجيد الفنان الم ...
- كاظم الساهر يحيي حفلا ضخما في السعودية


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - المؤتمر الاعرج ينهي تسكعه في بغداد