أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زاهر بولس - الأمل الكامن في حُكم آل سعود!














المزيد.....

الأمل الكامن في حُكم آل سعود!


زاهر بولس

الحوار المتمدن-العدد: 5048 - 2016 / 1 / 18 - 08:39
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حين يموت احد قادة آل سعود ويُعلَن الحداد نعلم مدى ارتباط الفضائيات العربية، بشكل مباشر وغير مباشر، من المحيط الى الخليج بالمال السياسي السعودي الذي ينضح فجورًا، ولكن..

كما قال كارل ماركس عن البرجوازية التي أثناء سعيها خلف زيادة ارباحها تزيد الطبقة العاملة فقرًا وعددًا، وبذلك تحفر قبرها بيدها، وكذا آل سعود.. فكيف؟!

انها توحّد الأمة العربيّة في سعيها السياسي والارهابي نحو تفكيكها في خدمة الاستعمار، ولن اتحدث هنا عن التواصل اللغوي العروبي او التواصل اللهجاتي او النفسي الذي تقوم به القنوات الفضائية بعكس المقصد، وانما ساتحدث عن الامل الذي ينيره لنا آل سعود، قُبّح ذِكرهم! فعن أي أمل يمكن التحدّث من الممكن أن يخرج من رياض الطالحين، عاصمة آل سعود؟!

حين انظر واستمع الى مسابقة غنائية بمقاييس هوليووديّة! هدفها ربحي محض مثل voice kids لاختيار أجمل الاصوات الطفولية الواعدة، وأرى كيف حافظ أبناء عروبتي على نقل الحضارة الفنيّة الى جيل لا يتعثّر، يقف بثقة على منابر الفن بمقاييس العالميّة، ويصدح بصوته باللغة العربية يتلوها بلغات اخرى دون وجل، يجذب ويشدّ أبصار وآذان صؤوغة، ليس من العالم العربي والاسلامي فحسب، بل كلّ متذوّق للفن الراقي على وجه البسيطة! الكرويّة، ويوحّد الانسانيّة حول طاقاتنا الابداعية كما نقدّر الطاقات الابداعيّة لشعوب العالم دون وجل، نقول: شكرًا آل سعود.. على جهلكم المدقع.
ولنا جذوة أمل كامن تشعل نيران الثورة نحو الوحدة.

http://youtu.be/YGo5RwrIGqk





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,723,096,343
- أيها الموت.. لن تفلت منِّي
- جدل في جدل: الحضارة العربيّة الإسلاميّة حضارة أمميّة تقدّميّ ...
- سيّدتي
- تَصَوُّف
- مْنِ الشَفِّة هَبَّتْ النَار
- جدلٌ في -جدل-: حضارتنا عربيّة أسلاميّة
- سأهمِس لكِ بِسِر
- رؤيا في المكان الما
- الحفريّات في الكتب كي لا تستسلم الأسطورة
- تمنيّتُ
- طولُ القُبَلِ يَنُوبُ عن قِصَرِ الكَلام
- وأحتَرِق.. سِرب أسرار ووصيّة
- بيرانديلّو
- آغازادة
- مايسترو الإرهاب
- من شدّة العشق
- مُشاغبة حيّزيّة 2
- مشاغبة حيّزيّة
- قراءة في ديوان الشاعر أيمن كامل إغباريّة -ملاقط غسيل-
- ليْ.. طيني


المزيد.....




- 29 فبراير.. حكاية السنة الكبيسة بين صراع السلطات وأساطير الح ...
- 5 أسباب وجيهة لاستهلاك الليمون صباحا
- بالفيديو.. الجيش التركي يقصف أهدافا عسكرية للنظام السوري
- ترامب يوفد بومبيو.. الدوحة تشهد توقيع اتفاق سلام بين واشنطن ...
- كورونا يواصل زحفه والصحة العالمية ترفع خطورة انتشاره لأعلى م ...
- ترامب على استعداد لعقد لقاء مع قادة روسيا والصين وبريطانيا و ...
- ترامب يعين مديرا جديدا للاستخبارات الأمريكية
- واشنطن تنصح الأمريكيين بتفادي السفر إلى إيطاليا بسبب كورونا ...
- نائب وزير العدل الياباني يتوجه إلى لبنان هذا السبت لبحث قضية ...
- شاهد: أبرز أحداث الأسبوع في العالم


المزيد.....

- دور المثقّف العربي في التّغيير: المثقّف و الوعي المطابق لحاج ... / كمال بالهادي
- الاحتجاجات التشرينية في العراق: احتضار القديم واستعصاء الجدي ... / فارس كمال نظمي
- الليبرالية و الواقع العربي و إشكالية التحول الديمقراطي في ال ... / رياض طه شمسان
- غربة في احضان الوطن / عاصف حميد رجب
- هل تسقط حضارة غزو الفضاء بالارهاب ؟ / صلاح الدين محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زاهر بولس - الأمل الكامن في حُكم آل سعود!