أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - داود السلمان - من اسرار التحليل النفسي (3) الكتابة تعالج الضعوطات النفسية














المزيد.....

من اسرار التحليل النفسي (3) الكتابة تعالج الضعوطات النفسية


داود السلمان

الحوار المتمدن-العدد: 5035 - 2016 / 1 / 5 - 18:28
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


مقولة شائعة ، لا ادري هل هي حكمة ام عبارة فلسفية ام كلام مأخوذ من الواقع ، اعني العبارة (إن التجربة اكبر برهان) وهذه العبارة جدا صحيحة ولا يختلف عليها اثنان .
فمن القضايا التي جربتها على نفسي ، وانا الآن في عقدي الخمسيني ، كثيرة ومتعددة ؛ وهنا اتحدث عن ممارسة الكتابة ، فحينما اشعر بقلق نفسي ، نتيجة امور كثيرة جدا في مجتمعنا الحاضر ، من الوضع السياسي والاقتصادي والاجتماعي ، وغير ذلك ، تنتابني حالات القلق والاكتآب فتصل الحال بي الى تهيج القولون ، والكل على دراية تامة من أن امراض القولون هي نفسية اكثر مما هي عضوية ، فألتجئ الى الكتابة ، اما اكتب مقال سياسي ، واما مقال ادبي ، واما اشرع بكتابة قصيدة شعرية ، والصحيح ان هذه الضغوطات هي من تحفز المبدع الى هذا اللون من الكتابة ، ويقال ان الروائي الكبير دستوسفسكي كتب معظم اعماله تحت تأثير ضغوطات نفسية تصل به احيانا الى حد الهستيرية والقلق النفسي ، واحيانا هو الذي يتعمد الى اثارة تلك الضعوطات حتى تتهيئ له الاجواء التي تحفزه وتشحذ من همته حتى يسطر ما يروم قوله ؛ وقد تمخضت كل هذه الاعمال العظيمة التي تركها لنا هذا الكاتب العملاق ، حتى ان فرويد صاحب نظرية التحليل النفسي والمؤسس الاول لهذه المدرسة يقول في كلام له ، انه قد تعلم التحليل النفسي من خلال ما كتبه هذا الروائي الكبير ، وبالخصوص ملحمة (الاخوة كرامازوف) .
وهذا يدل دلالة واضحة على ان دستويفسكي كان عالم نفساني بالاضافة الى انه روائي وكاتب قصص . اذن نستفيد من هذا الرأي من ان الكتابة لها تأثير ايجابي على الحالة النفسية لدى جميع البشر حتى على الذين لا يجيدون هذا الفن ، فيمكن لهم ان يتعلموا الكتابة ، مثلا ان الذي يشعر بحالة قلق نفسي او توتر في الاعصاب لا ضير من ان يلتجئ الى كتابة اي شيء يشغل به نفسه ، كأن يكتب مثلا خاطرة او شيء آخر يجول في خاطره ، مقال يعتقد انه صالح للنشر وغير ذلك . فأن الدقائق او الساعات التي يقضيها في ذلك اعتقد انها كفيلة بأن تنسيه وتشغله عما هو فيه حيث يغوص في عوالم ممتعة هي اكثر متعة وفائدة ، اضف الى هذا انه يشعر بشعور لا يدرك معناه الا الذين لديهم الخبرة والممارسة بفن الكتابة ، ولا اكثم القارئ الكريم سرا من انني خلال كتابة هذه السطور البسيطة اشعر وكأنني ملك متوج على عرش لا يوجد بعد ، عرش اعظم من عرش بلقيس ، وان معظم كتاباتي اكتبها في وضع غير طبيعي ، واذا كنت يوما مسترخيا فأنني لا استطيع كتابة سطرا واحدا ، فالتجئ الى القراءة ، وهي ايضا علاج فاعل وناجع للحالات النفسية ، وهذا ما ساوضحه في مقالي المقبل .
وخلاصة القول ان الكتابة قد توصلت اليها الى انها اعظم علاج للاكتآب والقلق وتهيّج القولون والاضطرابات النفسية ، وعليه انصح جميع القراء الذين قرأوا مقالي هذا ان يجربوا فن الكتابة حتى يتأكدوا من صحة ما اقول ، واوجه كلامي هذا ايضا الى المهتمين بالتحليل النفسي ، من باحثين وممارسين لهذا اللون من الطب بوصف هذا العلاج مجرب ، وهو العلاج بالكتابة ، وكيف بالتالي سيخرجوا بحصيلة ممتازة ، ونتائج غير متوقعة . واعتقد ايضا ان آلآف الكتاب يلتجأون الى الكتابة حين ينتابهم القلق والاضطراب النفسي ، وهو نوع من الهروب الى عالم شاسع مترام الاطراف ، لكنهم من دون الادراك بأن هروبهم ، هذا الهروب الجميل هو بحد ذاته علاج نفسي يأتي أوكله في الحين .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,752,132,412
- النظام السوداني يتداعش
- النظام السعودي سرطان فاستئصلوه
- اعدام النمر ماذا يعني ؟
- الا يكفيك ما سرقته يا نصٍّاب؟
- عجول ميتة يا مفترين
- من خرافات واساطير التاريخ(6)
- فراغٌ متعطشٌ للضوء
- الصين تعلن الافراج عن الطفل الثاني !
- لا تلوموني عن بيع احد اولادي
- نشرة انواء جنونية
- العراق والسعودية .. بلا ديمقراطية
- انشودة الخبُاز*
- روسيا .. محو قطر وتركيا
- فضائح التحرش تسقط السياسيين
- حكومتنا : (لاخبر لا جفية لا خامض حلو)
- ميركل وزواج المتعة
- إنقاذ (الجراو) أم انقاذ البشر ؟!
- واذا الاطباء سُألوا !!
- موزة الانتظار(قصة قصيرة)
- ماذا تقصد السعودية بتحالفها الجديد ؟


المزيد.....




- وول ستريت جورنال: السلطات الأمريكية تتبع أساليب استخباراتية ...
- الجيش المصري يسهم في تطهير أحياء القاهرة
- كورونا يشلّ القدس
- ترامب يعلن مقاطعة كولومبيا التي تضم العاصمة واشنطن منطقة كوا ...
- مباشر
- الحرة تتحرى الحرة تتحرى
- مباشر
- مباشر
- صواريخ باليستية رغم كورونا.. لماذا استهدف الحوثي مناطق حساسة ...
- وزيرة فرنسية تحذر من مخاطر وجودية على الاتحاد الأوروبي وتنتق ...


المزيد.....

- مورفولوجيا الإثارة الجنسية و الجمال. / احمد كانون
- الماركسية وتأسيس علم نفس موضوعي* / نايف سلوم
- هل كان آينشتاين ملحداً؟ / عادل عبدالله
- هيدجر وميتافيزيقا الوجودية / علي محمد اليوسف
- في التمهيد إلى فيزياء الابستمولوجيا - الأسس الفيزيائية - ... / عبد الناصر حنفي
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وسَلْبِيَّاتُهُ (1) / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وَسَلْبِيَّاتُهُ (2) / غياث المرزوق
- مدخل اجتماعي لدراسة الإلحاد في المجتمع العراقي المعاصر* / محمد لفته محل
- تفكيك العنف وأدواته.. (قراءة سوسيولوجية عراقية سياسية)/ الكت ... / وديع العبيدي
- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - داود السلمان - من اسرار التحليل النفسي (3) الكتابة تعالج الضعوطات النفسية