أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جميل السلحوت - رواية -فانتازيا-والربيع العربي














المزيد.....

رواية -فانتازيا-والربيع العربي


جميل السلحوت
(Jamil Salhut)


الحوار المتمدن-العدد: 5033 - 2016 / 1 / 3 - 15:38
المحور: الادب والفن
    


جميل السلحوت
رواية "فانتازيا"والربيع العربي
صدرت رواية "فانتازيا" للأديب المقدسيّ سمير الجندي قبل أيّام عن دار الجندي للنّشر والتّوزيع في القدس، وتقع الرّواية التي يحمل غلافها الأوّل لوحة للفنّان التّشكيلي العراقيّ فاخر محمد، في 152 صفحة من الحجم المتوسّط.
جاء في موسوعة ويكيبيديا:" الفنتازيا هي تناول الواقع الحياتيّ من رؤية غير مألوفة، ما يعني أن هنالك شكّاً في عالم الرّواية إن كان ينتمي إلى الواقع أم يرفضه، وفي نفس الوقت هو معالجة ابداعيّة خارجة عن المألوف للواقع المعاش".
وفي معجم المعاني الجامع" فانتازيا(الثّقافة والفنون) خليط من أحداث دراميّة تجمع بين الفكاهة والتراجيديا".
ويبدو أنّ الكاتب سمير الجندي أراد تجريب الفانتازيا في كتابته، فجاءنا بهذا النّصّ الرّوائيّ، خصوصا وأنّه جاب عواصم الأقطار العربيّة من خلال مشاركة "دار الجندي للنّشر والتّوزيع في القدس" التي يملكها الكاتب قد شاركت في "معارض الكتاب الدّولي" في هذه العواصم، وسمير الجندي المولود في القدس، ويعيش فيها، زار العواصم العربيّة وهو يحمل أفكارا ورديّة عمّا عرف بالرّبيع العربيّ، الذي انطلق من تونس عندما أحرق الشاب محمّد بوعزيزي نفسه في 17 كانون أوّل-ديسمبر- 2010 احتجاجا على رفض الشّرطة التّونسيّة قبول شكواه ضدّ شرطيّة تونسية صفعته على وجهه، وانتقلت عدواها إلى مصر، ليبيا، اليمن، سوريا وغيرها. وبما أنّ الشّعوب العربيّة بنت آمالا كبيرة في تغيير أنظمة الاستبداد التي دمّرت العالم العربيّ وأخرجته من التّاريخ، إلا أنّها صدمت بأنّ "هذا الرّبيع" لم يكن سوى خريف أحرق الأخضر واليابس، وزاد العالم العربيّ خرابا على خراب، لكنّ صدمة سمير الجندي-كما أبناء شعبه الفلسطينيّ كانت كبيرة، وبحجم الأمنيات الكبيرة التي بنوها على "هذا الرّبيع" وحلموا من خلالها أن يتمّ تحريرهم وخلاصهم من الاحتلال.
من هنا يبدو لي دافع سمير الجندي لكتابة روايته"فانتازيا"، أو على رأي مثلنا الشّعبيّ"هيك مضبطة بدها هيك ختم"، أيّ أنّ التّطوّر اللامعقول لما يسمّى بالرّبيع العربيّ، أملى وجود أحداث غير معقولة في رواية "فانتازيا". لكن سمير الجنديّ خلط الواقع بالخيال، فتجواله في مدينته القدس، وحديثه عن حاراتها، بعض مقدّساتها، أسواقها، بعض حاراتها، أزقّتها وشوارعها أمر واقعيّ، وكأنّي به يُذكّر العربان بالمدينة العظيمة التي أضاعوها، لكنّ "ربيعهم" أخطأ البوصلة.
وانسجاما مع فكرة الكاتب الجنديّ بعبثيّة الواقع العربيّ، التي تفوق الخيال، فقد التفّ على المألوف في بناء الرّواية العربيّة، وخاض التّجريب في سعيه للحديث عن المرحلة، فتلاعب بجماليّات اللغة وبالخيال الخصب؛ ليأتينا بهذا العمل الأدبيّ، والقارئ لاصدارات الجندي السّابقة سيلاحظ كيف طوّر الكاتب لغته، وكيف كان جريئا في الخروج على المألوف في فنّ الرّواية. وأعتقد أنّه جاءنا بجديد لم نعتده من قبل. على أمل أن نرى رأي النّقاد والأكّاديميّين بهذا الجديد.
3-1-2016





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,312,592
- كيف ترى ديمة السمان القدس من برج اللقلق؟
- فراشة عمر حمّش تبوح في اليوم السابع
- بدون مؤاخذة- احتجاز الجثامين وهدم البيوت
- رواية -رولا- لجميل السلحوت في اليوم السابع
- رواية الخطّ الأخضر في اليوم السّابع
- بدون مؤاخذة- ارهابهم وارهابنا
- رواية-يقظة حالمة-في ندوة اليوم السابع
- بدون مؤاخذة- السّقوط إلى الهاوية
- حضرت الأحلام وغابت الرّواية
- الموقف العقلاني من التراث
- دمعة احسان أبو غوش تخدع ظلها في اليوم السّابع
- يوميّات الحزن الدّامي- أنتم السّابقون...
- رواية -غفرانك قلبي- في ندوة اليوم السابع
- أحلام ماجد أبو غوش
- حضن الأمّ
- زغرودة
- قلب الأمّ
- رواية -زمن وضحة- لجميل السلحوت في اليوم السّابع
- فراشة الأديب عمر حمش
- رواية البلاد العجيبة لليافعين جديد جميل السّلحوت


المزيد.....




- حوار -سبوتنيك- مع الممثل الخاص لجامعة الدول العربية إلى ليبي ...
- هذه تعليمات أمير المؤمنين لوزير الداخلية بخصوص انتخابات هيئ ...
- فنانة تطلب من بوتين على الهواء منحها الجنسية الروسية (فيديو) ...
- في تدوينة له ..محمد البرادعي يعلق على قرار إتخذه زوج الممثلة ...
- مندوبية السجون: إضرابات معتقلي الحسيمة تحركها جهات تريد الرك ...
- ادوات الاتصال والرواية العر بية في ملتقى القاهرة للرواية الع ...
- يوسي كلاين هاليفي يكتب: رسالة إلى جاري الفلسطيني
- فنان عراقي يعيد بناء قرية القوش التاريخية
- ما الجديد بمهرجان كان السينمائي هذا العام؟
- افتتاح مهرجان موسكو السينمائي الدولي الـ41


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جميل السلحوت - رواية -فانتازيا-والربيع العربي