أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كرار حيدر الموسوي - !!!***(((اذا كان رب البيت بالدف ضاربا فشيمة اهل البيت كلهم الرقص)))***؟؟؟















المزيد.....


!!!***(((اذا كان رب البيت بالدف ضاربا فشيمة اهل البيت كلهم الرقص)))***؟؟؟


كرار حيدر الموسوي

الحوار المتمدن-العدد: 5033 - 2016 / 1 / 3 - 02:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هذا البيت الشعري اصبح مثلا شاائعا و معناه ان كان القائد فاسدا سيكون الاتباع كلهم فاسدون ايضا لانهم يتبعون هذا القائد
واي دار ورب الدار احول كردي عقلا وقوميتا ومذهبا حتى عازف للطبل والبيس(فؤاد معصوم-مغلق لاينفتح الا بأمر ابليس ) ونوابه الاسبقين اياد علاوي ,اسامه النجيفي,جواد نوري ابو اسراء عازفي جلو الاول يناقش حل مشاكل العالم والثاني بائع لشرفه وعرضه واسف لعدم امكانيته من بيع وطنه والثالث مجرم وعميل للاستعمار وولي هم ومصمم علامة كاري المختار ودار مادار ولم تفقع فقاعته لان منو ينطيها حتى ياخذوها ولعنه الله على زلماي لهذا الاختيار وفرقة الانشاد التابعه له عباس البياتي-مخترع استنساخ البشر ومحمود الحسن لسان الدلالة والبوق الانثوي _بيها شك حنان الفتلاوي وبوق العقاري-ام شحاطة طائرة الذي تصيبه يصبح وزير والذي تخطيه له حظوة وتدبير عالية بنت الوجيه نصيف عافاه الله اين ماكان على هل البليه الجرباء والشيخ الزهيري –عمامته امثبتها ابراسه بالاباليس وتعاليم المعارف الكبرى للشعوذةوابن صخيل نسيب ولي الهم راقص دبكه مخابيل في قفص طيور عديله المطيرجيوابن الشبوط وابن السراج وكل منتسبي فضائية افاق التي يموله الولي واي ولي والكل يهتف خللي ايولي وعازف القانون مدحت الا محمود وعازف السنطور القاضي البيرقدار وطفل الخطيئة تم الستر عليه خالد الاسدي سعد معن وعلي الدباغ وقاسم عطا ومسؤليتهم حماية مغنيه الطرف بنت الدايني والجميلي(لايصح الغناء الا بمزج صوت الفطيمة بصوت الصخلة ) وعازف الساكسفون المميز من ايام المجرم عدنان الدليمي ابو هزة والتهميش في خبالات ابو الريش وحسون الامريكي المدعو سليم الجبوري قائد حملة ترسيم حدود طاشقند وبيرو وحسب معاهدة السير على الطرق ومعاهدة حماية الطيور والمسؤول الرسمي ببيع البعرور المحسن للسعودية وتركيا ورئيس دولة شهبور الانكلوصهيون تلمودا مسعود مصطفى البرزاني وهوه عازف الجوزة واكل الموزة والراقصة اللهلوبة وحمالات صدرها التي تحوي سيارة فلات 36 اطار( ويجمع الملايين من الدولارات يوميا ويرتبه ويرسلها الى مقبرة العهر والديوثة والانفصالين من السابق والحاضر ) هوشيار زيباري والمخنث كفاح محمود لترتيب ملابس الرقص والعهر والماكياج وزعلت عليه كثيرا الدكتورة حسنه ملص في قبرها لتفوق الجماعة عليها وعلى شلتها لانهم لم يبقو لا للهاوي ولا تارك الكهاوي ولا الغاوي ولا العاي مكان ولا منصب ولا موقع........فكل منهم دكتور وتك ثور ومجاهد ومعارض وفقيه وعالم وبروفيسور فل مو سرمهر( نسينا ابو جمبارات والدف حسين الشهرستاني راهب بني حطه وعراب كارثة جولة التراخيص في جلسة الاخيار من الزلم والنسوان والحمير والبعران والجاموسالهندي (عادل عبد المهدي_بل رقبة ميستحي ايبوك روحه بنك الزوية) ويمكن نسينا احهم فلا ضير قد يكونو خصايا او مشوهين او لهم عاهة او بواسير او بحاجة الى عمليات تجميلية في اجسامهم وادمغتهم وقلوبهم وعذرا لم ترد اسمائهم الصريحة ولايزعل سامي العسكري ولا اياد السامرائي ولا طارق حرب ولا ظافر العاني واحمد المساري وبنت الوردي والدكتورة عديلة والسودانيوالدراجي وصاحب صيدلية القانون فضيلة الشيخ الجينز همام حمودي وحرامات نقصت القردة ولاضير فلسان حالهم على حس الطبل خفن يارجليه وسحقا لكذا سيرك مغفلين وسرسرية وسربلية مكبسلين وذوي ماضي سيء ولو اغتسلو مرة لدنسو البحار والانهار وصخمو كل الشرائع؟؟؟
ابراهيم الجعفري ممنوع من العمل ببريطانيا لكون متهستر !!
قالت صحيفة السياسة الكويتية ان وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري الذي كان لاجئا إنسانيا في بريطانيا طيلة 12 عاما لم يمارس خلالها إختصاصه الطبي المفترض رغم كونه خريج كلية الطب في جامعة الموصل دورة العام 1973 , بل فشل في عمله الطبي لعدم تمكنه من إجتياز الإختبار اللازم أولا ولحالته النفسية الصعبة والدقيقة التي حولته للجنة طبية بريطانية متخصصة أصدرت تقريرها النهائي, وشخصت حالته بكونه يعيش هستيريا حادة تقتضي منعه من العمل, وإحالته للتقاعد وصرف رواتب الضمان الإجتماعي ليعيش حياته بهدوء بعيدا عن التوتر في الجزر البريطانية واضافت في عددها اليوم الجمعة ان الجعفري الذي كان اسمه ابراهيم احمد الاشيقر تحول للعمل كحملدار أومرافق وواعظ ديني لحملات الحج للاجئين العراقيين القادمين من بريطانيا وإسكندنافيا مودعا حياة الطب والسياسة واضافت فضيحة كبرى, وبأجراس مجلجلة, تلك التي اقترفها وزير خارجية العراق إبراهيم الجعفري في مؤتمره الصحافي مع وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف خلال زيارته الأخيرة لبغداد.
وقالت في الدقيقة الخامسة والعشرين من ذلك المؤتمر المباشر وأمام الملأ, وملء أسماع العالم بأسره, أدلى وزير خارجية العراق بتصريح غريب يحمل الكثير من عناصر الهلوسة وعدم الإدراك الشعوري, حينما دعا وأمام دهشة الوزير الإيراني للانفتاح على “داعش” والتعاون معها. بل إنه صرح بأن الصين ونيوزلندا على استعداد للتعاون مع “داعش واضافت بعد المؤتمر وما أثارته تلكم التصريحات من فضيحة واستغراب وجدل وسخرية أطلق الجعفري تصريحا جديدا أعتذر فيه عما قاله ومصححا الموقف ولكن بعد خراب البصرة. وعلقت السياسة الكويتية ما حصل ليس مجرد زلة لسان عابرة ولا عبارات مجردة قيلت خطأ. بل إن تلك الكوميديا السوداء تؤكد حقيقة وواقعية شخصية إلا أن إحتلال العراق العام 2003 وقلب المعادلات الداخلية والإقليمية إقتضت من الولايات المتحدة استدعاء المعارضة العراقية التي كانت تعيش حالة موت سريري وفي طليعتها حزب الجعفري “حزب الدعوة” الذي تحول لشظايا وأشلاء متناثرة بين طهران ودمشق ولندن
وقالت حين يتحول متقاعد نفسي لرئيس حكومة في بلد يعج بالمرضى النفسيين مثل العراق. فتصوروا الكارثة والمصيبة السوداء. وفعلا كانت فترة حكم الجعفري من أبشع فترات الحكم في العراق, حيث جرت فصول دموية وكوارث إنسانية رهيبة, حتى أضطرت الأوضاع المتدهورة الأميركان للضغط من أجل إقالة الجعفري وإسناد السلطة لنائبه في الحزب الدعوي نوري المالكي صيف العام 2006, ليبدأ مشوار الدمار العراقي الكبير ومسلسل الحرب الأهلية الطائفية العجفاء. وتساءلت الصحيفة فماذا يتوقع المرء من جاهل وطائفي كالمالكي؟ وماذا يجني المرء من مرضى نفسيين تحولوا لحكام؟
واضافت تصريحات الهلوسة الأخيرة للجعفري, تؤكد بأن مشكلة العراق الرئيسة تتعلق بطبقته الحاكمة الفاشلة, غير المؤهلة, التي أوردت البلد مورد الهلاك وحولته لواحدة من أبرز وأكبر الدول الفاشلة ليس في المنطقة بل في العالم. فالبقال تحول في العراق لوزير داخلية. والميكانيكي وزيراً لحقوق الإنسان والقصاب وزيرا للتجارة وبائع السبح وتقصد المخلوع المالكي رئيسا للحكومة!!, والطبيب الفاشل والمتقاعد نفسيا وزيرا للخارجية!! في فضيحة مدوية لو حصلت في أي حكومة لتمت إقالة الوزير في لحظات إن لم يحترم نفسه ويقدم استقالته أولا احتراما لنفسه على الأقل.
وقالت في العراق دائما الفاشلون هم الذين يصنعون التاريخ , وهم الذين يحددون منعطفاته الحاسمة وهم الذين كانوا سببا في ضياعه وإدخال شعبه في متاهات الفشل وسكة الندامة, ما حصل من فوضى فكرية وسياسية واختلاط للأفكار والتصورات مرده الأساس بؤس وفشل النخبة السياسية الحاكمة والمعتمدة على السفسطائية ولغو الكلام والمحاصصة الطائفية والعرقية التافهة, التي لا تصلح لإدارة محل تجاري فكيف ببلد مر بأزمات التاريخ وخرافاته! قيادات الحكومة التحاصصية العراقية هي خرافية بكل أبعادها الملحمية, ويبدو أن كلمة “داعش” قد أزاحت الغطاء تماما ونهائيا عن كل تلك الزعامات العراقية المنفوخة من الخارج والخاوية تماما من الداخل. فحبوب الهلوسة والأعصاب هي من تقود العراق اليوم للأسف, والله حالة, والله طرطره!
اياد علاوي أفلاس سياسي وتبعية سعودية-هو نائب سابق لرئيس جمهورية العراق التي أصبحت المناصب فيها نتيجة المحاصصة كبيع الخضراوات الملوثة والتمر غير الصالح للتصدير .ظهر أياد علاوي في ألآيام ألآولى لظهور أسم داعش ليقول : لاتوجد داعش وهو لايعرف شيئا أسمه داعش , فأعلن بذلك عن أميته السياسية التي تمتد الى الحقبة البعثية ذات الجذور التبشيرية على يد ميشيل عفلق الذي قال يوما : أنه جعل ملايين الشباب المسلم من أتباعه بينما لم يستطع ذلك القساوسة والرهبان والبطاركة النصارى ؟وأياد علاوي الذي يتمتع بمنصب وأمتيازات نائب ريس جمهورية العراق شأنه شأن المالكي الذي أعلن فشله دون أن يستقيل لآن أحزاب السلطة لايعرفون ثقافة ألآستقالة , بمقدار مايعرفون سرقات المال العام والتملق والتزلف .أياد علاوي ظهر من بيروت في مقابلة مع قناة الميادين التي أصبحت ألف مرة أفضل من الفضائية العراقية التي تصر على نقل صلاة العيد لعمار الحكيم ويحتل فيها علي الشلاه رئيس هيئة ألآمناء وهو من خدام لؤي حقي من أيام حقبة عدي الظلامية , ومن يعرف فن ألآعلام لايرى في الفضائية العراقية سوى تكديس لبرامج وحشر لوجوه يمكن أن يكون مكانها في سوق الطيور وباعة البالات ولكن ليس في غرف وأستوديوهات صرف عليها من المال العراقي لتكون منبرا معبرا عن الهوية الحضارية لشعب تمتد حضارته الى ألآف السنين , لا أن تكون تجمعا للمصابين بالعي والفهاهة والتشدق بالكلمات كبرنامج دولة ألآنسان وبرنامج شلون الصحة وبرنامج قضايا قانونية وبرنامج يسعد صباحك ياعراق وبرنامج مقابلة خاصة أما برامج التحليلات السياسية فهي تجلب وجوه بحاجة الى أن تتعلم السياسة وفن الكلام قبل أن تصبح من أهل التحليل السياسي .أياد علاوي ظهر بوجه غير عراقي , فهو يطعن بالحشد الشعبي , ويتهم الحكومة ويروج للعربان عندما قال : قدم العرب ولم يسمهم سلاحا للجيش العراقي فقامت الحكومة بأعطائه الى جهات أخرى ؟ ورجل يحتل منصب نائب رئيس الجمهورية عيب عليه أن يتكلم بهذه الطريقة التي تشوه صورة العراق , ثم يستطرد أياد علاوي الذي كان متعبا نفسيا ومشتتا فكريا بحيث كانت راميا أبراهيم من قناة الميادين تجد فيه صيدا ثمينا لآسئلة جعلت منه فاشلا زيادة على فشله في حركة الوفاق وما يسمى بالقائمة العراقية لولا المال السعودي والخليجي الذي أعترف به حسن العلوي وحسن العلوي من السباقين للكلام التجاري وأستلام السيولة المالية عبر كتابه عمر والتشيع والشيعة والدولة القومية والذي دغدغ عواطف السعوديين ذات الجذور السلفية الوهابية الطائفية .وأياد علاوي عندما يقول في مقابلة قناة الميادين : بأن ألآتفاق النووي لايصلح بديلا في المنطقة يكشف عن أمية سياسية مشحونة بحقد وأنانية شخصية مصحوبة بتبعية سعودية فضحها تصريحه الذي يعتبر تخلفا سياسيا يجعل من صاحبه تابعا ذليلا لآل سعود , وعدوا لمطالب الشعوب الحرة والمظلومة كالشعب اليمني , فأياد علاوي باع عذريته السياسية التي كنا نعرف زيفها عندما قال : هو مع التحالف العربي لآرجاع الشرعية الى اليمن : ويقصد به الهارب والمطرود من شعب اليمن والذي يطالب بقصف المدن اليمنية وقتل الشعب اليمني ذلك هو عبد ربه منصور هادي وبهذا التصريح كتب أياد علاوي موته السياسي النهائي وأصبح طمره ودفنه واجبا للتخلص من روائح كريه لجثث ميتة بقائها لايزيد المناخ السياسي العراقي ألآ تعفنا يضاف لتعفن النجيفي الذي زار الدوحة بؤرة التأمر والتحريض التكفيري وألآرهابي على العراق والمنطقة كما يضاف لتعفن نوري المالكي وعدد كبير من أعضاء مجلس النواب وأعضاء في الحكومة , وبدون الخلاص من هذا العفن السياسي لايمكن للعراق أن ينجز حربه ضد عصابات داعش بسلام , فالعراقي اليوم ليس من حصل على منصب نتيجة المحاصصة ولا من حمل الجنسية وجواز السفر , ولكن العراقي المواطن هو من يقف مع شعبه بكل مايملك ضد عصابات داعش وكل التكفيريين , ولذلك تقدمت أم قصي من ناحية العلم في محافظة صلاح الدين على كل الملايات التي جلبهن عمار الحكيم ومقتدى الصدر والمالكي وسليم الجبوري وصالح المطلك الى مجلس النواب ومجالس المحافظات .
وأياد علاوي عندما يقول : بأن أهل السنة في العراق مهمشين ومسحوقين ومظلومين , لايكون من المطالبين بالمصالحة الوطنية التي لم يقدم لها شيئا عندما كان رئيسا للحكومة وعندما أعطى أوامره ألآمريكية بضرب الفلوجة وضرب النجف , ومن يفعل ذلك لايستحق ولا يجوز له أن يتكلم عن تهميش أهل السنة وهذا الكلام الباطل أصبح رصيدا لداعش وتكلم به زورا كل من أخوان المسلمين في ألآردن وفي لبنان , ولو كان أياد علاوي يفهم نبض شعبه ويعرف مخرجات الكلام السياسي لما تكلم بأسم ملايين البعثيين أحياء لمشروع كتب موته بنفسه , ولما تكلم بأسم ضباط صدام القدامي الذين أصبح بعضهم في حشد داعش وبعضهم في تجمع النقشبندية والبعض ألآخر تحولوا الى ذيول وأدوات بيد عربان الخليج وأستطابوا التأمر على العراق وأياد علاوي يعرف جيدا من منهم مقيم في الدوحة وفي البحرين وألآمارات والسعودية , وأياد علاوي عندما ينكر وجود مصطلح المناطق المتنازع عليها وهو نص في الدستور الذي وضع مسودته نوح فيلدمان ألآمريكي الصهيوني ووقع هو وصالح المطلك وعدنان الباججي والجعفري وعبد العزيز الحكيم ومسعود البرزاني وجلال الطالباني وبقية من وضعوا في ما يسمى بمجلس الحكم كما توضع الحمير بألآسطبل وقد فضح أستحمارهم بول بليمر في كتابه سنة من العمل في العراق فأياد علاوي وببلادة يقول لايوجد أسم مناطق متنازع عليها وأنما المناطق المختلف عليها ظنا منه أن ذلك يخفف من وقع المسؤولية ويلغي ماكتب في الدستور ؟أياد علاوي في مقابلته مع قناة الميادين يوم 26|7|2015 دخل الموت السريري السياسي والوطني وعليه كما على المالكي أن يستقيلا من مناصبهما الحكومية والحزبية راحة لهم ولشعبهم وهذا الخطاب يشمل كل رؤساء مايسمى بأحزاب السلطة والمحاصصة , ومن لايفعل يستحق لعنة الناس والتاريخ وقبل ذلك لعنة الله والملائكة .
البروفيسور فل وليس سرمهر العراب حسين الشهرستاني ومهزلة جولة التراخيص-هل تعلم إن جولة التراخيص الأولى تشمل أهم واكبر تسعة حقول نفطية عملاقة والتي تنتج منذ الثلاثينات. • هل تعلم إن جولة التراخيص الأولى كانت مزاداً لبيع ثروة العراق بثمن بخس.• هل تعلم إن انتاج هذه الحقول الان يشكل أكثر من 85% من انتاج العراق النفطي و 85% من الدخل المالي الوطني. • هل تعلم إن مجموع الاحتياطي النفطي المثبت لهذه الحقول اكثر من 50% من احتياطي العراق. • هل تعلم ان العقد المعياري لجولة التراخيص مع الشركات الاجنبية تم بمعزل عن قانون حماية الثروه الهيدروكاربونيه رقم 84 لسنة 1985 و قانون 97 لسنة 1967 و قانون 22 لسنة 1997. • هل تعلم إن جولة التراخيص الأولى تتقاطع مع مشروع قانون النفط و الغاز المعروض الآن على مجلس النواب للتصويت عليه و كذلك قانون شركة النفط الوطنيه (المؤمل تفعيله قريباً).• هل تعلم ان هذه العقود تبدأ بزيادة الإنتاج بعد ثلاث سنوات من تاريخ توقيع العقد مع الشركات الاجنبية وبنسبة 10% فقط بينما أستطاع الكادر النفطي الوطني بزيادة الأنتاج لأكثر من مائة و خمسون ألف برميل يومياً من النفط الخام و كذلك مئة مليون قدم مكعب من الغازالطبيعي خلال الشهرين الماضيين. • هل تعلم ان هذه الحقول هي حقول معروفه ومنتجة وتم دراستها بكثافة سابقاً ولاحقاً من بعض الشركات العالمية وان كوادر النفط العراقية على اطلاع بكل تفاصيلها و قادر على أدارتها و تطويرها. • هل تعلم إن الجهد الوطني في الشركات النفطيه العراقيه قد أوصلت الأنتاج قبل الحرب العراقيه الايرانيه الى أكثر من أربع ملايين برميل يومياً• هل تعلم إن الشركة الأجنبية التي تشغل كل حقل منها تمتلك 75% ولا يملك العراق أكثر من 25% منها فنياً وأدارياً. • هل تعلم إن هذه العقود التي تبرم مع هذه الشركات لا تقل عن 20 سنة وربما تستمر إلى ضعف المدة. • هل تعلم إن هذه العقود اسمها عقود خدمة ولكن في جوهرها هي عقود مشاركة(Production Shearing agreement (PSA)) لانها تشارك في أدارة الانتاج وملكية الانتاج وتتحكم في معدلات الانتاج ولها الحق الحصري في استثمار المكامن المستقبلية من الحقل و كذلك في أقرار بيع سعر برميل النفط. • هل تعلم ان العراق سيفقد رصيده الاقتصادي الدولي عند توقيع هذه العقود وخروجها عن سيطرته الوطنية المباشرة. • هل تعلم ان صيغة الاستثمار المباشر للحقول المنتجة هي الصيغة المعتمدة في الدول النفطية في الخليج العربي والجزائر وليبيا وفنزويلا ... الخ و ليست صيغة العقود الوارده في عقود التراخيص.الشهرستاني شخصيه مثيره للجدل فهو يركز جل اهتماماته لمحاربة الاحزاب الداخله في العمليه السياسيه معتمدا على كبار البعثيين في الوزاره وبالتحديد الشخصيات الفاسده الذين سجنوا في حينه بسبب سرقاتهم وعايشوا الشهرستاني في سجنه وبنوا علاقات غير شريفه معه والان هم يحكمون الوزاره ؟؟؟وبنظره سريعه لتفحص المدراء العاميين والناطق الاعلامي والاخرين ترى عدم مصداقية واخلاص الشهرستاني للمسيره الحاليه- تفحصوا الشركات النفطيه فترى الاعاجيب.
عندما يُزيَّـنُ للمرء سوء عمله مغترًا بما لديه فيراه حسنًا، يُصبح لذلك متكبرًا جبارًا يهزأ بما لدى الآخرين الذين يخالفونه الرأي، وبينما الطاغية وملأه كذلك، ينتهي أمدهم لما كان قدر الله الكوني المحتوم أن لكل أجل كتابٌ لا يستأخر ساعة ولا يستقدم,فإذا ما حل الأجل، وزال السلطان، وانقطعت الأسباب، وتفرغ الجمع، قل النصير فضاقت عليهم الدنيا وهي واسعة، ويومئذ تراهم وأعوانهم يوزعون وكأنهم غنيمات أصابها الوابل في أرض مسبعة، فيرجع بعضهم إلى البعض القول تلاوما؛ لكن هذا التلاوم يكون قد جاء متأخرًا، فما هم من المعتبين، إذ السيف قد سبق العذل.....من أمثلة الطغاة والطغيان في واقعنا المعاصر، أناس نعرفهم حق المعرفة، كان بعضهم في النصف الأول من القرن الماضي في أوربا العتيقة، ومن هؤلاء: طاغية اسبانيا ( فرانسيسكو فرانكو )، وطاغية ألمانيا ( أدولف هتلر )، وطاغية إيطاليا ( بينيتو موسليني ) وطاغية روسيا ( ستالين)
المشكلة تكمن وتتبلور وبدون شك بما يلي: كثيرا نرى الرجل الغير مناسب في المكان المناسب لا يهمه اوضاع الناس و امورهم و لكن يهمه مصلحته الشخصية فكم من موظف بدرجات متفاوتة من موظف عادي الى وزير لا يهمه من وظيفته الا اموره الشخصية و لقبه . هل هي من اخطاء الحكومات فاختيارهم كان غير مناسب؟ام انها من اخطاء الاشخاص نفسهم فهم على علم من عدم قدرتهم و كفاءتهم و لكن قبلوا لمصالح شخصية فاظن ان الخطأ ناجم عن الاثنين معا فالشخص ربما يوافق علي الالتحاق بمركز ما قد يخدم به الكثير ولكنه يضع مصلحنه نصب عينيه اولا وثانيا الحكومات مخطاه لانها كثيرالا تتحري جيدا عن دواخل الفرد قبل وضعه وانما عن مركزه الحالي وثالثا من الاشخاص المحيطين العارفين بالاوضاع جيدا وبالرغم من زلك لا يتكلمون اما خوفا واما لمصالح شخصية واما اراحة لبالهم. هذا الامر حذر منه المصطفى صلى الله عليه وسلم منذ آلاف السنين وجلعه من أشراط الساعه ( إذا وسد الامر لغير أهله فانتظروا الساعة,هذه هي الكارثة الكبرى أن نضع من لا يستحق في مكان لا يستحقة وغير مناسب له فغالبا ستكون كل قرارته وتصرفاته ارتجالية وتصب في مصلحتة فقط دون مراعاة للمصلحة العامة هذا الرجل الغير مناسب شر على الجميع فهو أولا يأخذ حق غيره بطرق ملتويه ويصبح كالوالي العثماني همه فقط كيف استغل مكاني لجمع المال .وفي المقابل حسب القول لكل قاعدة شواذ قد يكون الرجل غير مناسب للمكان في البداية من ثم بتوفيق الله ووجود الضمير الحي والبطانه الصالحة قد يكون مبدع ومتميز .. فعلا الشخص الذي يدفع رشوة حتي يتم اختياره لوظيفة ما هو غير جدير بها فهو بالتأكيد مشارك في هذه المسئولية وعليه لعنة الله وقال رسولنا العظيم " لعن الله الراشي و المرتشي والرائش” والرائش أي الساعي بينهما مسهلا وميسرا هذا الفعل القبيح والمنكر الذي تأباه النفس العفيفة واليد النظيفة





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,219,493,625
- ضمائر متهرئة وسياسيون سفلة لاشرف ولا جذور لهم
- (((هذه معايير ومواصفات وموازين العمل السياسي الغربي,واين هذا ...
- الزبالة وعصارة المجاري وسراق العراق وعملية الشفط بالسيفون
- مفارقات و عدد الحمالات لرفع صدر الدولة والحكومة المتهدل
- كن من تكون يامضطرب ومنفصم الجنسية والهوية والمعتقد ومات عقلك ...
- الشريف والنزيه والامين ْْالساقط والسارق والخائن
- جرذ البعث الصدامي والخائن ظافر العاني ومذهبية الخسة
- المغتسلين ببول الابل وحثالة المتشردين من اصول يهودية البو سع ...
- حكومة الشفافية والمسألة والاصلاح ووعود ابليس بالجنة وخلطة ال ...
- حكومة الشفافية والمسائلة والاصلاح ووعود ابليس بالجنة وخلطة ا ...
- مختار العصروراهب بني قريضة وبني الكريظات اليهودية ولا بديل ل ...
- مختار العصر وولي الدم وقاهر الارهاب ومخترع الفقاعة وقمة هرم ...
- سنفور القضاء ا لصدامي المخضرم مدخن المخمور تبرعم في شجرة الز ...
- مستوطنات وكامبات ومشاريع استثمارية مصالح تجارية صهيونية كردي ...
- جرائم متعددة وكثيرة مستترة في شمال العراق ومناطق اخرى
- هل اتم السياسيون والمسؤولون العراقيون صفقات النهب والسرقة وت ...
- داعش وراعش ودويعشة ليس الا دخان وبوخة ومصيرهم البالوعة
- كلامهم حلوى شعر بنات وسمبوسه حار بارد ودستورهم طنب دعبل وسبع ...
- حيتان العراق يد مع التقسيم والاخرى بالرذيلة ولم تمتليء بطونه ...
- المملكة الغريبة السعورية ودويلة الحمارات واللقيطة قطر موزة و ...


المزيد.....




- الصور الأولى لوصول ولي العهد السعودي إلى باكستان
- طهران: مستعدون للحوار مع دول الخليج
- طرد مسلمين من كشمير بعد هجوم على قوات هندية
- طرد مسلمين من كشمير بعد هجوم على قوات هندية
- مطربات رفعن شعار الفن البديل المستقل.. دعوة للثورة والتجريب ...
- طالبان تؤجل لقاءها مع المبعوث الأميركي.. فهل ستجتمع مع بن سل ...
- كيف يخطط النظام المصري لحشد الناخبين للاستفتاء على التعديلات ...
- تطبيقات للهواتف الذكية تعالج أمراضا نفسية.. ماذا تعرف عنها؟ ...
- انفراج بأزمة عجلون والرزاز يتوعد مخالفي القانون
- أم بي سي العراق.. طريق السعودية لعقول وقلوب العراقيين


المزيد.....

- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ
- الاقتصاد السياسي لثورة يناير في مصر / مجدى عبد الهادى
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2018 - الجزء السابع / غازي الصوراني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ثورة 11 فبراير اليمنية.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني
- كتاب خط الرمال – بريطانيا وفرنسا والصراع الذي شكل الشرق الأو ... / ترجمة : سلافة الماغوط
- مكتبة الإلحاد (العقلانية) العالمية- کتابخانه بی-;-خدا& ... / البَشَر العقلانيون العلماء والمفكرون الأحرار والباحثون
- الجذور التاريخية والجيوسياسية للمسألة العراقية / عادل اليابس
- اربعون عاما على الثورة الايرانية / عادل حبه


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كرار حيدر الموسوي - !!!***(((اذا كان رب البيت بالدف ضاربا فشيمة اهل البيت كلهم الرقص)))***؟؟؟