أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الزهراوي أبو نوفل - جِدارِيّة الجَلّي














المزيد.....

جِدارِيّة الجَلّي


محمد الزهراوي أبو نوفل

الحوار المتمدن-العدد: 5027 - 2015 / 12 / 28 - 03:45
المحور: الادب والفن
    


جِدارِيّة التّجلّي
محمد الزهراوي أبو نوفل

لمّا رأيْتُكِ ..
ازْدهَت دهْشَتي
اغْرَوْرَقتْ عيْنايَ
رُبّما لِضُهورِكِ
!المُحَيِّر في البُعد
إذْ رأيْت الخُزامى
لوْتسَة السِّرّ.
خطْوُكِ أبجَدِيّةٌ
زنبقَة حبْلى..
اللِّقاء الباسِم
على الطّرُقاتِ..
ابْتِسامَة الغَدير.
فَمُرّي مُوَشّاةً
بِممَرِّكِ الوُفودُ..
كذا منْ تسلّلوا
وكُلّ الفُصولِ راغِبَةٌ.
حينَ تمُرّين أكونُ
! أقَلّ عُزْلة
وفي قلْبي يزْدَهِر الحِبْر
تحتَفِل المَرايا..
تتَبرّج الطّواويسُ
تخْضَرّ الأعْوامُ
وتشْهَق الأبْراج.
ياوحشَة الجِهاتِ
نارِيَ المجْنونَةَ..
اَالسِّرّ المَحْكِيّ لِلْغُرباءِ
! شَكيمَتي الغَضْبى
أرانِي أذْبَحُكِ..
أُغْمِضُ عيْنَيّ في
! الظلامِ علَيْك
بي رغْبَة عاشِقٍ
وغضْبَة سكّين.
يا أنْتِ..
يا التي تُراوغينَ
فـي مِرْآتي..اقْتَرِبي
لِلْقِطارات..
صفيرُ صداكِ.
بِأيِّ نبيذٍ يَلْقاكِ بجَعي
بِأيِّ نشيدٍ ..
يُحَيّيك القَطيعُ الذي
الذي يحِنّ إلى ما
بِيَدَيْكِ من عشْبٍ وماء.
أرانِيَ أرْسمُكِ..
تغُذّين السّيْرَ..الظِّلالُ
هّيّأتْ لكِ الإقامة.
اضْرِبي بِكعْبكِ العالي
أسْمَعُ لكِ رنينَ الحُلِيّ.
فكُلّ شجَرٍ أنْتِ..
قُلْ طفولَة نهْد
أو حدائِق مُعلقَة
! في الغَيْب
رِديني كلَوْحَةٍ ..
كوني أيْدٍ رَشيقَةَ
فمسِّدي حمامِيَ
الزّجِلً وارْعَيْ
جسَدي..فلا
تسْرحَنّ طويلاً..
! فأمامَنا بُرْهان
هلْ لِطيوري مِن
لوْنكِ..لِشالِكِ الخمْرِيِّ
فتْكٌ في أُفقي..
زهْوُكِ الكوْكَبِيّ
!! بدْء البِشارَةِ
إنْ امْ تَمُرّي غداً
فهذا رِثاؤُكِ لي..
إذْ تغَرّبْتُ ياريحَ
المَسافَةِ وشاحِبٌ
! جُرْح الانْتِظار





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,223,476,236
- سيرَتي!!
- غُراب البُعد
- مُناجاة طيْف
- منْ يطْرُق أبْوابَها..ذات نَهارٍ ؟
- وطنٌ أكلَه الذّئْب
- أبي
- قطْرَة طَلّ
- امْرأةٍ مِن دِمَشق
- العاشِقة
- أنا وهِيّ..
- الطّريق
- إعْتِراف
- الطِّفْل الوَثَنِي
- صخورٌ وشَمْس
- انْسِحاب 15 كاتِباً مِن اتِّحاد كُتّاب المغْرِب
- نِداء الحُبّ
- حالَة مسْتَعْجلة
- لِأله العِشْقِ مكانٌ آخَر
- المَعْدن
- وَطن


المزيد.....




- بنعبدالقادر يترأس حفل تنصيب عمر التويمي عامل سلا الجديد
- بن شماش يؤكد ضرورة إعادة بناء المنظومة الوطنية للحماية الاجت ...
- إضراب 20 فبراير يفجر التنسيق بين ثلاث نقابات تعليمية
- #ملحوظات_لغزيوي: في ذكرى الميلاد العشرين…
- حلمي بكر.. أمين شرطة السلم الموسيقي يتخلى عن هيبته
- شاهد محمد صلاح يلبي طلب فنان مصري
- (فيديو) فيوليت الصفدي من التمثيل الكوميدي وبلاط -صاحبة الجلا ...
- الأفلام المنسوبة لخالد يوسف قد تكون ملفقة فعلا..
- هل وجد -العميل السري- في أبوظبي مكاناً لتصوير فيلم هوليوودي ...
- مصدر من النيابة العامة: هذه خروقات الرأي الاستشاري حول بوعشر ...


المزيد.....

- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر
- عريان السيد خلف : الشاعرية المكتملة في الشعر الشعبي العراقي ... / خيرالله سعيد
- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الزهراوي أبو نوفل - جِدارِيّة الجَلّي