أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ابو الحق البكري - الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...11















المزيد.....

الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...11


ابو الحق البكري

الحوار المتمدن-العدد: 5018 - 2015 / 12 / 19 - 16:40
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


لماذا يجد الانسان قي الممارسه الجنسيه اعظم النشوات ؟
اليس ذلك لانها اي الممارسة الجنسيه هي افضح صيغ الافنضاح وافضح تفاسير الافتضاح وتعبيراته ولغاته وحركاته وشهواته ؟ هل كان يمكن ان يوجد من يضع جبهته او من يقبل وضع جبهته على الارض ،على التراب لولا اصالة الافتضاح والرغبه قي الافتضاح في الانسان والالهة والطبيعه وفي كل شيء ؟ كيف استطاع او جرؤ الاله ان يرى مجده في وضع الجباه على التراب .
المفكر -- عبدالله القصيمي
تحدثنا في الاجزاء العشرة الماضيه عن بعض من حياة محمد منذ ولادته حتى تناكحه والسيدة خديجه وهو التناكح رقم واحد في حياته والذي حدث قبل النبوة التي نقلتنا الى حياة مليئه بالخرافة والعنف والعبوديه ..، وعلينا ان نذكر ان كل ماوردنا والذي تحدثنا عنه وذكرناه وما سنذكره فيما سنسطره في موضوع اليوم او في الاجزاء القادمه هو من مايسمى بالتراث الاسلامي والتراث الاسلامي فقط لاغير بسبب عدم وجود ادله واضحه وصريحة ومؤكده وصلت عن طريق متخصصين او عبر وجود معالم واثار او مستندات ووثائق ..، ويذكر ان كل الذي قيل عن محمد وكتب عنه في السيرهي من باب التعظيم والتقديس لانها كتبت بعد النبوه ولم تكن لتكتب بهذا الشكل لولا نبوة محمد وبرغم ذلك كانت صنيعة هزيلة خرفة متناقضه اعتلتها الكثير من المهازل والاكاذيب والترهات.
-- 4 -- نزول الوحي والنبوة المحمديه --
كان محمد يذهب للتعبد في غار حراء بحسب مايذكر كتاب السير وهو يبعد بحدود ميلين عن مكه ويرتفع بحدود اكثر من 600 متر عن الارض ..، ولم يشر احد الى طبيعة هذا التعبد المحمدي وماهي تفاصيله والى ماذا كان يبغي والى اين يريد الوصول ..، هناك عدم ترابط لهذا الموضوع ..، ولاجود لصيغه مقبوله للاقناع بان هناك مظهر معين يدفع للتعبد هناك ..، هذه التساؤلات وتساؤلات اخرى كثيره ستاتي في سياق الموضوع علينا ان نؤشر عليها .
طالما اكدنا حين كنا نتحدث عن ماتبغيه خديجه من نكاحها من محمد هو النبوه اولا وقبل الفتوه واستقينا ذلك من شواهد كثيرة من كتب السيره .. الكل كان يعرف ان محمد هو النبي القادم الا هو برغم خاتم النبوه المثبت في جسده وبالتحديد على بطنه كما قال بعض احبار اليهود وبين كتفيه كما اشار لذلك بعض الرهبان النصارى ، اضافة لشواهد اخرى رويت عبر السير منها الشجرة التي جلس تحتها في تجارته بالشام والتي لم يجلس تحتها الا نبي ..، كذلك الغيمه التي ظللته من الشمس والتي هي غيمة النبوه ولااعرف مشاعر الناس وتصوراتهم وهم يشاهدون هذه الغيمه التي لايزيد ارتفاعها امتار وهي تتحرك بغرابه ..، تخاريف تتناسب وحجم عقلهم الصحراوي المتحجر الفارغ من اي علوم والمشبع بالتخلف والبداوه ..، والاغرب من هذه القصص الكارتونيه العجيبه كلها قصة عملية القلب المفتوح وهي العملية الاعقد والاصعب اليوم وفي ظل الامكانيات العالية والمتطوره جدا يذهب جرائها ضحايا موتى ..، فكيف يمكن ان يشق صدر محمد في بيئه صحراويه رملية تمتزج فيها مخلفات الحيوانات ا لموجوده هناك ليستخرج قلب محمد ويغسل بالثلج والبرد ليلقى قلبه بطست من ذهب ..، ماذا يعني ثلج وبرد وطست ذهب ..، صحراويتهم وغبائهم كان يصور لهم بانهم بهذه المفردات كان يمكنهم تمرير هذه الخلبصات وهذه السخافات وهذه الاكاذيب ..، والغريب العجيب بالامر وبدون اية مبررات ولاسباب لاتتعدى التخريف ذكر المؤرخون بان هذه العمليه تكررت خمس مرات او اكثر ..، ثلاث قبل النبوه واثنين بعد الوحي ..، قبل النبوه بعمر ثلاث سنوات وبعمر عشر سنوات وعشرون سنه..، اما العمليه الرابعه فقد نفذت عند مجيء الوحي والخامسه عند المعراج ..، لماذا تكرار العمليه بفترة لاتزيد على العشر سنوات .. لابد من ان نفهم ونتفهم ماهي الاسباب التي دعت كتاب السير وناقلي الحديث لذكر تكرار هكذا عملية جراحيه وبهذا الشكل السطحي الساذج والغير معقول حتى لدى اكثر الناس تخلفا .
برغم التطور الطبي والتقني العلمي الهائل الا ان الرعاع مازالو يملئون فضائياتهم صراخا وغباء معلنين ايمانهم الكلي المطلق بعمليات شق الصدر المحمدي الالهيه والتي مازال يؤمن بها ايضا المسلمين حتى ليبدو انهم يعيشون خارج التاريخ حيث العصور الحجريه لانها طرحت بشكل غبي جدا وغير معقول ..، لذا سنتحدث قليلا عن كل عمليه اجريت بحسب ماوردت لنا من كتب السيره .
اولا -- العمليه رقم واحد -- يقول محمد : بينا انا مع اخ لي خلف بيوتنا نرعى اذ اتاني رجلان عليهما ثياب بيض بطست من ذهب مملوءة ثلجا ، فاخذاني فشقا بطني واستخرجا قلبي فشقاه فاستخرجا منهعلقة سوداء فطرحاها ، ثم غسلا قلبي وبطني بذلك الثلج حتى انقياه .
سيرة ابن هشام -- الجزء 1 -- الصفحه -- 166-- 167
برغم ان القران نفى الاعجاز عن محمد لعجزه بعد نبوته وبعد الوحي قائلا ان هو الا بشر يوحى اليه ..، الا ان عقول كتاب السيرة الاغبياء او المتغابين يصرون على تخريفهم فالعمليه رقم 1 نفذت ومحمد بعمر ثلاث سنوات وهو يتذكرها بحيثيلتها بعد اربعين سنه وللعلم ان كل هذا الشق للبطن وللقلب جرى في لحظات ودون اي تخدير .. اتها هلوسات واضعاث احلام وتحشيشات مرضى .
ثانيا -- العمليه رقم اثنان -- يقول محمد :جاء فيّ رجلان فقال احدهما لصاحبه اضجعني فاضجعني لحلاوة القفا ثم شقا بطني ، فكان احدهما يختلف بالماء في طست من ذهب والاخر يغسل جوفي ، ثم شق قلبي فقال ، اخرج الغل والحسد منه ، فاخرج منه العلقه ، فادخل شيئا كهيئة الفضه ثم اخرج ذرورا كان معه فذره عليه ثم نقر ابهامي ثم قال اغد وسلم .
السيره الحلبيه -- الجزء 1 -- الصفحه 101
لاتوجد اختلافات مهمه عن الروايه الاولى وممكن تثبيت الملاحظات التي ذكرناها عن العمليه رقم 1 باستثناء غسل جوف محمد بالماء وهو امر غير ممكن مطلقا في عمليات الجراحه لاته وبالتاكيد يؤدي الى الموت الحتمي ..، ثم كيف يمكن اخراج الغل والحسد وهل هما قطعتان ماديتان فوجودتان في قلب الانسان ام انهما امران روحانيان نفسيان لايمكن تلمسهما ..، اليست هذه بداوة ورعوية وتخلف ..؟
ثالثا -- العمليه رقم ثلاثه -- يقول محمد : اني لفي الصحراء ابن عشرين سنه واشهر واذا بكلام فوق راسي واذا برجل يقول لرجل اهو هو ..؟ فاستقبلاني بوجوه لم ارها على احد قط ، فاقبلا الي يمشيان حتى اخذ كل واحد منهما بعضدي لااجد لاخذهما مسا ، فقال احدهما لصاحبه : اضجعه ، فاضجعاني بلا قصر ولا هصر ..، فقال احدهما لصاحبه : افلق صدره ففلقه فيما ارى بلا وجع ولا دم ، فقال له : اخرج الغل والحسد فاخرج شيئا كهيئة العلقة ثم نبذها فطرحها ، فقال له : ادخل الرافة والرحمه فاذا مثل الذي اخرج شبه الفضه ، ثم نقر ابهام رجلي اليمنى وقال : اغد واسلم ، فرجعت وبها رافة على الصغير ورحمة على الكبير .
السيرة الحلبيه -- الجزء 1 -- الصفحه 101 -- 102
واذا بكلام فوق راسي واذا برجل يقول اهو هو .. انه لايعرفهما كم انهما لم يتعرفا عليه لذلك سال احدهما اهو هو ..، يبدو انه في حالة هذيان ورغو وغياب ليس تام .. ، انه في حالة نوبة من نوبات الصرع ..، في حالة تهيؤات ، تصورات ، احلام ، كوابيس .
احبتي هذا هو الاسلام تخريف وتحريب وتخويف وتسويف انه اللامعقول واللامقبول ..، فكيف لانسان يعيش العلم والتحضر والمدنيه والقيم قادر على ان يقنع نفسه بالتعايش مع هكذا مفاهيم منحطه ومترديه ..؟
وللحديث بقيه
تحية والف سلام .. للعقل
ابو الحق البكري





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,323,190,514
- كل مسلم ارهابي ،، عبارة بديهيه وليست حمقاء - !...2
- كل مسلم ارهابي ،، عبارة بديهيه وليست حمقاء - !...1
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...10
- لاسلام .... الغباء والبغاء المقدس... 3
- وهل توجد حدود سيده كاترين ..؟
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...9
- الحريه للكلمه والانسان ,, اشرف فياض
- الاسلام .... الغباء والبغاء المقدس... 2
- الاسلام .. ودولة الخلافه الفرنسيه
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...8
- سمير نوري -- تعقيبا على مقالك -- دور الطبقه العامله في المرح ...
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...7
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...6
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...5
- الاسلام .... الغباء والبغاء المقدس... 1
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...4
- الله لايدافع عن بيته
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...3
- تهنئه بمناسبة عيد الذبح
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...2


المزيد.....




- رصد -معجزة- بعد إخماد حريق كاتدرائية نوتردام في باريس
- ملك المغرب يتخذ خطوة هي الأولى من نوعها منذ نصف قرن بشأن الي ...
- الرموز الدينية المصرية تدلي بأصواتها في استفتاء التعديلات ال ...
- ملك المغرب يحيي انتخابات ممثلي اليهود
- كاتدرائية نوتردام: خلايا النحل تنجو من الحريق المدمر
- شيخ الأزهر يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية
- كيف تم إنقاذ الكنوز التي لا تقدر بثمن بكاتدرائية نوتردام؟
- رئيس الطائفة الإنجيلية يُدلي بصوته في الاستفتاء على الدستور ...
- عشرات القتلى من القوات النظامية والموالين لها في هجمات لتنظي ...
- بعد 50 عاما.. الملك محمد السادس يوعز بإجراء انتخابات للهيئا ...


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ابو الحق البكري - الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...11