أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رمضان الصباغ - العاشق الجوال














المزيد.....

العاشق الجوال


رمضان الصباغ
الحوار المتمدن-العدد: 5007 - 2015 / 12 / 8 - 00:00
المحور: الادب والفن
    


د. رمضان الصباغ
شعر
العاشق الجوال

معذرة يا أصدقاء
فليلة البارحة انتحرت الأصداء
وصارت القرية فى ثيابها الممزقه
تنام
ورأسها تنام تحت المطرقه
وفى عيونها سنبلة الظلام
* * * *
قرأت كفى عند عراف شهير
يا ولدى الصغير
كلامك انتحار
وحبك انتحار
وفعلك انتحار
* * * *
بين المصلين كان
لم تمض لحظة وصار فى الأموات
كأنه لم يكن الإمام
أو قائل الكلام
(اليوم هزمنا الرومان
وغدا نضرب ضربتنا الفاصلة، ونرفع
فوق جبال العظم البنيان)
يا سيفه المسلول!!
يا سيفه المسلول!!
بين المصلين كان، ثم مات
كأنه لم يكن الإمام
أو فارس الشجعان
* * * *
أشرب حزنى كى أطير
أخرج من بوتقة الصدأ
من عالمى الضرير
من زمنى الذى اهترأ
* * * *
لم تنته الجولة بعد
سوف تسير حتى آخر الطريق
فالحلم أول الخطى
والنار فى النهاية
علامة على ضراوة الحكايه
********************
ويعبر الجريح ألف عام .. بعد عام
ويركب البحار .. يمضى فى الظلام
وسيفه المكسور
فى الجعبة القديمه
علامة الختام
- مازلت يا صديق
فى أول الطريق
* * * *
حبيبتى
لو تعلمين أن وجه القمر البرئ
تعلوه مسحة من الأسى
وأننى حين أحاول الكلام
يشمخ العراف فى حديثه المسموم
لكننى، لا أملك الرضوخ والسكوت
واننى لو اسكت الألفاظ فى فمى .. أموت
فالكلمة الشوهاء
ترشق فى دمى بلطة أيام الصقيع
تصلبنى على رخام المعبد المهجور
ترسمنى على الحوائط البللور
زخرفة تحط فيها رهبة الدموع
وفى كيانها يمر خنجر النفور
**************************
الجوع والبكاء جدولان يجريان فى قريتنا الحزينه
(اصبر وتجلد
مازلنا فى شهر الصوم
اربط حول الأمس حزام اليوم
واركب ناقتك وسابق ريح القول
- يا للهول!!
لا تحزن. قد يأتى القوم )
*قد يتأخر موكبهم، أو لا يأتون
قد يأكلهم ليل الزمن المأفون
(أربط حول الأمس حزام اليوم)
- يا ويلى
من أزمنة الجوع
وأنا أتعبد لإله الصوم
********************
الجوع والبكاء جدولان يجريان..
والخوف سيد القبائل المسالمه
والرمح مرشوق بأعين العشائر المنومه
والموت للذى يسطر المشورة
او ينطق الكلمة الممرورة
* * * *
قالوا: - وقد كنت أحاور النهار
ابحث عن كلمة نقية وعن مقاطع ابتسام
تجرى بها حرارة النشيد
قالوا بلكنة امتهان:
الصمت أبلغ الكلام
الصمت أبلغ الكلام
والويل للذى يبوح بالمحرمات
- يا ويلتى
والنار فى الضلوع
والقلب فى مدينة الشبع
من حوفه يجوع
* * * *
معذرة يأصدقاء
فالريح مازالت تعوقها الجبال
معذرة لعاشق جوال





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,010,647,206
- الشهيد مهدي عامل الذى أرعب الظلاميين بفكره ومواقفه
- اقتراح بخصوص علم الجمال
- رحلة عااشق شعر
- الجمايات الصينية القديمة وحداثتها
- موسيقى المقاعد الباردة تحت الرياح الشتائية مع تداعيات من دفت ...
- الراحل بين المداخل المزدوجة - شعر
- مهرة الريح شعر
- مالفن ؟
- مأزق الادعياء من النخبة
- العلاقة بين الصورة والمحتوى ( الشكل والمضمون )فى العمل الفنى
- انتهاء - شعر
- مضمون العمل الفنى
- قصيدة النثر ليست تخريبا
- تنويعات على لحن الحب والفراغ
- قمر
- النخبة بين الجهل والانتهازية
- العقل والارهاب
- من مكابدات السندباد
- الاصوليون والعسكر والثورة
- حبيبتى الاولى


المزيد.....




- -اللجوء وحق العودة-... العناوين الأبرز لـ-أيام فلسطين السينم ...
- فسحة حرية بسجون تونس.. من مجرمين لمبدعين
- القبض على فنانة سودانية لاتهامها بارتداء -زي فاضح- على المسر ...
- ترامب: الرواية السعودية بشأن مقتل خاشقجي مليئة بـ-الخداع وال ...
- تغريدة الممثل السعودي ناصر القصبي عن مقتل خاشقجي تثير ضجة عل ...
- تغريدة الممثل السعودي ناصر القصبي عن مقتل خاشقجي تثير ضجة عل ...
- مقتل خاشقجي: هل تصمد الرواية السعودية أمام التشكيك الغربي؟
- وزير بريطاني: الرواية السعودية حول موت خاشقجي غير موثوقة
- #خاشقجي: رواية جديدة تقول أنه -قُتل عندما قاوم-
- مقتل خاشقجي و-مجزرة منشار تكساس-.. فيلم رعب يتحول لواقع


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رمضان الصباغ - العاشق الجوال