أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - (قبلما ينبت الزغب)














المزيد.....

(قبلما ينبت الزغب)


شعوب محمود علي
الحوار المتمدن-العدد: 5001 - 2015 / 11 / 30 - 06:23
المحور: الادب والفن
    



1
أتأمّل عبر الأُفق
أناجي الروح , وما بالصدر سوى الأشواك
فهتفت بأقوى صوت,
وما للصوت صدى يتردّد في الأفلاك
من يبعث بيت الشعر بثوب مديح لسوق (عكاظ,)
وما للمدح سوى الشعراء الهجائيين
صبؤا في الصبح , وعادوا
لطقوس الليل بغير يقين
2
يا ويح طيور الحبّ تبلّلها الامطار ,
فيسقط عنها الريش إلى الأغوار
وأنا أتهيّب أكبو
في باب الدار
لذع النيران , وبرد شتاء قاس
أتقدّم , أرجع , أنهض
منتظراً كنت مع الأيّام
لقطار الفرح العابر ليل الغار,
وما لقطار الفرح العابر غير مدارات الأوهام
3
شيطان الشعر يجوس
أم جاس خلال اليقظة درويش الشعراء ؟
غصن الزقّوم على شفتي شعراء اليوم,
وغصون الجمر مع الأسلاك
منعتني الأمس , وتمنعني اليوم الأسلاك
من يبعث بيت الشعر ..,
وما للشعر سوى الشعراء المقتولين..
.., .., .., .., .., .., .., ..,..,

فوق الأوراق رأيت الآن
من يرسم قيداً , وسلاسل
وسيوف تعود لعصر اباطرة التاريخ
وعلى باب السجّان
مذابح شعب يسلخ مثل الشاة ,
وفوق المذبح إكليل الخلطاء,
ومهر ملوك البدو..,
وما قد سطّر فوق قراطيس الشعراء
في عصر الغيبة..,
عصر حضارتنا العمياء
في عرض القاعة ,
يحجب عن زوّار القاعة
ما يعرض قيد الكتمان..
في السرّ, وعند مخاض العرض
خلف الجدران, وخارج كلّ زمان
من بعد محاق ..
رأيت هلالاً يشرق بالأسماء ..
وخطابات مخصيه في قفص العجماء
سقط التاريخ , وما بعد التاريخ,
وأجراس الأُمراء
في كلّ مكان تقرع أجراس الأُمراء
4
العالم صندوق مغلق
وظلام الليل يحيط بطلّسم الأسماء
لا شيء يدلّ على باب ,
نافذة يدخل منها النور
والكاهن يحمل قبضة من كافور..
ليقيم مراسم دفن قبل مجئ الماء
وليطفئ في البيداء
عطش الصحراء إلى ينبوع الماء





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,006,980,625
- في منتدى الطلقاء
- صمتك كان العاصفة
- (كوّة في ليل الأحياء)
- (الرقص تحت اللهب)
- المح الطيف في أُفقي
- (الجبّار)
- (المزامير أقرأ)
- (الخروج)
- المؤمن
- للتذكّر مخارز
- رسالة شكر الى البحر
- دماً نهر دجلة يجري
- منتظراً ولادتي
- شذرات في مهب الريح
- في فلك المدينة المدوّرة
- اتلعروج
- بين النعيب والنباح
- بين الممالك والمهالك
- همجيّة المتحضّر
- المسيرة تطول


المزيد.....




- شركات سينما أمريكية تحذر مشاهديها قبل الدخول لمشاهدة فيلم ال ...
- هذه حقيقة 23 مليون في مجلس المستشارين
- الجزائر تستأجر مرتزقا مصريا في اللجنة الرابعة للأمم المتحدة ...
- شاهد.. -الهضبة- يفاجئ جمهوره بشربيني ويغني لها -برج الحوت-
- ابنة بوش: أشباح في البيت الأبيض وموسيقى مجهولة المصدر تنبعث ...
- لأنك أبي رماء أيمن جمعة
- بمشاركة نبيلة معن ووعد بوحسون... حسين الأعظمي يفتتح مهرجان ا ...
- صدور ديوان (كحل الحاء ) للكاتب الصحفي والشاعر ايهاب عنان سنج ...
- إسرائيل.. فيلم مشاهدوه عراة تماما!
- شوارع جنوب العراق.. معرض فني متنقل


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - (قبلما ينبت الزغب)