أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أسماء الرومي - دروب الرحيل














المزيد.....

دروب الرحيل


أسماء الرومي

الحوار المتمدن-العدد: 4997 - 2015 / 11 / 26 - 07:04
المحور: الادب والفن
    


كنتُ أقلب الأنترنيت قرأتُ خبراً أثارني الخبر يقول : قوات التحرير
في العراق عثرتْ على قلعة عسكرية فيها أكثر من مائتي سجين هم
من قاعدة سبايكر وفي حالة مؤسفة من الجوع والعطش
لا أدري مدى صحة الخبر لكنه أثار غصّةً في قلبي ، هذه العيون
المعذبة عيون الغائبين لا أستطيع نسيانها
ــــ دروب الرحيل ــــ
غنّي همساً
واسقنيها نبضةً
من قلبِ الشاعرِ الحزين
من وخزةِ ألمٍ درتُ ودرتُ
باحثةً عن بقايانا يا سهيل
فلم أجد غير ريحٍ تميل
سهيل مالت الريح لترمينا
لترمي بلداً كاملاً
أتسمع الصدى يا سهيل
هو الزمانُ يعيد
أكلهم قتلاك لا يا عراق
وكلهم غياب ؟
وكلهم مشردوكَ يا بلد
ومن يلمّهم ؟
لا بل علّ ماراً يحنّ لهم..
لا يا بلد لا يا عراق
أفرغوها من الذهب
ومُلئَتْ لنا بالويلات
ومرّ من بَعدكَ ما روّعني
وروّع حتى من هلك
سهيل بل وانظر معي
ما عاد البلد يعرفك
ولا يعرفني
لا يا هوى وآه كم آه
يتمزق على صدرِ الجلنار
وقلبي معلق بغصنِ زيتون
هنا الغائبُ هنا العراق
أتسمع الصدى يا زمن ؟
عراق يا عراق
والأضلع تتمزق على نار
يا أختَ سهيل والعراق مقتول
والنهرمقتول بكاتمِ الأسرار
ووجداً تبكي الليالي
يا سهيل والليالي تنطر الليالي
وذاك الصادح يشدو
ودروب الرحيل
تحمل حقائبَها وتسير
كتبت 25 ـ 11ـ2015
في ستوكهولم







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,835,373
- باريس بغداد يا بغداد
- ما بالنا للقلوبِ لا نصل
- شهرزاد سلاما
- البارحه
- وتر النغمِ الحزين
- تعالَ والعشقُ ثوب المجنون
- سلاماً لطفلِ البحرِ
- معاً وسنسير ونسير
- أنشدي يا بغداد
- وعلى من ..؟
- يا ماجدةً بقلبكِ
- تموز يا نضيدَ السنين المحروقة
- ودوري يا دوارة
- يا شمسنا الدايرة
- أغنية الأوز العراقي
- بابُ القلوب
- أعدكِ وسنتغدى هناك
- أحقاً كُنّا غلطة
- من خواطر الليل
- لِمَنْ حَنّ قلبكَ


المزيد.....




- -درس القرآن- لعثمان حمدي بك تُباع في لندن بأكثر من 4.5 مليون ...
- فنانون لبنانيون يخاطبون الجيش
- رئيس الحكومة يبحث مع وزير الفلاحة الروسي تطوير العلاقات بين ...
- تحفة معمارية فريدة لأمر ما لم تعجب القيصرة يكاتيرينا الثانية ...
- وفاة الفنان الشعبي محمد اللوز أحد مؤسسي فرقة -تاكادة-
- العثماني بمجلس النواب لمناقشة مناخ الاستثمار وولوحات السياسة ...
- لافروف: حلمت بتعلم اللغة العربية
- الموت يفجع الفنان ادريس الروخ
- مظاهرات لبنان تعيد الحياة للـ -التياترو الكبير- الذي غنت أم ...
- تحفظ عليها سقراط وأربكت كانت وهيغل.. هل خدر الفلاسفة الثورات ...


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أسماء الرومي - دروب الرحيل