أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هاتف بشبوش - النادل( دينو) وبعض المجانين قالوا عن الحسين أفضل مما قالهُ المتبجحون....














المزيد.....

النادل( دينو) وبعض المجانين قالوا عن الحسين أفضل مما قالهُ المتبجحون....


هاتف بشبوش

الحوار المتمدن-العدد: 4984 - 2015 / 11 / 13 - 22:50
المحور: الادب والفن
    


النادل( دينو) وبعض المجانين قالوا عن الحسين أفضل مما قالهُ المتبجحون....

الذين يتبجحون بأنهم كتبوا عن أبي عبدالله الحسين(ع) مثلما غريمهم المجرم عبد الرزاق عبد الواحد ،هؤلاء تناسوا بأنه حتى الأغبياء والأميون كتبوا عن هذا الأنسان العظيم أفضل مما قرأته حتى الآن . على سبيل المثال النادل الأيزيدي ( دينو) الذي كان يعمل في بار أبي مازن في الثمانينيات وهو معروف لدى أهل الخمر في السماوة ، كان دينو يقول عن نفسه بأنه أغبى رجل في السماوة ، بل كان يقول ايضا : أغبى ثلاثة رجال رجال في السماوة هم ( أنا ، وجميل حولي ، والحمار) ، جميل حولي هذا رجل رحمه الله لايعرف من الحياة غير الخمر وكان كليم العين . دينو هذا الأمي الأيزيدي، بين الفينة والأخرى كان يقول كلاما جميلا عن الحسين يذهل الحاضرين وافضل مما قرأته عن شعراء اليوم ومايكتبوه من الشعر عن الحسين(ع) مايثير الغثيان .
هناك رجل أمي وغبي آخر في السماوة ( جبر) رحمه الله الملقب ( جلّو) وهو الآخر معروف لدى القاصي والداني ، كان مصابا بداء البحث عن أسلاك النحاس في المزابل ، وكان دائم الحضور في مجلس العزاء الحسيني الذي يقيمه جدي ( كاظم المكتوب) في يوم الأثنين من كل إسبوع ، بينما كنت يافعا فأراه هناك ويجادل الشيخ موسى رحمه الله في أعظم جدال ويقول كلاما عن الحسين (ع) أبلغ من مما قاله المجرم عبد الرزاق عبد الواحد ومدّاحيه. هناك شاب لازال على قيد الحياة وهو الآخر متخلّف عقليا ( كريم بهلول) ، لايعرف من الحياة غير عربة البنائين الصغيرة التي يدفع بها يوميا , وهو يقول من حلو الكلام بحق الحسين ( ع) . ثم (ناجيون) المجنون الذي تناوله الكاتب الشهير (صباح الشاهر) في بعض أعماله ، ناجيون كان يردد وأنا اسمعه من فوق شرفة منزلنا ( اليوم يوم الملحمة ، اليوم تسبى الحرمة ) , وكان يقول عن الحسين ( ع) أجمل مما قاله السفهاء مع مجرمهم عبد الرزاق عبد الواحد بحق الحسين . ثم اليوم ( هادي ناجيون) الذي ورث الجنون والفصاحة اللغوية عن أبيه ( ناجيون) وهو اليوم يصول ويجول في شوارع السماوة متحدثا عن كلمة ( أزازين ) ولم يعرفها البعض الاّ بعد حين ، حيث تبينتْ في معناها أنها تعني الشيطان ، وهذا هو الآخر غلب كل ماقاله الكذابون عن الحسين ، ويحفظ الكثير عن ظهر قلب . ثم لاأخفيك ايها القارئ ماكتبته النساء الأميات حد اللعنة ( الملالي) عن الحسين ، لهو افضل بكثير مما قاله شعراء اليوم وما أكثرهم. .
أفضل ماكتب عن الحسين هو الجواهري لأنه كتبها عن شعرية خالصة تلامس الروح ، أما مايكتب اليوم فهو لغرض التبجح ونيل السمعة وإستجداء المديح والزلفى ، وأصبحوا مثل ذاك الذي يبيع الماء في حارة السقايين ، ولكثرتهم مما يحدو بنا أن نرمي مايكتبونه في المزابل .
في النهاية أقول أكرمونا بصمتكم أيها الشعراء , ولاتسمعونا من ضحالة اشعاركم وهزيلها , كما قصيدة المجرم عبد الرزاق عبد الواحد ، التي كتبها لالمديح الحسين ، بل لأن الحسين حسب شجرة العائلة الصدامية اللعينة هو جد صدام ، فتوجب عليه أن يرفع سيده الى المقام الرفيع لينقذه من الحفرة التي قضى بها شوطا من الزمن.

هــاتف بشبوش/عراق/دنمارك





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,977,072
- الى الشجاع إبراهيم الخياط...
- زيد الشهيد ، وميلودراما فراسخ لآهاتٍ تنتظر(2)......
- زيد الشهيد ، وميلودراما (فراسخ لآهاتٍ تنتظر (1) .........
- يوسف أبو الفوز وكوابيس هلسنكي(2) ......
- يوسف أبو الفوز وكوابيس هلسنكي(1) ........
- نهرُ العواصمِ الأزرق
- عبد الرزاق عبد الواحد ذلك الخراء .. ومديح بعض الشعراء....
- صرخة روح .....الخيانة وسقوط البرجوازية
- وجهاً لوجه...... face to face
- تشيرتُ جيفارا
- ثمنُ الحريةِ أعلى من أعشاش اللقالق.......
- آيسِ كريم في سلوفاكيا
- سأضعهم تحت قدمي
- رومانسية
- نصوص قصيرة (10)
- ويكيليكس
- زينب .......
- نساء.....(6)
- يحيى السماوي ، بين العدميّةِ والآيروتيك (3)
- يحيى السماوي ، بين العدميّةِ والآيروتيك (2)


المزيد.....




- وأخيرا.. لجنة بمجلس النواب تنهي -بلوكاج- القانون الاطار للتر ...
- فرنسا و«وليدات العنصرية»!
- ابن كيران يخسر معركة القانون الاطار للتربية والتكوين
- بي تي أس في السعودية: لماذا تريد الرياض أشهر نجوم الفن على أ ...
- الفنانة المصرية أمل رزق: -مش محتاجة غير ستر ربنا-
- -فنانة العرب- أحلام الشامسي -ترقص- في السعودية!
- أمانة البيجيدي تعاقب منتخبي -المصباح-
- رئيس -أوسكار-: الأفلام التركية ساحرة وأكثر صدقا من الأميركية ...
- المغرب يشارك في منتدى رفيع المستوى للتنمية المستدامة بنيويور ...
-  ثقافة وقضايا حقوق الإنسان في “الإذاعة” !


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هاتف بشبوش - النادل( دينو) وبعض المجانين قالوا عن الحسين أفضل مما قالهُ المتبجحون....