أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - محمد البورقادي - الباعة المتجولون أو -الفرّاشةّ-














المزيد.....

الباعة المتجولون أو -الفرّاشةّ-


محمد البورقادي
الحوار المتمدن-العدد: 4982 - 2015 / 11 / 11 - 06:28
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


شخوص من مختلف الأعمار والأجناس خرجو من عقالهم بحثا عن رزق كريم ودخل يسير يعفهم من حرام ويكف أيديهم عن الناس أعطوهم أم منعوهم..
كسب طيب من تجارة مشروعة لا سرقة فيها ولا إجرام، إلا عرض منتوج عله يحضى بإعجاب أحدهم فيكون من المقبلين ...
هل في ذلك حرج لمن يفعولنه أم أن السلطة أبت إلا أن تعكر الصفو وتدمر البناء في سبيل مرضاة جمال شارع ليسر العابرين ..
باعة متهمون باستغلال جزء يسير من ملك عام وأرض للدولة ، وآخرون بريؤون بل مبجلون وهم قد سلبوا من أراضي الدولة الشيء الكثير ..
أفنجعل المجرمين الذين أخذوا من ممتلكات الدولة غالب أرض ،وسكتوا عنها كأنها إرث قديم من أب أو جد رحيم ، كالمساكين الذين همهم لقمة عيش كريم في ظل غلاء حميم ,ومصاريف جما ..
مالكم كيف تحكمون وتظنون أنكم تفهمون، وباسم القانون تعاقبون وبالعصا والهراوة تزجرون كأنكم للحرب معلنون ، أهذا جزاء من بحث عن رزق شريف يكفيه يوما وليلة أو أدنى من ذلك ، وبعرق جبين وتعب مبين وذل بهيم أمام ملإ عظيم.. ،
تبا للشارع ولزينة الشارع "ماساعدتونا ماخليتونا نقلبو على رزقنا "، أترون أنها فوضى وسوء تنظيم ، ومنظر دميم في وجه سائح غربي غني عنا بعقله وعلمه ..
إذن فأين المفر وإلى أين المستقر في لهيب قهر وجور غير منتظر ، أتظنون أيتها النخبة المثقفة أن مدخولا يوم في سوق أسبوعي كاف لسد رمق عائلة ممتدة عروشها أم أنكم تضحكون، وتستهزؤون وأنتم بالحنكة معروفون أم تنكرون أنكم تستغفلوننا وتظلمون ...
كلا إنكم ظالمون وإن لم ترجعوا لنلومنكم يوم الدين..
فالحمد لله من قال "وفي السماء رزقكم وما توعدون ,فورب السماء والأرض إنه لحق مثل ما أنكم تنطقون " ..
فلو وكل الرزق لغيره لفسدت الأرض جميعا ،ولكان الهلاك قريبا, حيث الطمع والجشع قد بات جليا ، وقوينا يسحق منا الأضعف, وضعيفنا يشكو حاله لرب منتقم جبار، يمهل ولا يهمل حتى إذا أخذ الظالم لم يفلته إن أخذه أليم شديد.. فاللهم لا تفقرنا لأحد سواك واغننا بفضلك عمن سواك ..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,844,465,550
- أيام الغفلة..
- جحد المعروف ..
- عالم الفيسبوك..
- البرهان على وجود الله..
- عصر الغفلة..
- إن الإنسان ليطغى أن رآه استغنى
- سرحت بنظري في القبور ..
- سرحت بنظري في السماء
- سرحت بنظري في نفسي
- سرحت بنظري في الدنيا
- سرحت بنظري في جنة الأرض
- نظرة في زمن الجسد المستباح..
- نظرة في دواعي الإدمان على التكنولوجيا ..
- تقلبات النفس ، نظرة في العمق
- خلفية إضافة ساعة للتوقيت الرسمي..
- كوابح الإصلاح السياسي والإقتصادي في المغرب : الجزء 3
- كوابح الإصلاح السياسي والإقتصادي في المغرب : الجزء 2
- دواعي تقدم الأمم..
- كوابح الإصلاح السياسي والإقتصادي في المغرب : الجزء 1
- أناس بدون مأوى..


المزيد.....




- أحمد النجار يكتب : الصندوق السيادي المصري.. البوابة الملكية ...
- بالتعاون مع وزارة الدفاع: دورات تثقيفية شاملة لأعضاء اللجان ...
- بيان صادر عن مؤتمر الاتحادات والنقابات العمالية العراقية حو ...
- نقابة الصحفيين تندد بإعتداء قوة من سوات على صحفي في بابل
- طريقة دارجة في توديع الطيارين المتقاعدين في السعودية
- نقابة المحامين تدعو الى تشكيل الحكومة وتنفيذ تطلعات المواطني ...
- بلاغ حول تأسيس المكتب الإقليمي لموظفي التعاون الوطني المنضوي ...
- أمين-العمال العرب-حول قانون «الدولة القومية لليهود»:يخدم-صفق ...
- نائب رئيس “العالمى للنقابات”.. مصر علمت العالم ومن لا يفتخر ...
- Great ETUF leaders participation in TUMM


المزيد.....

- في الذكرى الستين للثورة... الحركة العمالية عشية ثورة 14 تموز ... / كاظم الموسوي
- السلامه والصحة المهنية ودورها في التنمية البشرية والحد من ال ... / سلامه ابو زعيتر
- العمل الهش في العراق / فلاح علوان
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ... / محمد الحنفي
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ... / محمد الحنفي
- العمل النقابي، والعمل السياسي في المغرب: أية علاقة؟ / محمد الحنفي
- السياسة الاقتصادية النيوليبرالية في العراق والموقف العمالي 1 ... / فلاح علوان
- في أفق تجاوز التعدد النقابي : / محمد الحنفي
- الإسلام / النقابة ... و تكريس المغالطة / محمد الحنفي
- عندما يتحول الظلام إلى وسيلة لتعبئة العمال نحو المجهول ...! ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - محمد البورقادي - الباعة المتجولون أو -الفرّاشةّ-