أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الوهاب المطلبي - وهما ألّذ النعمتين














المزيد.....

وهما ألّذ النعمتين


عبد الوهاب المطلبي

الحوار المتمدن-العدد: 4964 - 2015 / 10 / 23 - 14:28
المحور: الادب والفن
    


وهما ألـّذ النعمتين
عبد الوهاب المطلبي
سقط َ الجوادُ بكبوة ليلية
من دون حشرجة إحتضار
قدرية ٌ أهدت إلينا الإنكسار
يا طفلتي ضيعتها في الغابة السوداء
ضيعتها وحلمتُ في إرجاعها
أنا كل ّ ُ نبضاتي إنتظار
أهديتها قلمي المتيم َّ في تشهده ِحلمُ الصغار
أيعيدها مطرُ الخيال ِ لعالم ٍمنهار ؟
ما همني إلا إستعادة طفلتي مهما تجبَّر َعالم الأسرار
متوقفٌ في محنة ٍ، أُسرَالخيال
وأنا سأرصدُ ما تبقى أيام عمر ٍفي طريق الأنحسار
بئس الضياع ُضياع التوأمين
وهما ألَّذ ّ ُالنعمتين من سيد ..
أجرى جداول حيرة ٍوتخبط ٍ وما نزال ُ بالمحال..
هو مَنْ ملك َ الملوكَ........
ومالكٌ في كلِّ ذرات الوجود
* * *
القلبُ يعاني نوباتٍ سارقة ٍ مني الحول
ورحيل العقد السادس ِانهكني، ترعبني أشباح الهول
والمفتي يرتلُ قرآنه
ويراقصُ غيلانا ً ما أغربُ هذا القول
لاصحوَ يصاحب ُأفكاري
لا ترحلُ غيمات ُالحيره
في سكر ٍ من دون كميت
كان المفروضُ أن أكتبَ عن ظمآن الطف ِ ٌ، قربان الآلهة ألإسلاميه
وخصوصيتهُ ملأت أبعادَ الكون ِ نهجا ً إنسانيا ً
لكنْ تاجر ِ أرجاسُ سفيتنا َفي ثورته
حيثُ علتها أمواج ٌ شتى حتى كادت ْ أن تهبط َ في القعر
يفتقدُ المركب ُربانه
أيعوم ُ في كوكب ِقاحل؟
ماض ٍ وخراف ُ ترتع ُ في كلِّ طقوس ألجهل ِ ألساديه
من وحي ملوك خليج تتحكمُ فيه الصهيونيه





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,126,658
- و ملوك ُخليج ٍ- يدعى عربيا ً- قد باعوا أوطان َ الله
- من ذا يبيعك يا عراق ؟
- الصرخةُ تثمرُ أقمارا ً وشموسا ًقيد المستقبل
- الصرخةُ ُعذراءُ لكنَّ الشعبَ أصمّ
- تحت سماوات الهالوك
- قد بلينا بشخوص ٍساسة ٍ في البرلمان
- أخفض رأسكَ يا عربي الصمت القاتل
- الناجية ُ فوق رماد الإسطوره
- محنة ٌ في إفتراق الحمائم
- ما لنا في العلم ِ فن ٌ من بعيد ٍ أو قريب
- السارقون القوت من دماء تلك البقره
- حشجرة ُالضوء الأخضر ((2))
- حشرجة المطرالاخضر((1))
- أخترع الأمراء ُ عاصفة العار
- لاتجرحوها خلسة ً
- الأزهرُ يفقدُ طهر أصالتهُ
- في زمن ِ عواء ِ ذئاب
- زوارق ٌ لا تملؤها ثقوب(نص ٌ مشترك)
- ويا أحلى مشاويرا ً مرفرفة ً بحضن الليل
- يا ظل النور الدافق


المزيد.....




- المغرب ينضم إلى الشبكة الدولية لهيئات مكافحة الفساد
- الفنانة اللبنانية نادين الراسي تنفجر غضبا في شوارع بيروت
- العربية: احتراق مبنى دار الأوبرا في وسط بيروت جراء الاشتباكا ...
- الشوباني يعلق أشغال دورة مجلس جهة درعة بسبب تجدد الخلافات
- الموت يفجع الفنان المصري أحمد مكي
- بالفيديو... لحظة سقوط الليدي غاغا عن المسرح
- أنباء وفاة كاظم الساهر تصدم الجمهور... وفريق العمل ينشر توضي ...
- قائد الطائرة يتلقى “عقوبة رادعة” بسبب الممثل محمد رمضان !
- لبنان...فنانون وإعلاميون يتركون المنصات وينزلون للشارع
- رقصة مثيرة تسقط -ليدي غاغا- من على المسرح


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الوهاب المطلبي - وهما ألّذ النعمتين