أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - مريم نجمه - إلى الرئيس بوتين .. أترك بشار القاتل عندكم رحمة بالشعب السوري - 96














المزيد.....

إلى الرئيس بوتين .. أترك بشار القاتل عندكم رحمة بالشعب السوري - 96


مريم نجمه

الحوار المتمدن-العدد: 4964 - 2015 / 10 / 23 - 14:19
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


سأل الله ؟ - من اليوميات - 96
هل نفذَ السلاح على الأرض ؟
هل معامل السيارات بخير ؟
هل تقاسمتم النفط والغاز المخزون ؟ أم بعد ؟
كيف حال الشركات .. الرحلات .. المؤتمرات .. العابرات
والسهرات ؟

ملأتُ لكم البحار واليابسة
هل شبعتم ؟ وشكرتم ؟
هل عشتم بسلام ومحبة ووئام؟

الأرض واسعة غنية ملآنة كلوا وافرحوا وتساووا ؟

" طنّشتُ " طويلاً طويلاً ...........

صياحكم , جنونكم وصل سمائي ,
هدير الطيران , حمولات البحار , دخان الحرائق سيول الدماء , صراخ الأطفال , دموع النساء !؟
لم تمتلئ بنوككم وأرصدتكم وجيوبكم أم , أم ماذا !؟
ماذا ينقصكم ؟
أم ما زلتم عطشى وجوعى لحليب الأطفال وخبز اليتامى ؟

أصحاب السلطة والكراسي السابحة بالدماء لا تقتربوا مني ..!
أمامكم الجثث أطباق أطباق , والأشلاء " مازة " وحلويات !
حينما تشبعون و" تزهأون " من المقعد الوفير خبروني ؟
لا شواغر في هذا العصر , ولا تنازل , الكراسي مملوكة لمَنْ !؟
فأنا الأبد , والأبدية ....
ماذا لو انطفأ الكوكب ......!؟
*


لقد احتلوا السوريين السماء , حدائقنا امتلأت زهوراً .
فاضت بالملائكة
المجد لهم !

*
أنا سورية , قبل أن أكون مسيحية , وماركسية ,
وانتماءاتي الآرامية - السريانية .
:


الكنيسة الأرثوذوكسية كنيسة وطنية عريقة على مدى التاريخ لا تحتاج إلى شهود . رعاياها متحررون ليسوا ببغاءات ولا مسيرين يعرفون أين يقفوا لا يحتاج الواحد منهم إلى وصاية لدينا حرية الرأي و العبادة والمواقف والإلتزام بالقوانين لدينا حرية وقناعة القرار الشخصي .
أمي وأبي جاءوا بي بحرية . نحن أحرار , وليس مسيّرين .
المسيح مات بحرية على الصليب .
الله خلق الإنسان للحياة وليس للموت . والمسيح حررنا من العبودية .

:

سوريتي ,
قومي استنيري , أضيئي الشموع في النوافذ .
دمشف انهضي من عتمتِك .. من حزنِك
توضّئي بعطر الياسمين
أضيئي قناديل المساء .. وشرّعي الستائر
كالنخل حواليك الأصدقاء الأوفياء , وأهلك ,
وبَنوكَ ينتظروا اللقاء
مجدُ الربِّ أشرق عليكِ يا أم المعابد
الياسمين في بيوتِك يحلو , يزهو ,
كالعرائشِ يعلو .. ويعلو..!
.

- " يا غافل إلك الله " .

بلابل الحرية تسلّم عليكم .. وتغني لكم ..
تقول : أنها لم تمتْ
مازالت فوق رؤوس الأشجار ترسل فرح الأنغام ..والحب .

:

الثورة تهديم وبناء , القديم يتلاشى , ويولد وينمو الجديد -


- " الأشياء العتيقة قد مضت , هوذا الكلُ قد صار جديداً بالمسيح " .
:

العكاكيز الروسية والإيرانية تكسّرت
سيسقط مهما استنجد بالغرباء , الشعب قال الكلمة... وثار.
.. حكم الفاسدين انتهى , فاحت رائحة البارود .. والكبريت
اختنق العالم ..!

:
إن دماءنا ليست ماء .. فليتعلم العالم
- " أهل مكة أدرى بشعابها " .
-
ثورتنا لها توابع , وإرتدادات

.
راح وقت العبودية
لن يعود الصمت والركوع .. والديكتاتورية ..

-
- " إذا لم يكن غير الأسِنّة مركباً , فما حيلة المضطرّ إلا ركوبها " .
*

في بحر الإعلام وبحر الدماء , لم يعد قيمة للكلام .


نصدّق !؟
نشاهد ونسمع ولا نصدق ! ما تراه العين وتسمعه الأذن !
كل هذا يحدث ويجري أمام أعين العالم ودُولِه الكبرى والفاعلة , ولا يتحرك ,, فمتى يتحرك إذاً..!؟

العالم ميتٌ منذ زمن !
---

:
- " لله درّك يا منون فقد بدت , منك الحياة وطاب عيشك واعتدل
فاز الأنام وأرّخوه بمقصدِ , هلك الشقيّ وإلى جهنم قد رحل . "
:
:
سيرحل القاتل والشقيّ والشرير ,
من الجزّار إلى الجلاد والفاسد ومصاصي الدماء وقاطع الرؤوس واللصوص ومغتصب النساء ومعتقل الأبرياء والأحرار وخاطف العلماء والرهبان والمرضى ..
ستطوى صفحة الأشرار .
نجمٌ ساطعٌ في السماء..!
:

21 تشرين أول : إلى الرئيس بوتين ..
أترك بشارالقاتل عندكم .. في ضيافتكم , رحمة بالشعب السوري .
جريس الهامس - مريم نجمه
:
:
" سهار بعد سهار .. تيحرز المشوار ....."
ما في عادَة .. قلال هالزوّار !؟
وين المعلّم .. والجعفري
والمقداد .. والشعبان ؟
خلّيك وحدك .. ولا تفِلّ
عنّا الفودكا .. والكافيار
والخلّ
والخلاخل..
وحياة أبوك لا تفِلّ
عمّ يقولوا طلعت ريحتك
والفلافل ..
ما عاد بدهم جَلّ
بدهم اياك تفِلّ.
ليش بارِم وجهك عني ؟
والله راح فِلّ .. راح فِلْ
بسْ خبّيني من الحَبل .. والدّلْ !
من يوميات الثورة / مريم نجمه






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,133,931
- أنجيليات : الزيت والخمر في الإنجيل ؟ - 2
- من كل حديقة زهرة - 55
- يوميات الثورة السورية - 96
- من اليوميات - هل نستطيع أن نغيّر العالم ؟ - 95
- على الدرب .. خاطرة
- لن يمرّوا ..! قالها الشهيد يوسف العظمة - من اليوميات - 95
- الإعلان العالمي لحقوق الإنسان - تعريف - 5
- أيام , ومواقف لها تاريخ ! - 93
- تعريف : شارل مالك - 3
- يوميات جديدة
- خواطر يومية - 91
- عصبة الأمم ؟
- حانَ الوقت لتشكيل هيأة جديدة دولية أممية شعبية !
- أعرف بلادك : مدينة الزبداني .. أسماء العائلات لمحة تاريخية - ...
- نسائيات - 10
- عالم مهووس , خواطر صباحية
- حب الوطن ووحدة الشعب والمجتمع تعمل العجائب - خواطر - 90
- بلَد بلا جيش بلد بلا سِياج - حتى في الموت كن مبتسماً لأنك ال ...
- صناعة الفرح ؟
- تعريف : تشوده ؟ - 2


المزيد.....




- إضراب وطني يومي 23 و24 أكتوبر الجاري بقطاع التعليم
- تصاعد المواجهات في لبنان.. قتيلان وعشرات الجرحى في اشتباكات ...
- القوى الأمنية اللبنانية تفرق المتظاهرين في وسط بيروت
- التحالف الشعبي الاشتراكي يؤكد علي برنامجه للخروج من الأزمة
- مساندة للمتظاهرين في لبنان...نادين الراسي تشعل الإطارات في ا ...
- غورباتشوف: الولايات المتحدة رائدة في تدمير المعاهدات الدولية ...
- أبو زينب اللامي.. من هو المتهم بقتل المتظاهرين في العراق؟
- اشتباكات متصاعدة في وسط بيروت بين قوات الأمن والمتظاهرين
- محتجون في لبنان يتهمون الحكومة بالفشل
- متظاهرون غاضبون يحطمون واجهات محال تجارية في بيروت


المزيد.....

- كتاب ثورة ديسمبر 2018 : طبيعتها وتطورها / تاج السر عثمان
- من البرولتاريا إلى البرونتاريا رهانات التغيير الثقافي / محمد الداهي
- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - مريم نجمه - إلى الرئيس بوتين .. أترك بشار القاتل عندكم رحمة بالشعب السوري - 96