أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نسرين السلامي - شوكولا














المزيد.....

شوكولا


نسرين السلامي
الحوار المتمدن-العدد: 4946 - 2015 / 10 / 5 - 22:51
المحور: الادب والفن
    


شوكولا
فلنلتق عند سفح جبل لحظة غروب تشبه ..جوعي لك ..
ولتعذر تاخري لان احمر الشفاه الذي يشبه حضورك في اوردتي ..-سقط مني سهوا عند مداخل تلك المدينة.-.حيث التقينا كثيرا ولم نلتق يوما..
لم التحق بالطائرة في غمرة بحثي عن عذر يشبه حتمية غيابي ..
ولم اكتشف اقصر الطرق التي توصلني اليك...
بحثت عن الامتع دوما .. الاقصر لم يكن يعنيني..
..
...كنت مراهقة في امسية شعرية للكبار..,اوزع بطاقات على الحضور والمشاركين
" عندما ابتدات الامسية .. و فيما كانت احداهن تهذي في مكبر الصوت..."عيناي عليك .... الى اقبلك..,,
قهقه الاسمر بجانبي بصوت عال:
اقبلك؟؟؟ اغلب النساء لا يجدن التقبيل ولا يعرفن كيف تؤكل الشوكولا؟؟؟
نظر لي مبتسما وغمز بعينه... اتكلم عن تجربة يا صغيرة...
ابتسمت مرتبكة وسالته : وكيف تؤكل الشوكولا ؟؟
د تنهد دون ان ينظر الي: انها تذوب يا صغيرة .. لا تقضم .. فقط تعلمي .. هي تذوب...
ذلك الاسمر المثير للجدل اضاف قائلا لمستمعيه لحظة دهشة .. في نهاية قصيدة معتقة بالحب: " اعتقد اني اسرفت في الكلام كثيرا .. حين قلت اني احبك...

اليوم .. كم اعتقد اني اسرفت كثيرا في الانتظار .. اسرفت جدا في الحلم...حين فكرت انه من السهل اكتساب مهارة اكل الشوكولا والتقبيل ...
وددت لو التقي ذلك الاسمر .. لاخبره انني بعد عمر من الاسراف .. اكتشفت .. اننا لا نكتسب مهارة تذوق الشوكولا ولا مهارة التقبيل ..
وددت ان اخبره ان تلك الصغيرة قد بالغت الحياة في تقبيلها حد الاختناق...
وانها لم تكتسب مهارات تذوق الشوكولا ...
لم افكر وانا اقضم شفتيك تلك الليلة .. انك حاضر في اوردتي قبل ان تتلون شفاهي بذلك الاحمر المفقود..
..انني كنت على شفتيك اكثر بدائية مما اسرفت الحياة في تهذيبي
انني كنت اكثر استعجالا من انتظار ذوبان قطع الشوكولا...
وانني لم استطع ان اتحضر .. امام بدائية يديك..
ولم اعرف كيف ارتب شعري ولا كيف ابدو انيقة .. امام ذلك الكهف الذي دعوتني اليه.. قبل الغروب بدقائق..
كان ذلك المكان يشبهنا .. حد التوحد...
كنت اتحسس بيدي النتوءات في جدران ذلك الكهف .. ومعه اتحسس نتوءات جسدك ..
سالتك في قبلة مختنقة: من الاكثر بدائية ... انت ام هذا الكهف؟؟
قضمت شفتي دون ذوبان وقلت : لا انا ولا هو .. انت الاكثر بدائية بيننا..
ضحكت وسالتك مجددا : اذن .. تعتقد انني لا اجيد التقبيل ولا اكل الشوكولا صح؟؟؟
...طوقتني بذراعيك بقوة.. همست في اذني .. انت لا تجيدين شيئا.. انت فقط انثى حد البدائية...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,008,408,145
- حافية القدمين
- بائعة الكبريت


المزيد.....




- العدالة والتنمية يبحث عن إنهاء خلافاته الداخلية ببوزنيقة
- فيلم عن أجواء الغزو العراقي يتوج بمهرجان الكويت السينمائي
- محررة مقالات خاشقجي: الرواية السعودية هراء
- جولة عالمية لـ -آلة الزمن- الموسيقية الروسية (فيديو)
- صدور ترجمة رواية الرعب “جرائم براج” للكاتب “ميلوش أوربان”
- السيناتور الأمريكي الجمهوري غراهام: تساورني الشكوك حيال الرو ...
- ترامب: الرواية السعودية عن وفاة خاشقجي جديرة بالثقة
- السيناتور الأمريكي الجمهوري غراهام: تساورني الشكوك حيال الرو ...
- اللجنة الأوروبية للديموقراطية من خلال القانون تشيد بإصلاحات ...
- مهرجان الفيلم الأوروبي الأول ينطلق بالدوحة


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نسرين السلامي - شوكولا