أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - محمود سلامة محمود الهايشة - القضاء على الدروس الخصوصية..خطوة نحو تطوير التعليم المصري -الثروة المهدرة-














المزيد.....

القضاء على الدروس الخصوصية..خطوة نحو تطوير التعليم المصري -الثروة المهدرة-


محمود سلامة محمود الهايشة
(Mahmoud Salama Mahmoud El-haysha )


الحوار المتمدن-العدد: 4945 - 2015 / 10 / 4 - 20:13
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


هل هناك مشكلة في منظومة التعليم المصري؟
نعم، هناك حُزمة إشكاليات وأزمات يمر بها النظام التعليمي المصري، وإذا سألتَ أي إنسان: ما هو المنهج؟ فأكثر من 99% من الناس سيَقولون: المنهج هو الكتاب المدرسي، ولكن الصحيح أن للمنهج عدة أركان؛ منها: الكتاب الدراسي، بالإضافة إلى الطالب، والمعلم، والبيئة المدرسية، والوسائل التعليمية، والتقويم.

يُنفق المصريون ما يقرب من نصف دخلهم على الدروس الخصوصية، وهناك بعض الإحصائيات تتحدث عن 20 مليار جنيه لإنفاق أولياء الأمور على التعليم الموازي!

لن نقف كثيرًا أمام الرقم، ولكن بكل تأكيد إن ما يُدفع لعدد بسيط من المعلمين في المدارس الموازية أكثرُ مما تنفقه وزارة التربية والتعليم على العملية التعليمية الرسمية!

وبما أن مصر تمتلك حوالي 1.5 مليون معلم في وزارة التعليم والأزهر الشريف، فإن ذلك يعني أننا نملك شعباً كاملاً من المعلمين، يعد جيشًا يستطيع هزيمة الجهل والانتصار على التخلف، وتعد وزارة التربية والتعليم من أغنى الوزارات المصرية بما تمتلكه من مدارس ومنشآت وأبنية وتجهيزات تعليمية وتكنولوجية، وللأسف دون الاستفادة منها، أو استخدام الحد الأدنى منها! ويوجد أكثر من 16 مليون تلميذ وطالب في مراحل التعليم ما قبل الجامعي؛ أي: من الصف الأول الابتدائي حتى الثالث الثانوي في كافة التخصصات!!

الدولة المصرية دشَّنت التليفزيون عام 1960م، والآن مصر في 2015م تمتلك أكبرَ مدينة للإنتاج الإعلامي في أفريقيا والشرق الأوسط، وأكثرَ من قمر صناعي للأغراض الإعلامية، ومئات القنوات الفضائية، وثلاثَ شبكات اتصالات لاسلكية حتى الآن، وعشرات من الجامعات التي تحتوي على كليات التربية والتعليم الأساسي ورياض الأطفال والتربية النوعية، بالإضافة إلى الحاسبات والمعلومات والهندسة، وقد أصبح في كل إدارة تعليمية على مستوى الجمهورية مركزٌ للتطوير التكنولوجي، وفي كل مدرسة قسمٌ للحاسب الآلي، ومعلمون لتكنولوجيا التعليم، وتم توصيل خطوط للإنترنت في معظم مدارس مصر الحكومية.

في المقابل فإن نسبة 100% تقريبًا من البيوت المصرية تمتلك (التليفزيون والرسيفر) لاستقبال القنوات الفضائية، فلم يعد هناك تقريبُا قنواتٌ أرضية، وأكثر من 90% من الأسر تمتلك (كمبيوتر) أو أكثر داخل نفس البيت، سواء (كمبيوتر) مكتبي أو لوحي أو (لاب توب)... إلخ، وإذا وُجد الكمبيوتر توافر الإنترنت.

إذًا فالحل في القضاء أو التقليل من أعراض فيروس الدروس الخصوصية والنهوض بالعمَلية التعليمية، وكذلك تعظيم الاستفادة مما هو متاح، دون إضافة أي أعباء مادية أو مجهود على الحكومة؛ ممثلةً في وزارتي التربية والتعليم والإعلام، وكذلك الأسر المصرية وأولياء الأمور والطلاب، ويمكن تلخيصُ ما هو متاحٌ في النقاط التالية:
1- القيام بتصوير المعلم/ة داخل الفصل الدراسي، بواسطة أي كاميرا رقمية جيدة، تركب على حامل للكاميرا، يقوم بتصوير جميع الدروس لجميع الصفوف من قبل معلمي وأخصائيي تكنولوجيا التعليم والحاسب الآلي.

2- تدريب من يقومون بالتصوير في المدارس على برامج المونتاج والإخراج التليفزيوني.

3- إنشاء صفحة على الفيسبوك لكل مدرسة، وكذلك إنشاء قناة على اليوتيوب لكل مدرسة، وأيضًا لكل إدارة تعليمية.

4- تقوم كل إدارة تعليمية - ومن ثَم كل مديرية للتربية والتعليم في كل محافظة - باختيار أفضل عشرة معلمين أو أكثر في كل مادة دراسية من حيث الأداءُ في الشرح النظري والعملي تم تصويرهم، ونشر تلك الحلقات وهذه الحصص، على قناة باسم المادة - الصف الدراسي على اليوتيوب.

5- تستفيد القنوات التعليمية المتخصصة على (النيل سات) بإذاعة تلك الحلقات التي تم تصويرها من أرض الواقع ومن داخل الفصول.

6- على أن تَصرف وزارة التربية والتعليم مكافأة مجزية للمعلمين المتميزين، وللأخصائيين التكنولوجيين المميزين في التصوير والإخراج والمونتاج.

7- الاستفادة من مسرحة المناهج، وغناء المناهج، التي يتميز بها العديد من المعلمين؛ كإستراتيجية وطريقة من طرق التدريس الحديثة، وكذلك التعلم النشط والتعلم الفعال.

8- أعتقد أنه - في خلال عام دراسي واحد - سوف يكون لدينا مادة فيلمية مصورة ومعدة للإذاعة والمشاهدة والتداول بين الناس وبين المدارس وبين الإدارات التعليمية والمحافظات، ويتم تصديرها للعالم العربي؛ أي: بنك تعليمي مصور ليس له مثل في العالم.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,507,532
- فضفضة ثقافية (353)
- فضفضة ثقافية (352)
- فضفضة ثقافية (351)
- فضفضة ثقافية (350)
- فيرس سي ..قصيدة نثرية
- موائمات سياسية !!
- التغذية المدرسية!!
- تداعيات!!
- خدمة مدنية!!
- الكراهية!!
- جثث نافقة!!
- الفحش!!
- حماقة!!
- أثقال!!
- مهرجان كلام بالميم
- فضفضة ثقافية (349)
- الإنسان بين النوايا والمأساة
- تنويه: متى يخلو الكتاب من الفهرس؟
- فضفضة ثقافية (348)
- فضفضة ثقافية (347)


المزيد.....




- بومبيو من جدة: هجوم أرامكو -عمل حربي إيراني- غير مسبوق
- الحوثيون يهددون: أبوظبي ودبي ضمن أهداف هجماتنا بالطائرات الم ...
- كيف ساعد GPS السعوديين في إثبات تورط إيران بهجوم أرامكو؟
- السعودية تتهم إيران بدعم هجوم أرامكو وتؤكد أن مصدره من -الشم ...
- الرياض تتهم طهران في الهجوم على -أرامكو-
- وزير التربية التونسي يقرر منع الهواتف الجوالة لدى التلاميذ ف ...
- وزير التربية التونسي يقرر منع الهواتف الجوالة لدى التلاميذ ف ...
- حفل تأبيني كبير للناشطة عائدة العبسي بتعز
- ليبيا.. لهذا رفض التبو مقترحا إماراتيا للتسوية
- رسائل حوثية بعد هجوم أرامكو.. تكذيب جديد للرواية السعودية وت ...


المزيد.....

- معايير الامن والسلامة المهنية المتقدمة وأساليبها الحديثة / سفيان منذر صالح
- التربية على القيم في المدرسة / محمد الداهي
- أصول التربية : إضاءات نقدية معاصرة / د. علي أسعد وطفة
- التعليم والسلام -الدور الأساسي للنظام التربوي في احلال السلا ... / أمين اسكندر
- استراتيجيات التعلم النشط وتنمية عمليات العلم الأهمية والمعوق ... / ثناء محمد أحمد بن ياسين
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في السياقات العربية ، إشكا ... / زياد بوزيان
- احذر من الكفر الخفي / حسني البشبيشي
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق / حسين سالم مرجين
- خبرات شخصية بشأن ديمقراطية العملية التعليمية فى الجامعة / محمد رؤوف حامد
- تدريس الفلسفة بالمغرب، دراسة مقارنة بين المغرب وفرنسا / وديع جعواني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - محمود سلامة محمود الهايشة - القضاء على الدروس الخصوصية..خطوة نحو تطوير التعليم المصري -الثروة المهدرة-