أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - مهما يكن كل جمالك...















المزيد.....

مهما يكن كل جمالك...


محمد الحنفي

الحوار المتمدن-العدد: 4945 - 2015 / 10 / 4 - 01:46
المحور: الادب والفن
    


يا سيدة البيت...
يا فتاة آية في الجمال...
تحلم بأن تصير...
سيدة البيت...
في كل ثانية...
في كل دقيقة...
في كل يوم...
مهما يكن كل جمال سيدات البيوت...
وكل جمال الفتيات الحالمات...
لا يرقى إلى جمال المناضلات...
إلى جمال التضحيات...
إلى جمال الإصرار...
على انتزاع الحقوق...
على انتزاع الرجوع...
إلى أرض الوطن...
فكاتيا القاسم...
من فلسطين...
آية في الجمال...
تناضل / تضحي...
من أجل فلسطين...
من أجل الإنسان...
حتى تزداد جمالا...
لا تعير جمال الجسد...
أي انتباه...
ما لم يضح...
من أجل فلسطين...
من أجل الإنسان...
في بلاد العرب...
وفي هذا الوطن...
***
يا مستعرضة ما تبدينه من جمال الجسد...
فجمالك لا يصلح...
إلا للفراش...
تتاجرين به...
تبيعينه...
ولا تذكرين...
أن عمق الجمال...
مكتسب بالنضال...
بالتضحية...
من أجل حقوق النساء...
من أجل حقوق الوطن...
من أجل حقوق الإنسان...
من أجل تحرير فسطين...
من أجل تحرير الشعوب...
من أدلجة دين الإسلام...
من أجل وضع حد...
للاستغلال...
لاستغلال الدين...
في أمور السياسة...
بعد أدلجته...
من أجل وضع حد...
للاستعباد...
للاستبداد...
لفساد الإدارة...
لفساد السياسة...
حتى تزدادين جمالا...
حتى لا تنحني...
أمام امتهان الكرامة...
ليصير الجمال...
جمال النضال...
وجمال التضحية...
فكفي عن استعراض آيات جمال الجسد...
حتى لا تفسدين واقعنا...
حتى لا يصير حجب الجسد...
مشروعا في دين الإسلام...
***
يا سيدتي...
يا مناضلة من أجل الإنسان...
من اجل تحرير الإنسان...
من أجل تحرير النساء...
من أجل تحرير الوطن...
من أجل تحرير فلسطين...
من صهاينة التيه...
من دواعش التيه...
من أدلجة دين الإسلام...
لتصير المسلمات / المسلمون...
بعيدات / بعيدين...
عن كل ما يسيء...
إلى عقيدتهن / عقيدتهم...
في هذا الوطن...
وفي كل الأوطان...
بفضل نضال النساء الجميلات...
ضد التخلف...
وضد أدلجة دين الإسلام...
ضد تحريف الدين...
الصار دينا ودولة...
دينا ودنيا...
الصار حرصا على تطبيق الشريعة...
الصار قهرا للنساء...
الصار مقاومة للالتزام...
بإقرار حقوق الإنسان...
كما في الإعلانات...
كما في المواثيق...
كما في اتفاقيات حقوق الإنسان...
في كونيتها...
في شموليتها...
كما في جميع الدول...
اللا تقمع أي دين...
ولا تحكم باسم الدين...
الصارت فيها النساء...
مساويات للرجال...
بفعل نضال النساء الجميلات...
بفعل نضال الرجال الجميلين...
لتغيير كل القوانين...
حتى تصير متلائمة...
مع كل الإعلانات...
مع كل المواثيق...
مع كل الاتفاقيات...
لتوحيد العالم...
حول رؤيا الجمال...
في الالتزام...
باحترام حقوق الإنسان...
***
ونحن في هذا الوطن...
وفي كل بلاد العرب...
وفي فلسطين...
تكتسب من النساء...
عمق الجمال...
وعمق الرؤى...
بنضالهن ضد التخلف...
ضد أدلجة دين الإسلام...
ضد صهاينة التيه...
ضد دواعش التيه...
ضد الاستبداد...
ضد الاستغلال...
ضد استعباد الإنسان...
في عصر التحرر...
والجميلات العظيمات المناضلات...
يتألقن...
في كل مكان...
من العالم...
وفي فلسطين...
في وطني...
بعمق الجمال...
فهذي حكيمة الشاوي...
وحفيظة حيون...
وتلك سارة سجار...
وأخرى كلثوم مستقيم...
والإدريسي نادية / سعاد...
وكل الجميلات الأعرفهن...
واللا أعرفهن...
في هذا الوطن...
وفي فلسطين...
تبرز في أفقنا...
كاتيا القاسم...
اللا تتوقف...
عن استفزاز القراء...
بعطاءاتها الأكثر جمالا...
من غزة من فلسطين...
لتصير جميلة كل الجميلات...
في عصر التقهقر...
حتى يصير نضال النساء...
يعادل كل تاريخ النضال...
كل تاريخ التضحيات...
في بلاد العرب...
فبلادي من بلاد العرب...
وفلسطين من بلاد العرب...
والنساء الجميلات في بلاد العرب...
يناضلن ضد التخلف...
في كل بلاد العرب...
من أجل النهوض...
ببلاد العرب...
بعد التحرر...
من أدلجة الدين...
من الاستعباد...
من الاستبداد...
ومن ذل استغلال النساء / الرجال...
من الرأسمال...
ومن ذل استغلال العاملات العمال...
في كل المعامل...
في مناجم هذا الوطن...
في مزارعه...
وأنت يا سيدتي...
التقتنعين بالنضال...
من أجل الإنسان...
في كل مكان...
من أجل حقوق الإنسان...
فسلاحك وعي...
بذاتك...
ووعي بوضع المجتمع...
ووعي خطورة تكريس الحرمان...
من كل الحقوق...
حتى تكتسبين جمالا...
حتى نرتدي جميعا...
لباس الأمان...
ووعيك سيدتي...
يؤلق منك الجمال...
يخلده في سجلات التاريخ...
يرفع شأنك...
لا تبخلي عن الشعب...
في أن تصيري...
قائدة للنضال...
لتحقيق الأحلام...
والنساء اللواتي كتبن تاريخ الإنسان...
تاريخنا...
لا يترددن...
في مواجهة بقايا التخلف...
بين كل البشر...
بين بنات أبناء الوطن...
بين الأفكار...
بين بنات / أبناء المدرسة...
في تدريس كل المواد...
بين الطالبات / الطلبة...
في الجامعات...
في مواجهة فكر التخلف...
في كل بلاد العرب...
في نشر فكر التقدم...
بين الأجيال...
حتى تستمر الأجيال...
في إنتاج التقدم...
في تطوير الحياة...
حتى تصيرين يا سيدتي...
مالكة للوجدان...
حتى يشع نور الجمال منك...
على كوننا...
وتحيا الشعوب على إنتاج التحرر...
في عالمنا...
وتسقط من كل أشكال الخطاب...
سمات الاستبداد...
وتنشر في نسيج المجتمع...
ديمقراطية الشعب...
حتى تصير وسيلة...
لتحرير فلسطين...
لتحرير بلاد العرب...
لتحرير الخطاب...
من أدلجة دين الإسلام...
لتحرير دين الإسلام...
من الأدلجة...
لتحقيق عدالة الشعب...
في الاقتصاد...
في الاجتماع...
في ثقافة الشعب...
في سياسة هذا الوطن...
حتى يصير الفضل...
للجميلات المناضلات...
من بين النساء...
في فلسطين...
في كل بلاد العرب...
وفي العالم...
لإسقاط استبداد الرأسمال...
بالثروات...
حتى تصير الحياة جميلة...
حتى يصير جمال نضال النساء...
عنوان المرحلة...
لصياغة كل الحياة...
لإعداد الأجيال...
في مستقبلنا...

ابن جرير في 29 / 09 / 2015

محمد الحنفي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,559,827
- حزب الطليعة لا كالأحزاب...
- أنت الرفيقة والصديقة...
- أنا الشعب...
- كاتيا فلسطين...
- والدواعش الصهاينة...
- الانتخابات: الواقع المسار الآفاق.....8
- الفساد الانتخابي مالي ومؤدلج للدين الإسلامي...
- فيدرالية لليسار...
- إنهن الجميلات المناضلات...
- لم يعد في إمكان الرجال حمل السلاح وحدهم...
- هل أنت إلا فلسطينية؟...
- يا طفلة فلسطين لا تلومينا...
- لست كما هن في كل البيوت...
- ما كنت لأعجب بك...
- هي أنت يا جميلة العرب...
- الانتخابات: الواقع المسار الآفاق.....7
- من ضد من...
- الانتخابات: الواقع المسار الآفاق.....6
- فلترفع راية الحزب فوق جثتي...
- علامات الغروب...


المزيد.....




- أعلان عن توقيع رواية / نبيل تومي ‎
- بعد أغانيها السياسية... فنانة جزائرية تهاجم منتقديها برسالة ...
- فنان عربي يثير ضجة: من لا يضرب زوجته ليس رجلا
- شعبولا وآخرون.. السيسي يستنجد بالفنانين خوفا من حملة محمد عل ...
- المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يدخل على خط مراجعة مدونة ...
- -شعر في الشارع-.. حين يلقي شعراء المغرب قصائدهم في الساحات و ...
- الشرعي يكتب: تونس...زلزال الانتخابات
- فنانون يواجهون المقاول والفنان المصري محمد علي
- رسام الكاريكاتور الذي يخشاه أردوغان.. السجن بات -منزلي الثان ...
- مكالمة بين براد بيت ورائد فضائي عن فيلم -أد أسترا-


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - مهما يكن كل جمالك...