أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - صلاح بدرالدين - الظاهر والمخفي في مؤتمر – ب ي د – ( 2 - 3 ) نفط رميلان مقابل الاعتراف














المزيد.....

الظاهر والمخفي في مؤتمر – ب ي د – ( 2 - 3 ) نفط رميلان مقابل الاعتراف


صلاح بدرالدين

الحوار المتمدن-العدد: 4938 - 2015 / 9 / 27 - 16:13
المحور: القضية الكردية
    


الظاهر والمخفي في مؤتمر – ب ي د –
( 2 – 3 )

نفط رميلان مقابل الاعتراف
صلاح بدرالدين

مادام مؤتمر حزب جماعات – ب ك ك – السورية - ب ي د – انعقد في ( 20 – 21 – 9 – 2015 ) بمنطقة الجزيرة كان من المنطقي أن يكون بمركز القامشلي ولكن تفاديا للاحراج أراد المنظمون ابعاد الحضور وخاصة من المغررين بهم من رؤية حقيقة التعاون الأمني مع أجهزة السلطة بالعين المجردة من خلال المربعات الأمنية هناك واختير بدلا من ذلك موقع آبار النفط لأغراض ليست خافية على أحد حتى يقولوا للجميع : النفط مقابل الاعتراف السياسي .
لم تكن مصادفة أن تقوم احدى الفضائيات القريبة من مراكز قرار حكومة اقليم كردستان العراق عشية مؤتمر – ب ي د – بنشر تقرير موثق عن نقل نفط رميلان عبر الاقليم الى تركيا منذ أكثر من عام وأن ذلك يدر على الحزب المذكور الحاكم في منطقة الجزيرة مبلغ عشرة ملايين دولار شهريا قابل للزيادة ويعتقد واضعوا التقرير أن نظام الأسد يحصل على نسبة كبيرة من ذلك المبلغ وهذا يعيد الى الأذهان ماكشفت من وثائق سرية في أواخر العام 2011 وبداية 2012 عن عقود موقعة بين ممثلي الحكومة السورية من جهة ومن يمثل – ب ي د – تقضي بقيام الحزب بمهام حماية نفط قرة جوخ – رميلان لقاء مبلغ شهري وقد شكلت تلك الاتفاقيات المالية تجسيدا للتعاون السياسي الذي بدأ وتعمق من خلال جلب مسلحي – ب ك ك – من قنديل واجراء عمليات تسليم واستلام للممكاتب والمواقع والادارات والمعابر الحدودية على ضوء متطلبات المشروع االايراني – السوري المشترك بخصوص القضايا الداخلية واستدراج المكونات القومية والدينية والمذهبية تحت بند ( حماية الأقليات ) وخاصة الكرد لمواجهة الثورة .
هناك أطراف أربعة معنية مباشرة بمسألة النفط السوري برميلان : نظام الأسد وحزب – ب ي د – واقليم كردستان والحكومة التركية وبصورة غير مباشرة الشركات الأوروبية والأمريكية وروسيا والطرف الوحيد الذي سيتضرر هو المالك الشرعي الحقيقي للثروات الوطنية المنهوبة الموزعة بين ارهابيي داعش وأمراء الحرب الآخرين وأعني الشعب السوري المغلوب على أمره الذي ليس بيده حيلة ويصارع من أجل البقاء أمام تحديات القتل والدمار وقسوة سلطات الأمر الواقع الناهبة لخيراته وتجاهل القريب والبعيد والشقيق والصديق والمجتمع الدولي برمته .
بعد التجارب الأمريكية الفاشلة السابقة في المنطقة وخاصة بعد تحرير العراق من الدكتاتورية وخروجها من " المولد بلا النفط العراقي " بعد كل تلك الخسائر البشرية والمادية والمعنوية تحاول روسيا الاتحادية الادلاء بدلوها في الحالة السورية الراهنة وتغامر باستثمار الفشل الأمريكي وضعف ادارة أوباما وتقاعسها بالاندفاع العسكري نحو ترميم قاعدتها البحرية على الساحل السوري ووترميم واعادة تشغيل العديد من المطارات العسكرية وترسيخ تواجدها عبر نقل المزيد من الجنود والطائرات الحربية والمعدات وذلك بالضد من ارادة الشعب السوري كل ذلك لتحقيق أهداف استراتيجية عديدة من أبرزها التحضير لمعركة النفط والغاز واستثمار الحقول والمنابع بالداخل السوري وخاصة حقول نفط قرة جوخ – رميلان التي تحتفظ روسيا بأرشيفها الكامل من قدرة انتاج واحتياط والتي باشرت الشركات السوفيتية باكتشافها وتوسيعها وتهيئتها قبل عقود وكذلك الموجودة في البحر المتوسط وذلك بالتفاهم والتشارك مع اسرائيل وقبرص ولبنان هذا بالاضافة الى التحكم بقرار منع تمديد خط الغاز القطري عبر الشواطىء السورية بحسب بعض المصادر .
واذا كان نشر التقرير المشار اليه في هذا الوقت بالذات يرمي الى اعتبار عملية نقل نفط رميلان الى ميناء جيهان التركي عبر أراضي اقليم كردستان العراق كمساعدة اقتصادية من حكومة الاقليم لكرد سوريا فاننا ومع كل تعظيمنا لأوجه الدعم السخية المقدمة من شعب ورئاسة وحكومة الاقليم منذ أعوام وحتى الآن لشعبنا في سائر المجالات الأخرى الا أننا نرى العكس تماما بهذا الشأن لأن المبالغ المترتبة عن البيع والشراء وكما يتضمن نفس التقرير تعود الى كل من سلطتي الأمر الواقع ونظام الأسد وتستخدم ضد السوريين والكرد من غير المنتمين الى جماعات – ب ك ك - من بينهم وخصوصا بمنطقة الجزيرة النفطية وحركتهم الوطنية وحراكهم الثوري الذين وبغالبيتهم الساحقة اما هجروا أو قمعوا أو تعرضوا للاذلال بتلك الأموال وغيرها التي تحصل عليها سلطة الأمر الواقع من مصادر أخرى وكل ما يقال من مزاعم بأن ذلك يشكل مساعدة لشعب ( روزآفا ) ماهي الا ادعاءات باطلة لاتمت الى الحقيقة بصلة .
افتح الرابط : http://www.google.iq/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CCMQFjAAahUKEwi734Sxq5LIAhWHSBQKHSlsBCI&url=http%3A%2F%2Frudaw.net%2Farabic%2Fkurdistan%2F210920156&usg=AFQjCNHaQz7VjyrKcOsuZIbBMU4czy_wGw





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,130,794
- الظاهر والمخفي في مؤتمر – ب ي د - ( 1 - 3 )
- أضواء على زيارة الوفد الأمريكي لرئيس الاقليم
- في الصلة بين أحداث تركيا والمخطط الايراني – الروسي
- موقف غير مفهوم - للائتلاف - حول هجرة السوريين
- عدالة القضية الفلسطينية وسوء الادارة السياسية
- عودة الى هجرة وتهجير الكرد السوريين
- المعوقات الراهنة لحل القضية الكردية في تركيا
- أيها المعارضون الوطنييون تحركوا قبل فوات الأوان
- ملاحظات على مبادرة – دي ميستورا –
- بدون من يمثل الثورة حقا لن يحل السلام
- قراءة في رسالة الرئيس بارزاني
- تعقيب على ملاحظات حول ندائنا لعقد مؤتمر وطني كردي
- في الذكرى الخمسين لكونفرانس الخامس من آب
- لماذا - مؤتمر وطني كردي سوري انقاذي - ؟
- مخالب ايران الاقليمية بعد الاتفاق النووي
- نداء من أجل عقد مؤتمر وطني كردي سوري للانقاذ
- الاتفاق السياسي أولا
- المناطق السورية - الآمنة -
- قراءة لرسالة زهران علوش - الى الاخوة الكرد -
- حوار شامل حول قضايا الساعة


المزيد.....




- -اليونيسيف-: طفل من بين كل ثلاثة دون الخامسة في العالم يعاني ...
- السلطات الجزائرية تعيد اعتقال صحافي بتهمة "تقويض معنويا ...
- السلطات الجزائرية تعيد اعتقال صحافي بتهمة "تقويض معنويا ...
- الجزائر: الطلاب يتظاهرون مجددا بعد منع مسيرتهم الأسبوع الماض ...
- مخاوف من عودة تنظيم داعش .. وتركيا تهدد بفتح الحدود للمهاجري ...
- مركز الملك سلمان للإغاثة يبحث مع منسقة الشؤون الإنسانية في ا ...
- اليونيسف: طفل من بين ثلاثة في العالم يعاني من سوء التغذية
- الأمم المتحدة تدعو تركيا لفتح تحقيق في -إعدام- هفرين ومدنيين ...
- -رايتس ووتش- تحذر من تداعيات نقل معتقلي -داعش- من سجون قوات ...
- حكومة كالمغرب محكومة


المزيد.....

- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - صلاح بدرالدين - الظاهر والمخفي في مؤتمر – ب ي د – ( 2 - 3 ) نفط رميلان مقابل الاعتراف