أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرزاق عوده الغالبي - هي فينوس ام شبعاد......؟














المزيد.....

هي فينوس ام شبعاد......؟


عبد الرزاق عوده الغالبي

الحوار المتمدن-العدد: 4937 - 2015 / 9 / 26 - 10:16
المحور: الادب والفن
    


هي فينوس ام شبعاد.....؟

عبد الرزاق عوده الغالبي

ميسمي ورد يلفهما السواد...علامة نصر للنبل في الاصل و النور في النور..... يرسما اصبعيهما نصرا وتفتنني الاشارة بأصبعيها الذابلين وكأنها تقول ها أنذا اجمل النساء ، اتحدى فينوس وجميلات التاريخ ، حط بي الرحال بينكم مصفوفة الكترونية ، تثير جنوني المختزنة في ثنايا عقلي العميق بعبقها وميسمها الرشيق....تلفني رائحتها الزكية وتتجه بي نحو دهاليز المجهول اقف امام ابي فراس الحمداني مرة و(اقول وقد ناحت بقربي حمامة....) واخرى مع نزار قبانى و( في عشقك اتخذت قراري....) وهي خلف اصبعي كبسة زر وتتبع ما اقول..... حين توقع نهاياتي بميسميها الجميلتين وكأنها تمضغني علكا وتتناولني رطبا اقدمه لها بيدي من باسقة برحية في فنائي ، حروفها قطع من حلوى فردوسية المذاق فهي حصتي منها وانا احب كل ضروب حلوياتها ....احير في امرها....غرابة وعجب ، مهارة وادب...سألت مرة احد مياسمها الذابلين:
- من انتم..!"
ضحك الميسم وقال:
- الا تعرف الملوك...؟: قلت
- " كلا والله.....! " قال :
- "ملوك الجان.... أتعرفهم...!"
وابتسم وانصرف ودق في عقلي مسمارا من علامات الاستفهام والتعجب....حورية في القول ملكة في العقل....تلفها الحكمة والغرابة من كل جانب الا جهتي اراها شمسا تضيء ايامي وتقلب دفاتري وتقلب مساوئي محاسنا...ملاكا في همسها الرقمي زمنا بعيدا... يرن صوتها الصامت في اذني اهوالا من ذكر....امواجا من عبق ....صور من بلاط...صمت من كلام وكلام من صمت...جمال شامي لم اراه ابدا بل قرأت عنه وسمعت فقط....واظن انها اجمل النساء ، وحتى الملوك والامراء فهي منهم....... رسمت برقة ملهوف رقمي غيري ، ربما هام بها ، فوق قرطاس ابيض.....انثى ثلجية تعرف تاريخ طوروس وحكاية الاقزام السبعة والسندريلا وحذاءها العجيب....وحكايات شهرزاد .... وقع عقدها مرة في نهر العاصي فوجدوه في جوف سمكة .... من اكلت منها طاف حولها طوق من جمال رباني يسير معها ظلا وترفع اصبعها ميسم يشير بالنصر ويلفه السواد......اخذتها تراثا للجمال ، فعينتني حارسا بباب كنوزها.....كبلني سحرها بتعويذة الجبال وهمس المطر....أيعلم احد ما في القلب....؟...قلب شدة وجدي ، فاشتعل سطح عقلي بياضا .....تدفعني بعيدا نحو فضاء مجهول... انتظر ملك الفناء في طابور العشق ، احس بدقات قلبها في صدري تقترب مني تتلقفني عقدا مكسورا يزين جيدها الثلجي....
اعود واتذكر جدتي شبعاد ، اشكو همي وجفاءها لي ونار الفرقة والبعاد .....
تسألني جدتي شبعاد:
- " قلي من هي حتى اسأل فينوس وعشتار عنها ...؟
اشير لها في طرف قلمي المكسور واقول:
- " هنا تسكن قلبي ، ميسما رقميا... زهرا حقيقيا "
انظر من فتحات باب سجني بين قضبان ميسميها و اعود منكسرا صفرا رقميا بين طيات حجابها ، فانا لا اعلم ان كانت محجبة........






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,475,810,139
- الوطن في قلب شاعرة
- قراءة نقدية في نص الشاعر العراقي الشاب المبدع اياد القلعي
- الجبروت
- الطبيعة ام الانسان الثانية
- الا نحلم باننا نستيقظ...؟
- الوطن والشعر والانسان
- البلاء اللذيذ
- حدائق البؤس
- الصراخ الصامت / قراءة نقدية
- قراءة في قصيدة الشاعرة السورية الكبيرة فوزية اوزدمير
- قراءة في قصيدة (اعترافات) للشاعر العراقي الكبير كريم خلف الغ ...
- جدلية الايادي المباركة
- الدوامة
- من يسرقنا. ..؟
- هكذا نحن. ...وسنبقى
- نزلاء الارصفة
- المازق السياسي العراقي
- همسات
- كفى حلما
- شبعاد تبعث من جديد


المزيد.....




- ريهام سعيد تعلن اعتزالها العمل الإعلامي والتمثيل
- غسان زقطان رئيسا فخريا لمهرجان «أيام الأدب العربي/ الألماني» ...
- صدور ترجمة كتاب «الموضوعية» لمؤلفه ستيفن غاوكروغر
- إجراء صارم ضد ريهام سعيد وبرنامجها -صبايا الخير- بعد إهانتها ...
- مهرجان -سباسكايا باشنيا- للموسيقى العسكرية في الساحة الحمراء ...
- بالصور.. سكارليت جوهانسون مازالت الممثلة الأعلى أجرا في العا ...
- هل يكتب عنوان أحدث أفلام -جيمس بوند- كلمة النهاية لأشهر عميل ...
- جمعية جهنم بيروت.. التجوال الثاني للروائي راوي الحاج بالحرب ...
- الأرميتاج الروسي يعرض خدماته لترميم متحف تدمر السوري
- بهذه الأفلام ناصرت السينما الوقوف في وجه العبودية


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرزاق عوده الغالبي - هي فينوس ام شبعاد......؟