أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صافي الياسري - ما الذي يعنيه تفويض العراقيين للعبادي ؟؟














المزيد.....

ما الذي يعنيه تفويض العراقيين للعبادي ؟؟


صافي الياسري

الحوار المتمدن-العدد: 4909 - 2015 / 8 / 30 - 13:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



طلب السيد العبادي رئيس وزراء العراق تفويض العراقيين له لاجراء الاصلاحات التي يطلبونها دون ان يقدم أي ضمان لهم لتحقيق طلباتهم ، وطلب ان يزداد حشد المتظاهرين ليصبح مليونيا حتى يشكل زخم ضغط يمكنه من التحرك الحر والفاعل لتنفيذ حزم الاصلاح التي يكرر اذاعتها علينا .
ابتداءا فتفويض السيد العبادي يعني تفويض حزب الدعوة الثيوقراطي الفاسد الذي رهن سيادة البلد ومقدراته وكرامة ابنائه لملالي قم وطهران واحرق بكل سهولة ورضوخ ورقة السيادة العراقيه ، وهو يعني منح السلطة لهذا الحزب لتصفية خصومه ومعارضيه واعدام الاخر ، وهو يعني تشريع وترسيخ دكتاتورية الفئة او الحزب بغطاء تفويض فرد من افراده ،رفض بكل صلافة الاستقالة من هذا الحزب الفاشي الثيوقراطي ذي الاجندة والهوى الايراني الذي اضاع زعيمه نوري المالكي ثلث العراق بسياسته البائسة وهو يبني امبراطوريته الطائفية بنية عزل الجنوب والوسط عن الشمال وبناء دولة ولاية الفقيه الدائرة في فلك ولاية الفقيه الايراني وهذا هو سر تحذير خامنئي لكل العراقيين من محاكمة رجل ايران الاول في العراق نوري المالكي .
وتفويض العبادي يعني ان سكينه سترتد الى رقبة الجمهور المحتج والمتظاهر الغاضب لذبحه تحت خيمة قوانين الطواريء التي سيحلها محل الدستور الذي سيلغيه ليكتب دستورا طائفيا قحا بقلم ايراني استعماري ،الذين سيكتبون هذا التفويض وبكل مباشرة سيسلمون رقابهم واعراضهم لحزب الدعوة ،ليرتكب مزيدا من الجرائم التصفوية ومزيدا من مص دماء العراقيين وسرقة اموالهم والاستحواذ على مقدراتهم
وكنت قد كتبت رسالة الى السيد العبادي قلت فيها :السيد حيدر العبادي مع كل احترامي لنواياك الطيبه على وفق تصوري واتمنى الا اكون مخطئا
كيف نفوضك ونعطيك كارت بلانش بامور ومقدرات العراق والعراقيين وانت اوهى ارادة من بيت العنكبوت ؟؟
اتريد ان تستلم العراق وليس ثمة من كابح في عربتك والا فهلا اخبرتنا ما الكابح ؟؟
انسلمك العراق والسوط والسيف في يدك ويد حزبك الفاسد الثيوقراطي الدموي الطائفي ورقابنا تحت امرتك لا رادع ولا رقيب ؟؟
نعم نريد الغاء الدستور بنية اعادة كتابته لا ترك ( البلد هدد) والبرلمان وكل المؤسسات التي افرزها حكم الاسلامويين الفاسدين انما على وفق الية لا تنتج دكتاتورية فردية او فئوية تحت اي عنوان كان ونفضل ان تتسلم العراق والعراقيين وامورهم الامم المتحدة فهي الوحيدة التي يمكن ان نمنحها تفويضنا ولن نمنحك اي تفويض لقاء اصلاحات عرجاء تخرج الافعى من الباب ثم تدخلها من الشباك .
اما توسيع مساحة وحجم التظاهرات وما تم توصيفه من قبلكم بالمليونية ،فهي الان مليونية فعلا لو تطلعت الى كل سوح العراق مدنا وقرى ، لكنها لم تعد التظاهرات والاحتجاجات الفاعلة التي كنا نأملها فقد تمكن الفاسدون والمنتهكون والقتلة من تحويلها الى مشاهد استعراضية وان كنا لم نفقد الامل في انقلاب الهواش الى متون وعودة التيارات الى اصطخابها المنتج المثمر قريبا ، وان مليونيتها التي تدعون اليها انما هي دعوة بنية تفريغ شحناتها الغاضبة ،هذه الشحنات التي على رغم كونها خلبا راهنا يرتعد من ايقاعات هتافاتها الفاسدون ويسعون بكل جهد لركوب موجتها ، المليونية التي نريد هي المليونية الحقيقية المقبلة التي لن تسلس قيادها لاركان الحكم الاسلاموي الفاسد منتهك الاعراض وحقوق الانسان ،وان طلائعها وبشائرها وان سعيتم سعيكم لاخفائها قائمة في المساحات الشابة البعيدة عن هيمنة الاحزاب والكتل والطوائف والهياكل الفاسدة ، الا بئسا لما تدعون اليه العراقيين من سير باقدامهم وانفسهم الى نطع حزب الدعوة الثيوقراطي الفاسد ومنحره بذريعة الحفاظ على افسد حكم عرفه العراق واسوأ وضع عاشه العراقيون في تاريخهم ما يسمونه ( الحكم الاسلامي ) على وفق ما افصح عنه الفاسد الاول نوري المالكي .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,421,528,571
- محمد وعلي والعمامه
- من ملفات الفساد
- العبادي يختلق الاعذار للتنصل من اصلاحاته
- الاصلاحات بالون منتفخ بالغازات الفاسده
- انقلاب الملك على الحاشيه
- شهادة الناشط في مضمار حقوق الانسان ناجي حرج
- المرجعية النجفية تخلت عن العراقيين في احلك ظروفهم
- هل تتحسن اوضاع الشعب الايراني باطلاق امواله بعد الاتفاق النو ...
- التارتوفيون الجدد في العراق السياسي عمائم الشيطان
- واقع المرأة الايرانية تحت سلطة النظام الحاكم راهنا
- تقرير حول الارصدة الايرانية المجمدة
- معصوم وركب الفساد السرطاني
- من الرابح في اتفاقية ايران والسداسيه
- رد على مقال - ثلة من اكلي نشارة خشب شجرة الزقوم المعطرة بالم ...


المزيد.....




- المغرب.. الزفزافي يهنئ الجزائريين
- روسيا ترد على إجراءات واشنطن ضد دبلوماسييها
- دونيتسك الأوكرانية تحيي الذكرى الخامسة لإسقاط الطائرة المالي ...
- عنف -الدولة العربية-.. -باقٍ ويتمدد-
- بالفيديو... أهداف مباراة تونس ونيجيريا في كأس أمم أفريقيا (1 ...
- تركيا تعلق على قرار واشنطن بشأن مقاتلات أف-35: تسبب في جرح ل ...
- الجيش الليبي يعلن صد هجوم مسلح جنوب طرابلس ويؤكد سقوط قتلي ف ...
- أغلبية أعضاء مجلس النواب الأمريكي يصوتون على قرار لمساءلة تر ...
- علماء روس يبتكرون دواء فريدا!
- الخارجية التركية: قرار واشنطن بشأن برنامج F-35 سيسبب جرحا لا ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صافي الياسري - ما الذي يعنيه تفويض العراقيين للعبادي ؟؟