أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسين جاسم الشمري - اجهاض التظاهرات














المزيد.....

اجهاض التظاهرات


حسين جاسم الشمري

الحوار المتمدن-العدد: 4909 - 2015 / 8 / 29 - 02:00
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


من اشعل ذلك الفتيل المتراهن عليه منذ جمعة 31 تموز, وما الذي حدث اليوم, تساؤلات كثيرة, والاجابة عنها تحتاج الى تحليلات جمة, لان الاحزاب والتيارات المشاركة في السلطة كثيرة.
تظاهرات اليوم التي حملت شعار (مدنية لا دينية) كان في طياتها الكثير من التوجهات, بدأت بشعارات وطنية خالصة واهازيج تطالب بالاصلاحات العامة ولم يكن هنالك سطوع للمطالب الشخصية او الفئوية, الا القليل الذي يمكن ان يذكر في ذيل صفحات المطالب, بعدها حاول نفر من المندسين بمحاولة استفزاز للقوات الامنية المتواجدة في ضفة مدخل جسر الجمهورية, وبدأو بنباحهم على افراد تلك الاجهزة بكلمات نابية مثل (حرامية) و(لوكية) وغيرها من المحاولات البائسة, ولما لم يرد اي منهم على اولئك الاوغاد المندسين وصلت وقاحتهم الى رميهم بقناني الماء والحصى, لكن اولئك القائمين على حماية التظاهرات لم يحركوا ساكنا, فاستوجب الحال الى تحرك التيار المدني وحراكه الشعبي وجهات اخرى مستقلة الى محاولة افشال مخطط تشتيت التظاهرة وافشال اهدافها من خلال عمل حاجز بين المتهورين المندسين ورجال الامن, لكن المحاولات لم تستطع السيطرة على ذلك بسبب همجية الاخر الذي قام باشعال الطرقات الصوتية, فارتأى منسقيه الانسحاب الى مكان اخر وترك هؤلاء المندسين في مواجهة القوات الامنية التي حاولت معالجة الموقف بدون ان تؤذي اي كان, وهذا الموقف يسجل لهم لتعاملهم الوطني والاخلاقي مع من اعتدى عليهم.
ومن الممكن التكهن بان هنالك من اراد ذلك للوصول الى اهداف مدفوعة الثمن بسبب وجود كروبات وتجمعات معينة تابعة لقادة احزاب وكتل معروفة, وكل من حاول ايصال فكرة تهجم القوات الامنية على جموع المتظاهرين فهو ليس صادق لاننا كنا في قلب الحدث وشاهدنا حقيقة ما يجري, فقد بدأت القوات الامنية بمحاولة التهدئة لكنها بعد تفاقم التجاوزات اطلقت الغاز المسيل للدموع لمحاولة عدم ايذاء الابرياء واصحاب المطالب المشروعة, وان اعتقال البعض منهم كان اجراءا صحيحا لانهم تمادوا في تجاوزاتهم محاولين اجهاض المطالب التي خرجت من اجلها الجماهير.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,327,587,456
- حكومة الطوارئ
- تظاهرة الحقوق وليس الطموح
- المطالب
- التغيير


المزيد.....




- اليمن... -أنصار الله- تسيطر على مناطق غرب الضالع وتقطع إمداد ...
- مادورو يؤكد سيطرة حكومته الكاملة على فنزويلا
- دوتيرتي يهدد كندا بالحرب
- استمع إلى صوت المريخ
- لماذا خططت -جماعة أمريكية مسلحة لاغتيال باراك أوباما-؟
- حرب اليمن.. ربع مليون قتيل وثلاثة سيناريوهات
- ترامب يقرر عدم حضور مسؤولي إدارته حفل العشاء السنوي لمراسلي ...
- قطار زعيم كوريا الشمالية المصفح يعبر الحدود الروسية
- الثَّوْرَاتُ مُحَصَّنَةَ ضِدِّ السَّرِقَةِ
- سَيِّدِي زَيْنَ العَابِدِينِ .. التَّهْرِيجُ لَا يَلِيقُ بِم ...


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسين جاسم الشمري - اجهاض التظاهرات