أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - السيد عبد الله سالم - الفاتحة أول الغيث الكريم














المزيد.....

الفاتحة أول الغيث الكريم


السيد عبد الله سالم

الحوار المتمدن-العدد: 4909 - 2015 / 8 / 27 - 13:32
المحور: الادب والفن
    


البسملة:
بسملَ الراوي على أعتابِ الحكاياتِ
وانتحى جنبًا بعيدًا
عن عيونِ الجنِّ
شدَّ الكمانَ أوتارَهُ
والتمَّ صوتًا فوق الحصيرةِ وحدَهُ
والليلُ ساجي.

الصلاةُ على النبي:
ياوردةً لمَّا أتاكِ صوتُهُ
ملتِ على الجنبينِ من فرحٍ
وفوق الجمرِ
أنضجتِ الحبيباتِ
فهذا المسكُ من كفِّ الذي شاءَ
فعفَّ الوردُ عن عطري
وخافَ الليلُ أنفاسي.

قال الراوي:
سكةُ العشاقِ للرحمنِ من نورٍ
إذا الأنوارُ في قلبِ الفتى عاشتْ
على وجدِ الملذَّاتِ
فطعمُ العشقِ من عسلٍ
يكوي القلوبَ التي باءتْ
بالمسرَّاتِ
ففاضَ الدمعُ من وجدي
على الأنهارِ غطَّاها
فلا رعدٌ سيصفعنا
ولا الطوفانُ يكفي شراييني
فهذا الوعدُ من ربِّي
سلامٌ حتى مطلعِ الفجرِ.

نصُّ القصيدة:
كُنَّا على الدربِ الطويلِ
نحتسي شوقَ الزمانِ
بيننا لحنٌ وهمسٌ
قد بدأناهُ من أمسٍ بعيدِ
فيهِ من حلمنا
أيكٌ منَ الأعنابِ والنخلِ
وعشُّ النحلِ مثواهُ
فيهِ من خطونا
لحظةُ العطفِ واللمسِ البريءِ
لا نكشفُ الذي لذَّ لنا
إلا على وعدٍ جديدِ
هكذا كنَّا
والمنى بحرُ الغريبِ
إنْ كبَا في الدربِ يومًا
فالهوى سعدٌ ودمعٌ
وإن خطا نحو الحقيقةِ
فالحقيقةُ ربَّما تخفى على القلبِ الحديدِ
أنا والرحلةُ المُهداةُ لي
قد سبقنا غدوةَ الطيرِ
إلى الأوكارِ في زمنِ الجليدِ.

نهايةُ الحكاية:
فاتَ ذئبٌ فوق أرضٍ للرعاةِ
فانتقى بابًا كئيبا
منهُ يدخلُ للأغاني والأماني
يسلبُ الرشدَ الحكيمَ
حتى صار في شطوطِ الحلمِ نايًا مستحيلا.

صدَّقَ:
صدَّقَ الذي ألقى البيانَ
في زحمةِ التوريثِ والتنبيهِ
حقَّ الحقيقةَ نبضَها
وارتاحَ من أزمةِ الربوِ الشريفِ
لمَّا اغتدى فوق الربا
ذئبًا خليعًا أو صدى.

فصلُ الخطاب:
دارتْ دوائرُ في البلادِ
فيها قد تاهتْ
روحُ العبادِ.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,427,512,943
- لقصيدتنا وطن وشعور
- حينها كنا
- مرجان البحر
- خصيان القصر
- عصفور تحت الكاب
- الخطوط السوداء تبتكر طريقًا في عتمة النهر
- شرق التفريعة
- الفصل الأخير من رحيق التوت
- لأن الشعر
- ها أنت تعود
- وجه القناع
- رحيل المماليك
- مالقومي
- ويهل جديدك
- يصنع الوطن
- زرعت النفس بالأرض
- العالم السفلي
- ولي سنابل السماء والمدى
- إقرأ
- غرام لايعرفه الشعر


المزيد.....




- المغرب تتحول عن التعريب وتعزز مكانة اللغة الفرنسية في المدار ...
- المغرب تتحول عن التعريب وتعزز مكانة اللغة الفرنسية في المدار ...
- هل يأتي جيل من العرب أسماؤهم بلا معنى؟
- صدر حديثا المجموعة القصصية «سارق الزكاة» لعلي عمر خالد
- النواب المغاربة يصوتون لصالح تعزيز اللغة الفرنسية في نظام ال ...
- النواب المغاربة يصوتون لصالح استخدام اللغة الفرنسية في التدر ...
- هل تريد تحسين لغتك الإنجليزية؟ إليك نصائح لتطوير مهارات الكت ...
- فيلم -الملك الأسد- يحقق 185 مليون دولار في أسبوع
- عالم مارفل السينمائي.. أفلام المرحلة الرابعة ومواعيد عرضها
- الفنان المصري فاروق الفيشاوي حالته حرجة


المزيد.....

- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - السيد عبد الله سالم - الفاتحة أول الغيث الكريم