أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - سمير أمين - قناة السويس الجديدة














المزيد.....

قناة السويس الجديدة


سمير أمين
الحوار المتمدن-العدد: 4888 - 2015 / 8 / 5 - 00:26
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان
    


سيكون يوم 6 أغسطس هو يوم افتتاح القناة الموازية لقناة السويس الحالية. وبذلك أثبتت مصر قدرتها على إنجاز مشروع عملاق، وذلك من خلال تعبئة قدراتها الذاتية دون اللجوء إلى «المعونة الأجنبية» بصفة أساسية. مثل الصين (وسوف أعود إلى المقارنة).


فعندما أعلنت الحكومة المصرية قرارها بتنفيذ مشروع ذهب الاعلام الدولى يزعم استحالة انجازه دون «معونة دولية حاسمة» لجمع التمويل المهول المطلوب، ثم عرض المشروع بمناقصة دولية بحيث أن توفر شركات أجنبية كبرى المؤهلات الفنية لتصميم المشروع وإدارة تنفيذه. ولكن مصر استطاعت أن تجمع التمويل المهول المطلوب فى لحظة من خلال تعبئة المدخرات المصرية فقط، وبعد أن رفضت عرض دولة قطر بتوفير التمويل. ثم تمت تعبئة الجيش المصرى الذى أنجز المشروع بالكامل، تصميمه وإدارة تنفيذه. فالشركات الأجنبية التى شاركت فى العمل بتوفير المعدات اللازمة (الجرارات والونشات والجرافات) قد وضعت فى مقام العامل من الباطن لصالح مشروع مصرى، وذلك على عكس مقولات المنهج الاقتصادى السائد الذى يتصور فقط إدارة أجنبية واستخدام القدرات المصرية بصفتها العاملة من الباطن!



يضاف إلى ذلك أن المشروع تم تنفيذه فى سنة واحدة فقط. بينما كان الاعلام الدولى يقول إنه سوف يستغرق 5 سنوات على الأقل!



سوف يقال مرة أخرى إن هذا الانجاز مشروع فرعونى، نعم، ولماذا لا؟ إن مصر ـ وعدد سكانها 90 مليون نسمة ـ فى حاجة إلى مشروعات عملاقة «فرعونية». مثل هذا المشروع وغيره. فتح واد جديد يجرى من السد العالى إلى أراضى قطارة المنخفضة (الواقعة غرب الاسكندرية) واستغلال مواردها من الغاز، وإصلاح مليون فدان إضافية للزراعة. لقد أثبتت مصر انها قادرة على إنجاز مثل هذه المشروعات بتعبئة قواها الذاتية.



يقال إن مضاعفة حجم التسهيلات التى توفرها قناة السويس من شأنه أن يسبب انعاش الاقتصاد المصرى وتوفير مليون فرصة عمل إضافية. نعم. ولكن بشرط، فمصر بحاجة إلى أكثر من مجرد إنجاز مشروعات عملاقة حتى تخرج من مأزق أزمتها الاقتصادية والاجتماعية. فلن تؤدى تلك المشروعات من تلقاء نفسها إلى الانعاش المطلوب. إذ يتطلب تحقيق الهدف بناء أرضية مناسبة له. أقصد بذلك إعادة بناء منظومة انتاجية صناعية ـ بصناعاتها الأساسية (الصلب، الكيماويات) وبصناعتها الاستهلاكية الدارجة (المنسوجات، الصناعات الغذائية، السيارات وغيرها). وكذلك مصر فى حاجة إلى إنعاش زراعتها، بالاعتماد على المزارع الفلاحية الصغيرة، علما بأن انجاز مثل هذا البرنامج الشامل يتطلب الخروج من أخاديد الليبرالية الاقتصادية المعولمة السائدة إلى الآن.



إن مصر فى حاجة الي أن تعطى الأولوية فى رسم سياستها الاقتصادية إلى إعادة بناء منظومة صناعية زراعية شاملة ومستقلة عن مطالب العولمة الرأسمالية. مرة أخرى أعود وأقول مثل الصين.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الأسباب الموضوعية لفشل الثورات الإشتراكية الأولى
- التحدي الذى واجهته قيادات الدول الاشتراكية
- الإسلام السياسي، الوجه الآخر للرأسمالية المتوحشة
- -عودة الفاشية فى ظل أزمة الرأسمالية واﻻمبريالية المعا ...
- خطاب الدين السياسى
- الدول الناشئة والتنمية الرثة
- دور إيران فى المشرق العربى
- فى مواجهة الأزمة الأوروبية: المجد لشجاعة اليونان
- نشهد خريف الرأسمالية ولسنا بعد في ربيع الشعوب
- المال، السلاح، الدولة في الرأسمالية المعاصرة
- تركيا .. الإمبريالية من الباطن!
- سمات الرأسمالية في روسيا بعد السوفياتية
- مصطلحا “الدولة الصاعدة” و “التنمية الرثة”
- انتشار وتدهور مشروع باندونج
- «المعونة»الغربية أداة للسيطرة على البلدان الضعيفة
- موقف الثورات العربية من مفهوم العولمة البديلة
- الإدارة المستحيلة لليورو
- دعم الزراعة فى العالم المعاصر
- مستقبل الزراعة فى العالم
- الاقتصاد السياسى الإفريقى فى النظام العالمى


المزيد.....




- داعش يخسر ميدانيا ويخرس إلكترونيا
- مصر تناقش مع البنك الدولي إطلاق نظام تعليمي جديد
- الحريري يغادر الرياض إلى باريس
- أول تعليق من واشنطن على استخدام موسكو -الفيتو- بشأن سوريا
- السعودية تقرر دعوة سفيرها في ألمانيا للتشاور
- روسيا تحبط محاولة تمديد تحقيق دولي بشأن الأسلحة الكيماوية في ...
- روسيا تستخدم -الفيتو- ضد مشروع قرار ياباني بشأن الأسلحة الكي ...
- الحريري: في طريقي إلى المطار لمغادرة الرياض
- مجلس الأمن يستعد للتصويت على تمديد التحقيق بالهجمات الكيميائ ...
- الحريري: أنا في الطريق إلى مطار الرياض


المزيد.....

- عودة صندوق الدين والمندوب السامي إلي مصر / إلهامي الميرغني
- الناصرية فى الثورة المضادة / عادل العمرى
- رأسمالية الزومبي – الفصل الأول: مفاهيم ماركس / رمضان متولي
- النازيون في مصر المعاصرة / طارق المهدوي
- كيف اصبحت اسرائيل قلب النظام الاقليمي ؟! / إلهامي الميرغني
- التقرير السياسي الصادر عن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي المص ... / الحزب الشيوعي المصري
- انهيار الدولة المعاصرة في مصر / طارق المهدوي
- البيان السياسي الختامي للمؤتمر السادس للحزب الشيوعي السوداني / الحزب الشيوعي السوداني
- مدرسة السادات السياسية و اليسار المصري / دكتور لطفي الخولي
- تطور الراسمالية و كفاح الطبقات في مصر / دكتور فواد مرسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - سمير أمين - قناة السويس الجديدة