أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - كسفت الشمس عندما اشرقت














المزيد.....

كسفت الشمس عندما اشرقت


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 4872 - 2015 / 7 / 20 - 16:31
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


لا يوجد ظلام حتى في النفس البشرية. كل يوم تشرق الشمس من جديد. طبعا هناك علاقة وثيقة بين الضوء و النفس البشرية علميا (ترفع الشمس من هورمون السعادة Serotonin حتى بعد دقائق قليلة) وادبيا و دينيا كما هو معروف (دور ضوء الشمس في الاديان السماوية و غير السماوية).

اضطرت الشمس مرة ان تكسف نفسها خشية من جمالها الفاحش بعكس ما تقوله الناس بان الشمس تشرق عندما تمر الجميلة. قلت لها: لا تستطيع الشمس ان تشرق اذا اشرقت و لكن الناس تصاب بكآبة و امراض نفسية في البلدان الشمالية التي لا تنعم بضوء الشمس رغم ان الجمال ليس بالضرورة صفة شمسية. تظهر الشمس بلباس الرجال (دون تاء مربوطة) و لكنها مؤنث في العربية و الالمانية و مذكر في الفرنسية و هذا يعني ان الثقافات البشرية تختلف في نظرتها الى الشمس.

عبرت مرة طالبة المانية عن دهشتها في تأنيث الشمس في العربية و سألتني: كيف يمكن ان تؤنث الشمس في العربية و ان شمس الصحراء قاسية بقساوة الرجل؟ قلت لها ان السبب يكمن في ان الكلمة مشتركة في جميع اللغات السامية و مناخ الاقوام السامية الشمالية الطف من الجنوب. الشمس كلمة سامية قديمة: الاكدية shamshu السريانية shimshaa و العبرية shemesh و العربية (شمس) بعد تحويل الشين الثانية الى السين. تستند الكلمة في الاساس على الثلاثي (شمش) او (شپش) و لكن الذي يدهشني هو لماذا اعطت اللغات السامية كل هذه الشينات اذا كانت الشمس رمز الجمال؟ اليست العربية محقة في تقليصها الى شين واحدة ام ان العربية تفضل دائما السين على الشين كما في السماء؟

هناك في الدنمارك مقاهي الضوء تلبس الناس فيها معاطف بيضاء و لون الحيطان و كل شيء اخر في المقهى ابيض ناصع كاسنان الجميلة او يشرق كوجهها و كوجه الطفل البريء و هناك ما يسمى بـ solarium للتعويض عن ضوء الشمس و هذا يعني ان الضوء لا ياتي دائما من الخارج وكلما ضعف ضوء الشمس زادت الحساسية و التركيز على رفعه كعدسة الكاميرا و هذا يعني ان الانتباه و التركيز عدسة تركز الضوء للحس بما يدور حولنا و ان مشكلة صعوبة التركيز تأتي من ضعف الحواس او بعبارة اخرى يدب الانتباه الحياة في الحواس كوسيلة علمية (MBSR: mindful based stress reduction) لمعاجة امراض النفس خاصة الكآبة.

هناك ضوء في كل شيء. دفع الضوء مجلة فلسفية المانية الى تخصيص عدد خاص له و دعت منظمة اليونسكو لجعل عام 2015 عالميا عام الضوء . توحد خيطان الشمس العلم مع الدين و الادب و الفلسفة و الفن و اللغة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,602,212,256
- غيرة الكمال Jealousy of Perfection
- من يصلي على من؟
- عمولة السمسار: السرسري Sensari
- هل هذه لغة؟
- نار ذكية
- تفاهة الحملات
- سؤالا المانيا ام عربيا؟
- بفضل عالم الكذب
- ليس الايمان مجانا
- من ابراهام الى ابراهيم
- القرآن: نظام ام خربطة؟
- المهنة: يقرأ و يكتب
- من اين اتت هذه الانوثة؟
- دعارة العمل لاجل الراتب
- محمد و الاغطية القرآنية
- ماذا يدور في رأسك؟
- هل الحمام غرفة؟
- مركزية البعير في العربية
- نعمة البعير
- الرمضان شهر الطلاق


المزيد.....




- ما تفاصيل حريق -إيتاي البارود- في مصر؟.. وقائمة بأسماء وأعما ...
- شاطئ في السعودية سيأسرك بتعدد ألوانه وسفينة قديمة عمرها 80 ع ...
- علامات استفهام حول توقيت وسبب زيارة أردوغان لأمريكا.. محللة ...
- دخول اتفاق تهدئة في قطاع غزة حيز التنفيذ بعد مواجهات بين إسر ...
- محتجون يغلقون مدخلي بيروت الشمالي والجنوبي
- مصرع 28 شخصا وإصابة 21 آخرين في حادث سير بجنوب شرقي إيران
- -البومة الخارقة- تظهر في معرض دبي للسيارات
- الجيش الإسرائيلي يعلن انتهاء عملية -الحزام الأسود- ضد الجهاد ...
- ترامب يتجاوز الخلافات الأمريكية - التركية ليركز على صداقته م ...
- حكاية فلسطيني أعزل -أطلقت الشرطة الإسرائيلية الرصاص عليه-


المزيد.....

- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وسَلْبِيَّاتُهُ (1) / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وَسَلْبِيَّاتُهُ (2) / غياث المرزوق
- مدخل اجتماعي لدراسة الإلحاد في المجتمع العراقي المعاصر* / محمد لفته محل
- تفكيك العنف وأدواته.. (قراءة سوسيولوجية عراقية سياسية)/ الكت ... / وديع العبيدي
- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى
- امرسون وإعادة بناء البراغماتية / عمر إحسان قنديل
- الرسائل الرمزية الصامتة في المدرسة: الوظيفة الاستلابية للمنه ... / علي أسعد وطفة
- الهيبة قوة عملية أيضاً / عبدالحميد برتو
- بصمات الأرواح / طارق أحمد حسن
- البيان الفلسفي الفدرالي / حفيظ بودى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - كسفت الشمس عندما اشرقت