أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عاطف الدرابسة - نصٌّ غيرُ صالحٍ للنشرِ ...














المزيد.....

نصٌّ غيرُ صالحٍ للنشرِ ...


عاطف الدرابسة
الحوار المتمدن-العدد: 4865 - 2015 / 7 / 13 - 04:24
المحور: الادب والفن
    


أحاولُ أن أقدّم نفسي محلّلاً رياضياً فاشلاً :
على أنني لا أعرفُ الفرقَ بين كرةِ القدمِ وكرةِ الريشةِ ، لكنني مُستمتِعٌ أشدَّ الاستمتاعِ بمشاهدةِ مباراةٍ حاميةَ الوطيسِ بين المنتخَبَينِ السعودي واليمني .

المنتخبُ السعوديُّ يلعبُ بحِرْفيّةٍ عاليةٍ وتِقْنيّةٍ دقيقةٍ تحت قيادةِ مدرّبٍ أمريكيٍّ بكفاءةٍ عاليةٍ ، في حين أنّ المنتخبَ اليمنيَّ يلعبُ هذه المباراةَ تحت إشرافِ مدرّبٍ إيرانيٍّ دون استراتيجيّةٍ واضحةِ المعالمِ ، غير أنّه يدخلُ هذه المباراةَ بخُطّةِ لعبٍ تقومُ على فكرةِ الطائفيّةِ .

وعلى الرغمِ من أنّ المباراةَ تجري على الأراضي اليمنيّةِ فإنّ المنتخبَ اليمنيّ يتخذُ من الدفاعِ أسلوباً لمواجهةِ سيلِ الهجماتِ السعوديّةِ ، وأحياناً يتخذُ من ( التُقْيةِ ) أسلوباً للمراوغةِ حيناً والاعتمادِ على مبدأ التسلّلِ حيناً آخرَ .

ويرى الخبراءُ الرياضيّون وفقهاءُ التدريبِ وأئمةُ اللعبِ الحرِّ أنّ كفّةَ المُنتخَبِ السعوديّ هي الأرجحُ ؛ فالمدرّبُ أمريكيٌّ يُجيدُ التوجيهَ ورصدَ الأهدافِ وتحديدها بحِرْفيّةٍ عاليةٍ ومِهْنِيّةٍ خبيرةٍ ، فضلاً عن أنّ المنتخبَ السعوديَّ يعتمدُ على بعضِ اللاعبين الذين انتقلوا إليه في موسمِ الانتقالاتِ الربيعيّةِ بمبالغ طائلةٍ ، فلديه لاعبون من مصرَ والأردن والباكستان ، فضلاً عن أنّ وجود أخطر لاعبٍ محترفٍ في الصفوفِ السعوديّةِ وهو اللاعب الذي حافظَ على أرضِ السودانِ ووحدتِه ونفطهِ قد أسهم في تفوّق المنتخب السعودي .

أمّا عن سيرِ المباراةِ .. .فيبدو أنّ المنتخبَ السعوديَّ يتعاملُ مع التمريراتِ الأمريكيّةِ للأهدافِ بدِقّةٍ متناهيةٍ ؛ فكلُّ الأهدافِ التي أُنجِزتْ كانت وفقَ خُطّةٍ مُعدّةٍ مُسبقاً وبحسبِ توجيهاتِ المدرّبِ الأمريكيِّ ؛ أمّا الجانب اليمنيّ فيعتمدُ على التمريرِ الطويلِ وأحياناً يستفيدُ من فكرةِ التسلّلِ التي يُتقنها المُدرّبُ الإيرانيّ جيداً ، فضلاً عن اعتمادهِ سياسةِ النّفَس الطويل واللياقة البدنيّة العالية جداً ، فهو يراهنُ على ضعفِ اللياقةِ عند المُنتخبِ السعوديّ .

وأمّا نتيجةُ المباراة فإنَّ شركات المُراهنة العالميّة ، بما فيها اسرائيل ترى أنَّ المباراة ستنتهي بخسارةِ الفريقين ، وبعضهم يرى أنَّ المباراة ستنتهي بفوضى عارمة ، وشغبٍ دامٍ قد يُسفرُ عن تخريبِ الملعبين السّعودي واليمني ، وإشعال الحرائق في الموانئ والطُرقات ، وتدميرِ المصانع والمعاملُ والمدارسِ والجامعات ، باختصار نحنُ إزاء فوضى دموية خلّاقة ، تعيدُ العرب إلى القرن السّابع عشر قبل الميلاد .

نداء : لقد ارتوت الشّعوب العربية من الدّماءِ ، وسمنت من الغباء .

د.عاطف الدرابسة





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الحذاء
- الباب


المزيد.....




- عشية الانتخابات البلدية..الجزائريون تائهون بين راني فرحان ور ...
- شبابنا.. وثقافة التسطيح والتمرير والتفاهة – زيد شحاثة
- سمر دياب في -متحف الأشياء والكائنات-
- -الهيئة العامة للترفيه- تلغي حفلات كاظم الساهر في السعودية
- فاجعة الصويرة: ما يجب قوله ومايجب فعله..
- البام يطالب حكومة العثماني بالاستقالة ويصفها بحكومة المآسي و ...
- الأميران البريطانيان في -حرب النجوم-
- بوتين للفنانين: هناك تكافل خفي بين الفنانين والسياسيين
- حفل كاظم الساهر في السعودية: إلغاء حتى إشعار آخر
- أطفال لاجئون بلبنان يلجون عالم الموسيقى والغناء


المزيد.....

- يوم كان الأمر له كان عظيما... / محمد الحنفي
- التكوين المغترب الفاشل ) أنياب الله إلهكم ) / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- عندما كان المهدي شعلة... / محمد الحنفي
- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عاطف الدرابسة - نصٌّ غيرُ صالحٍ للنشرِ ...