أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علم الدين بدرية - سيمفُونِيَّةُ الْوِلاَدَةِ














المزيد.....

سيمفُونِيَّةُ الْوِلاَدَةِ


علم الدين بدرية

الحوار المتمدن-العدد: 4861 - 2015 / 7 / 9 - 04:16
المحور: الادب والفن
    


سيمفُونِيَّةُ الْوِلاَدَةِ

علم الدين بدرية

عَلَىَ أَجْفَانِ الأَزْهُرِ يَنْتَحِرُ الْفَجْرُ
يَعْتَصِرُ دَمْعَهُ ، يَبْكِي مِنْ عِشْقِ الْقَهْرِ
يَهْذِي .. يَثْوِي اِحْتِضَارَ الْغَسَقِ
أُسْطُوُرَةُ الأَمْسِ ..
قَطْرَةُ نَدَىَ ، تُبَلِّلُ سَاقَ زَهْرَتِي
نَخْبُ الْعُرُوُبَةِ كَأْسِي ..
نَدَّىَ وَجْهَ الأَرْضِ بِالْمَوْتِ والدَّمِ
اِفْرَحي يَا أُمَّتِي ، حَضَارَتِي تَعْوِي
إنّنِي أَمُوُتُ بَيْنَ تَهْلِيْلِ الصُّقُورِ
وَهَذَيَانِ الْعَبِيْدِ فِي هّذَا الْعَصْرِ !!
***
أَهُوَ صَدَىَ النِّهَايَةِ ..؟!
أَمْ وَهْمُ الْمَدَى الْمُمْتَدُ مَا بَيْنَ الأَحْلاَمِ
وَصُوَرُ الْوِلاَدَةِ فِي كُلِّ بَعْثٍ ؟!!
هلْ لِيَ أنْ أُسائِلُ الضَّحَايَا
عَنْ أَرْوَاحِهم المُخَضَّبَةِ بِعَالَمِ الْغِيْبِ ؟!!
هَلْ لِلْمَوْتِ لَوْنٌ وَهَلْ لِلْوِلاَدَةِ اِنْعِتَاقُ
وَرَاءَ الْحُجُبِ ؟؟؟!!
***
تَقْرَعُ الأَرْضَ آلِهَةٌ لا تُصَلِّي
بَريْئَةٌ مِنْ عِبَادتِكُمْ
مِنْ جَهْلِكُمْ ، مِنْ جَرَائِمِكُمْ ، مِنْ تَخَلّفِكُمْ
لاَ تَحْمِلُ صُكُوكَ غُفْرَانِهَا وَصِيَّةً مِنْ خَلِيْفَتِكُمْ
لاَ تُبَايِعُ الشَّيْطَانَ بِصُورَةِ بَشَرْ
***
تَبْكِي الْحُريَّةُ وَتَظَلُّ أَهَازِيْجُهَا
أَنَاشِيْدَ الْغَضَبِ
آمَالَ الْجِيْلِ الْمَوْءُودِ ، الْمُسْتّعِرِّ فِي رَحْمٍ أَجْدَبِ
سُعُوفُ الْنَخِيْلِ الذَّاويَةِ
النَّائِمَةِ فَوْقَ بَتُوُلِ الأَرْضِ
تَرْفُضُ الْعُبُودِيَّةَ تَنْتَفِضُ
بَيْنَ دَمٍ يَتَرَقْرَقُ فِي كَفِّي
وَنَزِيْفِ جُرْحٍ أَبَدِيٍّ لاَ يَلْتَئِمُ
تَلْتَوِي مُعْلِنَةً ..
أَنَّهَا أَكْفَانُ هَذَا الْمَخَاضِ
وَقُبُورٌ بِلاَ عَدَدٍ بِلاَ حَصْرِ
فِي تُخُوُمِ الْوِلاَدَةِ اِنْعِتَاقٌ مِنْ وَحْيِ مَاضٍ وَغُبْنِ حَاضِرٍ
وَنِبُوءَةُ مُسْتَقْبَلٍ لاَ يَحْمِلُ نُوُرًا
لاَ يُبَشِّرُ بِفَجْرٍ جَدِيدْ
***
وُجُودُنَا خَطِيْئَةٌ
عُمْرُنَا لَعْنَةٌ تُلاَحِقُ الأَزْمَانَ
حَبِيْبَتِي
قَدِيْمًا ..
كُنْتُ أَعْشَقُ الْعَسَلَ فِي عِيْنَيْكِ
وَأَسْتَغْفِرُ الْقَمَرَ فِي وَهْجِ وَجْنَتَيْكِ
أَقُوُلُ صِدْقًا لِقَلْبِي ..
مَا عَادَتْ طَوَاحِيْنُ الْهَوَاءِ
تُغَذِّي شَغَفِي ..
وَلاَ حَجَرُ الرُّحى يَذُرّ خَاتِمَةَ أَحْزَانِي
اِرْحَلِي يَا أَبْيَاتَ عِشْقِي وَتَوَارِي يَا بَقَايَا إلْهَامِي
أَنْغَامُ أوتَاري تَقْرَعُ الصَّدَى
مَا طَعْمُ الْغَزَلِ فِي مُهَجِ الأَصْنَامِ ؟!!
***
يَسْقُطُ الْقَمَرُ مُرْتَحِلاً
فَوْقَ تَقَاطِيْعِ مَأْرِبِ
فِي لَيْلِ سَبَأْ
مَوْتٌ وَزَمَنٌ يَعْوي
يَتَحَطَّمُ التَّاريْخُ عَلىَ أَدْرَاجِ مَعْبَدِ الشَّمْسِ
لاَ عَرْشُ بَلْقِيْس يُعِيْدُ أَمْجَادَ أُمَّتِي
وَلاَ تَدْمُر الأَسِيْرَةُ تُحْيِي ذِكْرَيَاتِي
وَلاَ سَمَرَّاء الْقَتِيْلَةُ عَرُوسُ أَفْرَاحِي
وَلاَ حَضَارَتِي تَبْنِي أَقْوَاسَ نَصْرِي
تَتَبَوَأُ آمَالِيَ سَاعَاتٌ لاَ تَنْتَهِي
مُعْلِنَةً أنَّ هًنَالِكَ قِصَصًا أُخْرَى لِلْفَجْرِ
وَلُغَةً أُخْرَى لِلْعَصْرِ
تَنُوءُ بَهُمُومِ الدُّنْيَا وَلَوْعَةِ الْكُفْرِ !!
***
لَوْ صَحَوْتُ يَوْمًا
لَقُلْتُ أًنَّنِي حَالِمٌ فٍي مَهْدِ السَّفَرِ
شِعْري مِنْ وَحْي أوْهَامِي
قَصِيْدَتِي رِثَاءٌ وَكَلِمَاتِي هِبَاءٌ
اِهْمَدِي يَا بَرَاكِيْنَ اِشْتِعَالِي
وَتَأَنِي يَا رَعْشَةَ الْوَتَرِ
أَعَاصِيْرُ ثَوْرَتِي مَاتَتْ وَهَدَأَتْ أهَالِيْجِ أَفْكَارِي
قَضِيَّتِي صُوُرَةٌ لَمْ تَكْتَمِلْ
مَا زَالَتْ طَيْفًا فِي مِيْرَاثِ ذَاتِي
صِرَاعِي أَبْكَمٌ
صَمْتِي دَنْدَنَةُ حَجَرٍ
إيقَاعِي بُعْدٌ آخَرُ فِي مَجَاهِلِ الْحَيَاةِ !!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,426,483,425
- شُحُوبٌ فِي ظِلِّ الْقَمَرْ
- ذَاتَ مَسَاءْ
- الحقيقة
- رِثَاءٌ عَلىَ الأَطْلال
- هذيان على قارعة الغياب
- سلطان باشا الأطرش
- نَافِذَةٌ تُطِلُّ عَلىَ الله
- الرأي الآخر ( رحلة في عالم أثيم )
- همسُ النَّدى
- الرأي الآخر
- آهٍ معلمي
- ترانيم مسائية
- مَأْسَاةٌ وَقَضِيّة
- قصيدة النثر بين العرض والنقض
- هَمَسَاتٌ قَلِقَةٌ
- صدى المراثي
- خطوات أعرابيٌّ فوق جسد الصحراء
- صمت
- أَنْتِ فَجْرِي
- قالت وقال ( 4 )


المزيد.....




- تلخيص رواية -الكفر الحلو- لإليف شافاق
- وزارة الثقافة تتحرك ضد واقعة جلوس أحد العازفين فوق بيانو يعد ...
- بفيلم استقصائي.. الجزيرة تكشف علاقة متطرفي -هوية الجيل- بالج ...
- ظنوا أنها مزحة.. ممثل كوميدي هندي يتوفى على خشبة المسرح في د ...
- -سيدة البحر- للمخرجة السعودية -شهد أمين- للعرض في مهرجان فين ...
- بعد استقالة الأزمي.. العثماني يجتمع ببرلمانيي المصباح
- علامات الممثل عند دينس ديدرو
- ثروة الفنون التشكيلية الجميلة
- فيلم يجمع بين أنجيلينا جولي وسلمى حايك
- الموسيقى تضيء شارع المتنبي


المزيد.....

- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علم الدين بدرية - سيمفُونِيَّةُ الْوِلاَدَةِ