أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى بحر محمد - قصيدة : كُنت عراق














المزيد.....

قصيدة : كُنت عراق


مصطفى بحر محمد

الحوار المتمدن-العدد: 4855 - 2015 / 7 / 3 - 19:51
المحور: الادب والفن
    


قصيدة : كنت عراق
يُعانقني الحزن وأي عنــاق
وبين أضلعي تتغلغل دموع في المساء
أين أمضي ......والمشي لا يُطاق
غالب أمري ....لا لا أود اللقاء
ذاك عدوي .....والآخر لا يشبه الرفاق
وصديقي القديم ... حكّم الإغلاق
في الليل ....في البيت ......خارجا
تاركاً صوتي ينحو في رجاء
وهناك يُقسم الباقون على الفراق
ويُطوى زماني بين أمسي المنسي
وغدي الذي سكتت عنه أصوات
ومضت للفنــــاء
لماذا تعود ،والصورة لم يبقى معها سوى
الغبار .........وبقاي النفاق
فقد صار مكاني بعيــــــــد
يقود ماشيه إلى طريق طويل، طويل
يظل الساري يسيــــــــر
تاركاً خلفه المُريـــد والكثيــــر
وأغاني الموت وأنيــــن الفراق
فأنا يا رفاقي كنت يوما ....
أُنادى عــــــــــراق
مصطفى بحر محمد / الجزائر





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,514,050,610
- اللغة والهوية في المجتمع الجزائري
- دور التلفزيون في ظهور السلوك الإنحرافي عند الأحداث المتمدرسي ...
- عنف اللغة و إشكالية التواصل


المزيد.....




- رغم الثقافة الذكورية.. العنف الأسري ضد الرجل الإيراني يتزايد ...
- الفارس والأميرة.. أول فيلم رسوم متحركة مصري بشكل مكتمل
- مواقع مصرية تسرب صورا وفيديوهات فاضحة للمقاول والفنان محمد ع ...
- المغاربة والأمن: التسفيه والتغول.. وجهان لحملة واحدة !
- #ملحوظات_لغزيوي: الحريات الفردية ووهم يسمى « النخبة » !
- في ثقافة المقاومة… وقضية العملاء / ناصر قنديل
- فنان مبدع يرسم بحذائه وجه نيمار -مقلوبا- (فيديو)
- صدر حديثا : الصراع العربي الاسرائيلي في أدب الأطفال المحلي ...
- أنزور ينفي ما يتم تداوله عن تعرضه للضرب على خلفية -دم النخل- ...
- مبدعون خالدون.. معرض لرواد الفن التشكيلي المصري المعاصر


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى بحر محمد - قصيدة : كُنت عراق