أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير الأمير - اغتيال النائب العام














المزيد.....

اغتيال النائب العام


سمير الأمير

الحوار المتمدن-العدد: 4852 - 2015 / 6 / 30 - 00:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يستهدف هذا الاعتداء الخسيس تقويض الدولة المصرية برمتها. من ناحية ..ولكنه من ناحية اخري يعني ان قوي التأسلم السياسي الظلامية..اصبحت علي يقين ان الشارع المصري يلفظها ويرفض مشروعها العنصري والطائفي المتخلف..ومن ثم لم يعد امامها الا التخريب للانتقام ليس من الدولة المصرية فحسب ولكن ايضا من المجتمع المصري بأسره الذي اثبت حتي الآن برغم كل محاولاتهم لبذر بذور الشقاق وزرع الفتنة انه عصي علي خططهم التي نفذها اشباههم في العراق وسوريا وليبيا..ان هذا الاعتداء وماسبقة من محاولة ترويع السياح بالتفجيرات لن يثني شعبنا عن دعم القوات المسلحة ومؤسسات الدولة ولن يزيدنا الا تمسكا بإنقاذ تلك الدولة من براثن الفساد المباركي...ومن خطر الارهاب المتأسلم..وأنا أري.. أن دعم الحريات العامة ومحاربة الفساد يقطعان الطريق أمام القوي الظلامية التي تستثمر بعض مشاعر الاحباط والسخط في تجنيد الشباب لتلك الأعمال التي تلقي دعما من قوي دولية واقليمية تستهدف الدور المصري الذي عاد بعد ثورة الثلاثين من يونيه...وانا اطالب بتوسيع جبهة الحرب علي الارهاب ولن يتم ذلك دون اطلاق سراح المتظاهرين السلميين الذين اعتقلوا علي خلفية خرق قانون التظاهر..كما اطالب بعقد مؤتمر يضم كافة القوي السياسية لتشكيل جبهة لا تقصي احدا لكي تكون مواجهة الارهاب مواجهة عامة من كافة القوي والافراد...كما انه من الضروري ان نضع في اعتبارنا..ان عودة هيبة الدولة تعني تطبيق القانون علي الجميع دون استثناء..وهو الامر الذي سيقنع المواطنين أن حماية دولتهم وحماية حياتهم شئ واحد...




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,888,838,978
- سيدة المطار وسيد القرار
- استشهاد شيماء الصباغ ( الاغتيال المادى والمعنوى للمناضلين من ...
- ليس تعليقا على الحكم ولكن على آراء القاضى
- آه يا وطن الأركان الأزلية
- ليس دفاعا عن الأحزاب ( الكرتونية) ولكن بحثا عن الحقيقة
- الشباب والمشاركة السياسية
- اليسار وانتخابات الرئاسة
- الانتخابات الرئاسية .... خنادق القتل المعنوى على الهوية
- آمال عبد الباقى
- رسالة السكرتير العام لجمعية الإخوة الإسلامية
- أحداث دهشور...دماء عماد عفت ومينا دانيال
- حزب الدستور........ طموح الجماهير وضعف البدايات
- الإخوان هم الإخوان .. و-الصيف ضيعت اللبن-
- عودة الإبن الضال
- ثورة يناير ووزارة الداخلية المصرية
- الدودة فى أصل الشجرة
- الجيش والشعب يدُُ واحدة – بعد مضى عام هل لازال الشعار صالحا؟
- مشروعان فى مصر
- الإسلام السياسى بين فساد الاقتصاد وفساد الأخلاق
- الأقباط المسلمون والأقباط المسيحيون


المزيد.....




- أثينا تصف أعمال التنقيب التركية في شرق المتوسط -بالاستفزارية ...
- روسيا تختبر فرقاطة صاروخية حديثة
- إيران تغلق صحيفة بسبب مقابلة تشكك في الأرقام الرسمية لحالات ...
- أنقرة: وجودنا العسكري في المتوسط ليس للتصعيد بل للدفاع عن ال ...
- ألمانيا: مطالبات بإلزام الطلبة والمعلمين وضع الكمامات داخل ا ...
- ألمانيا: مطالبات بإلزام الطلبة والمعلمين وضع الكمامات داخل ا ...
- القوات المشتركة تفشل مخطط حوثي لزرع خلايا تجسس في الساحل الغ ...
- معارك محتدمة في البيضاء وتقدم للقبائل في القريشية
- بوادر توتر بين برلين وواشنطن على خلفية خط الغاز الروسي
- مصادر: رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب سيعلن استقالته


المزيد.....

- نشوء الاقطاع ونضال الفلاحين في العراق* / سهيل الزهاوي
- الكتاب الثاني من العقد الاجتماعي ، جون جاك روسو / زهير الخويلدي
- الصين: الاشتراكيّة والاستعمار [2] / عامر محسن
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (1-2) / غياث المرزوق
- الصين-الاشتراكيّة والاستعمار / عامر محسن
- الأيام الحاسمة التي سبقت ورافقت ثورة 14 تموز 1958* / ثابت حبيب العاني
- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير الأمير - اغتيال النائب العام