أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - التيار الديمقراطي العراقي - محافظة نينوى - بيان التيار الديمقراطي العراقي - محافظة نينوى














المزيد.....

بيان التيار الديمقراطي العراقي - محافظة نينوى


التيار الديمقراطي العراقي - محافظة نينوى

الحوار المتمدن-العدد: 4838 - 2015 / 6 / 15 - 08:09
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


بيان التيار الديمقراطي العراقي في محافظة نينوى بمناسب مرور عام على سقوط مدينة الموصل
---------------------------------------------------------------------------
اليوم ، العاشر من حزيران ، يمر عام على سقوط مدينة الموصل , تبعها سقوط العديد من مدن العراق ليكون هذا الحدث اخطر التهديدات التي تعرض الأستقلال والسيادة الوطنية
- التي لم تستكمل حتى الآن – الى الخطر وتفتح الطريق امام تنفيذ المخططات الأقليمية والدولية لتقسيمه واخضاعه لمصالحها العدوانية .
وبالرغم من ان تجربة المرحلة الحالية التي اعقبت احتلال العراق وسقوط النظام الدكتاتوري عام 2003 تأكد ان طبيعة النظام الذي أقامته سلطة الأحتلال قد كرس بامتياز الصراع الطائفي والقومي ، الا اننا نجد مع الأسف الشديد ان القوى السياسية التي عملت – قبل الأحتلال وبعده - تحت مظلة مخططات الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها قد وجدت في الوضع الجديد ما يلبي مصالحها الأنانية في الأستحواذ على السلطة ومن خلالها على خيرات البلاد بنظام محاصصة اللصوص واشاعة الفساد على كل مستويات الدولة وجعلت من الشعب ضحية يسقط في افرازات صراعات قذرة كان من نتائجها سقوط اجزاء عزيزة من وطننا الغالي بأيدي عصابات تطرف لم يشهد لها التاريخ المعاصر مثيلا لها . لقد سقط نتيجة ذلك مكونات عريقة وعزيزة على الوطن ضحية جرائم عصابات الأرهاب البشعة وفي مقدمتهم ما تعرض له الأخوة من المكون الأيزيدي ومن المسيحيين والشبك وكل المكونات الأخرى , اضافة الى سقوط كل مظاهر الحضارة والثقافة والتاريخ والعبث فيها .
وقد رافق ذلك – مع الأسف الشديد – مواقف ضبابية لم تتسم بالوضوح والشعور العالي بالمسؤولية الوطنية للقوى المدنية والديمقراطية التي تتبنى مشروع اقامة دولة المؤسسات المدنية على اساس مبادئ الديمقراطية والعدالة الأجتماعية واعتماد مبدأ المواطنة في علاقتها مع ابناء الشعب العراقي ، وقد انعكس ذلك في عجزها حتى الآن عن توحيد صفوفها واقامة جبهة مدنية ديمقراطية عريضة – يتعالى برنامجها فوق المصالح الحزبية والفئوية الضيقة – ليكون اداة محركة لجماهير الشعب للوقوف امام قوى الظلام والفساد وارغام قوى السلطة على تبني الحد الأدنى من الموقف الوطني لأنقاذ العراق من السقوط في هاوية التفتت والتقسيم الذي اصبح شبحه بينآ للعيان .
أن القوى الوطنية والديمقراطية تتحمل - قبل غيرها – مسؤولية التصدي لمهام المرحلة القادمة من خلال توحيد صفوفها أولا والتوجه الى جماهير الشعب لأرغام قوى السلطة لتحمل مسؤولياتها الوطنية .
أن التصدي لسلطة الأرهاب الداعشي يتطلب منا النضال والعمل الجاد والموحد من اجل حشد كل جماهير الشعب لتحقيق الأنتصار على الأرهاب الداعشي وانقاذ ابناء المدن المحتلة من السقوط في مخططات الأرهاب والأحباط والأستسلام وتحفيزها للوقوف مع الشعب والقوات المسلحة من اجل تحرير مدنها واراضيها . أن ابناء هذه المدن قد تحملت اكثر من غيرها
– النازحين منها او الباقين فيها – نتائج سقوط مدنها بيد الأرهاب الداعشي نتيجة خيانة
قيادات القوات العسكرية والأمنية بكافة مستوياتها وتخلي السلطتين المركزية والمحلية عن القيام بمهامها ، بل ارتباط بعضها المباشر والغير مباشر بقوى الأرهاب والجهات الدوليه والأقليمية الراعية له , وانصراف الأخرى الى صراعاتها الطائفية والقومية التي تصب في النهاية في خدمة الأرهاب واضعاف الجبهة الداخلية المقاومة له .
لنوحد صفوفنا من اجل :
- الوقوف مع القوات المسلحة العراقية في مقاومتها للأرهاب وتعزيز قدراتها في السلاح والتدريب .
- توحيد قوى الشعب المسلحة المساهمة في محاربة الأرهاب تحت قيادة الدولة وقواتها المسلحة .
- ألعمل الجاد من اجل تحقيق عودة ابناء المنا طق المحررة الى مدنها وقراها لتعزيز روح الأنتصار والتحرير وجعلها القوى الأساسية في مسك الأراضي المحررة .
- تعزيز الثقة بين الشعب والدولة من خلال اعلان نتائج التحقيق في سقوط الموصل وغيرها من المدن ومحاسبة من تسبب في سقوطها والكف عن المزايدة على ابناء هذه المدن وتحميلهم مسؤولية هذا السقوط للتغطية على المجرمين الحقيقيين .
- معالجة وضع النازحين والتخفيف من معاناتهم وانقاذ حقوقهم من السقوط المخزي بيد اللصوص والفاسدين .
أن التيار الديمقراطي العراقي في محافظة نينوى يتعهد بمشاركة كل القوى الوطنية الخيرة في محافظة نينوى ودعمها للعمل على تحرير محافظتنا العزيزة وكل مدن العراق من يد الأرهاب الداعشي بكل صوره ، الأرهاب لا دين له ، الأرهاب عدو لكل الشعب والوطن .
التيار الديمقراطي العراقي
محافظة نينوى
10-6-2015





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,860,784





- بوليفيا: صدامات بين الشرطة والمتظاهرين المحتجين على نتائج ال ...
- الأمين العام لحزب التجمع يشارك اجتماع البحيرة
- التحقيق في قتل المتظاهرين.. عراقيون يردون
- Camarade Ml // معظم ثرواتنا تنهبها الأنظمة الرجعية و البنوك ...
- حسن أحراث// بوح مؤسف: مرض التهافت
- انتفاضة الشيلي متواصلة.. والجنود يواجهونها بالمخدّرات
- تشيلي: من الاحتجاج ضد ارتفاع رسوم المواصلات إلى مقاومة التقش ...
- لبنان.. يوم سادس من الاحتجاجات الشعبية
- الرئيس اللبناني الأسبق: لابد من أخذ العبر وتلبية المطالب الم ...
- الرئيس الجزائري: الجزء الأكبر من مطالب الشعب التي عبر عنها ا ...


المزيد.....

- جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ودور الحزب الشيوعي اللبناني ... / محمد الخويلدي
- اليسار الجديد في تونس ومسألة الدولة بعد 1956 / خميس بن محمد عرفاوي
- من تجارب العمل الشيوعي في العراق 1963.......... / كريم الزكي
- مناقشة رفاقية للإعلان المشترك: -المقاومة العربية الشاملة- / حسان خالد شاتيلا
- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية البلدان العربية في فترة حرب اكتوبر ... / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - التيار الديمقراطي العراقي - محافظة نينوى - بيان التيار الديمقراطي العراقي - محافظة نينوى