أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مراد سليمان علو - صديقي القديم87 و 88 و 89














المزيد.....

صديقي القديم87 و 88 و 89


مراد سليمان علو
الحوار المتمدن-العدد: 4836 - 2015 / 6 / 13 - 14:10
المحور: الادب والفن
    


صديقي القديم
(87)
أهانوني يا سيدي، وليشعروني بالمزيد من الإهانة في مملكتك وضعوني في خيمة فارغة، ثم أرسلت أنت مطرا مدرارا لثلاثة أيام متتالية تجلد بها جوع أطفالي، ومن خلال دموعي الشبيهة بمطرك اهتديت لأمر ـ زرعت أملا ـ وقلت لعائلتي الصغيرة: "هذه مشيئة صديقي".
أرسلنا لك ابتساماتنا الصامتة، فكنت ضيفا مميزا تلك الليلة، ووعدتنا بفجر صاف.
(88)
أسطورة وجودك، وزياراتك المتكررة لي، لتشملني ببركتك. مشاعر لا يحتملها جسدي الضعيف، فتفيض دموعي في انتظار عيدك القادم.
كلما ألفظ اسمك تتحرر إرادتي، فأبدأ من جديد لقاءي بك. كل كنوز الدنيا لا تساوي التحاقي بك صباحا لأداء دعاء الشروق؛ لأنني مع الدعاء أشعر بلمستك لروحي القلقة.
(89)
ماذا لو زفّ موعد اللقاء، ولم تأت؟
أتدري بأنني سأبقى أنتظرك؛ لأنني لا أتحمّل فكرة عدم مجيئك.
ماذا لو انتظرت، ولم تظهر؟
سأشعر بالخجل! لا، سأشعر بالعار؛ لأن الهمس سيصبح لغطا، وسيشّك الحضور بحقيقتك.
ماذا لو عاملوني على أنني كنت انتظر العدم؟
سيسخرون من قصائدي التي نظمتها فيك.
ولكن مالي أترّقب الدرب كل هذا الوقت، فما أن تتحرك شفاهي بأول قصيدة حتى تدهشني بحضورك الرائع.
ويعلو التصفيق، فأعلم، لم يكن ذلك لأدائي بل لحضورك المفاجئ.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,819,447,470
- صديقي القديم84 و 85 و 86
- صديقي القديم81 و 82 و 83
- صديقي القديم78 و 79 و 80
- صديقي القديم75 و 76 و 77
- صديقي القديم72 و 73 و 74
- صديقي القديم69 و 70 و 71
- صديقي القديم66 و 67 و 68
- صديقي القديم63 و 64 و 65
- بتلات الورد63
- صديقي القديم60 و 61 و 62
- صديقي القديم57 و 58 و 59
- بتلات الورد62
- صديقي القديم54 و 55 و 56
- صديقي القديم51 و 52 و 53
- بتلات الورد61
- صديقي القديم48 و 49 و 50
- صديقي العزيز45 و 46 و 47
- صديقي القديم42 و 43 و 44
- صديقي القديم39 و 40 و 41
- صديقي القديم36 و 37 و 38


المزيد.....




- صدور -لحظة وفاة الدكتاتور- لماهر شرف الدين
- مفاجأة من بول مكارتني لمصر
- لهذا السبب توجه فنان مصري مشهور بالشكر لمنتخب روسيا..
- لأول مرة في تاريخها... -ديزني- تحذر المشاهدين من أحدث أفلامه ...
- دار النشر بونييرش السويدية تبدأ في إصدار أدب وقصص أطفال بالل ...
- شريف منير يرد على اتهام الفنانين بالتسبب في خسارة مصر أمام ر ...
- الحالة الصحية لأزنافور تجبره على تأجيل جولته الفنية
- هل حقا توفي مغني الراب الأمريكي -XXXTentacion-؟
- -موسيقى البراكين- تتنبأ بثورانها!
- الرئيس الفلسطيني يحذر دول الخليج من الانصياع لترامب ودفع أمو ...


المزيد.....

- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر
- المجموعة القصصية(في اسطبلات الحمير / حيدر حسين سويري
- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مراد سليمان علو - صديقي القديم87 و 88 و 89