أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عادل حبه - وثائق تعود للبنتاغون تفصح عن علاقة داعش بالإدارة الأمريكية














المزيد.....

وثائق تعود للبنتاغون تفصح عن علاقة داعش بالإدارة الأمريكية


عادل حبه
الحوار المتمدن-العدد: 4831 - 2015 / 6 / 8 - 23:30
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


وثائق تعود للبنتاغون تفصح عن علاقة داعش بالإدارة الأمريكية*
ترجمة عادل حبه

نشر البنتاغون أخيراً وثيقة سرية تعود إلى عام 2012 تحت عنوان " الدولة الإسلامية، الفرصة الستراتيجية للإطاحة بالحكومة السورية". وتُعد هذه الوثيقة من الوثائق السرية للغاية، وتدل على أن الإدارة الأمريكية هي التي أقامت داعش كوسيلة لإسقاط الرئيس السوري حافظ الأسد. لقد استطاعت منظمة حقوق الإنسان الأمريكية أن تحصل على حكم من المحاكم الأمريكية بنشر سلسلة من الوثائق المحرمة. وقام الصحفي الأمريكي نفيس أحمد بتحليل هذه الوثائق واستطاع الكشف عن وثيقة للبنتاغون تعود إلى عام 2012، التي أرسلت أيضاً إلى وزارة الخارجية الأمريكية. وعلى الرغم من أن مقص الرقابة قد حذف باللون الأسود 7 صفحات من الوثيقة التي حصلت عليها صحيفة "يونكه ولت" الألمانية، إلاّ أن ما تبقى من النصوص يوضح بأن الدول الغربية وعن وعي استخدمت القاعدة والمجاميع الإسلامية المتطرفة التي قامت على أنقاضها داعش، من أجل اسقاط حكومة بشار الأسد. هذا في الوقت الذي لم تكن وكالة الاستخبارات التابعة لوزارة الدفاع Defense Intelligence Agency، على وهم في طبيعة القوى التي تحارب على الأرض ضد الحكومة السورية، خلافاً لما أشيع وقتئذ في الغرب عن " القوى المعتدلة" و "الديمقراطية" المعارضة للحكومة السورية.
وتؤكد وكالة الاستخبارات في وزارة الدفاع الأمريكية في تقاريرها المؤرخة قبل ثلاث سنوات على أن " انتشار اعمال الشغب في سورية" قد اتخذ مساراً طائفياً، و" إن السلفيين من الأخوان المسلمين والقاعدة في العراق هم القوة المحركة لأعمال الشغب في سوريا". وتشير هذه الوثائق في نفس الوقت إلى أنه منذ البداية أراد الغرب بزعامة الولايات المتحدة وبموافقة دول الخليج وتركية استقرار الخلافة الإسلامية الشبيهة بداعش على الأراضي السورية. وتتحدث الوثيقة عن " إمكانية خلق خلافة سلفية في شرق سورية، وهو ما يطمح إليه حماة المعارضة السورية؛ ( أي أمريكا وحلفائها)، من أجل فرض العزلة على النظام السوري، والحيلولة دون تحقيق المطامح الشيعية الإيرانية في العراق". ويتوقع تقرير مخابرات البنتاغون أن صعود هذه "الدولة الإسلامية" هو نتيجة مباشرة لاستراتيجية أميركا لخلق عدم الاستقرار في سوريا. ولا توجد في التقارير أية إشارة إلى أي تردد أو شك أو عدم ارتياح أخلاقي في العمل مع الارهابيين السلفيين. فالتقارير تشير إلى العكس معتبرة أن قيام " الخلافة السلفية" هو "فرصة ستراتيجية" لتحقيق أهداف واشنطن في المنطقة. وإن تغيير الحكم في سورية والوقوف بوجه "التوسع الشيعي" أو إيران هو ذريعة لهذه الستراتيجية.
إن التنبؤات التي يطرحها التقرير حول سير الأحداث هي أن نظام الأسد سيبقى ويسيطر على أجزاء من الأراضي السورية، وتتحول الأزمة إلى حرب بالوكالة، لأن " الغرب ودول الخليج وتركية سيستمرون في حمايتهم لمعارضي نظام الأسد، في حين ستبقى روسيا والصين وإيران في تقديم الدعم لنظام الأسد". هي ذا ستراتيجية أمريكا وحلفائها التي أدت إلى الآن إلى قتل مئات الآلاف وتشريد الملايين.

المصدر: https://www.jungewelt.de/2015/05-26/032.php





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,508,722
- منجزات الحكومة الديمقراطية في أفغانستان
- -بريكس-...اتحاد منافس للولايات المتحدة والاتحاد الأوربي
- الأهمية التاريخية للاتفاق المبدأي في لوزان بين دول 5+1 والجم ...
- موضوع درس الإنشاء: ما هو الزواج؟؟؟
- الاتفاق هو نجاح لإيران في المباحثات النووية
- عشية الاتفاق النووي؟؟
- قضية مؤلمة لا يراد لها أن تفضح
- الزبالة
- لا يحارب الارهاب ويكبح بأدوات وبشعارات مذهبية طائفية
- بدون قضاء مستقل لا يمكن أن يتتب الأمن ويتراجع الفساد والإرها ...
- المؤتمر العالمي للجراحين
- جراح تجميل
- التحول صوب اليسار والشعبوية في أمريكا اللاتينية
- أهو أفيون الشعوب أم سرطان الشعوب 3-3
- أهو أفيون الشعوب أم سرطان الشعوب 2-3
- أهو أفيون الشعوب أم سرطان الشعوب؟؟؟؟
- شاهنده عبد الحميد مقلد
- عبيد الله الزاكاني الخفاجي
- شبح الحزب الشسيوعي يثير الرعب لدى عبد الحسين شعبان
- هل سيلدغ الناخب العراقي من نفس الجحر للمرة الرابعة


المزيد.....




- انتقاماً لقتل رجل.. ذبح قرابة 300 تمساح في إندونيسيا
- رويترز: رئيس الأركان المصري السابق سامي عنان في حالة حرجة با ...
- سلك مغناطيسي يكشف -القاتل الصامت- قبل ظهور أعراضه!
-  ترامب: أعمال الشغب في إيران بدأت مذ أنهيت اتفاقي معها
- وسائل إعلام وساسة أمريكيون ينتقدون ترامب
- شوارزنيغر مخاطبا ترامب: وقفت أمامه مثل معكرونة صغيرة مسلوقة ...
- Huawei تطلق أحدث هواتفها
- الآلاف يستقبلون منتخب -الديوك- وسط باريس
- العشرات من السوريين يتجمعون قرب السياج الإسرائيلي على هضبة ا ...
- الدلافين النادرة مهددة بجسر يربط هونغ كونغ بالصين


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عادل حبه - وثائق تعود للبنتاغون تفصح عن علاقة داعش بالإدارة الأمريكية