أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - ...والثَّائِرُونَ للثَّائِرَاتِ كالبُنْيَانِ المرْصُوصِ














المزيد.....

...والثَّائِرُونَ للثَّائِرَاتِ كالبُنْيَانِ المرْصُوصِ


كمال التاغوتي
الحوار المتمدن-العدد: 4827 - 2015 / 6 / 4 - 14:58
المحور: الادب والفن
    


لَيْسَ لِلرِّيـــحِ جَنَـــاحٌ كَــيْ يُــقْلَمْ،

لَيْــسَ لِلْبَـــحْرِ ولاَ النَّــارِ

شَـــفْرَةٌ كَــيْ تُــثْلَــمْ،

ذَاكَ هُــوَ الثَّــائِــرُ

لَيْسَ لَهُ عَــرْشٌ كَــيْ يُــهْزَمْ؛


لَــهُ فِي مَمْلَــكَــةِ الرُّمّــانِ

إقْلِيــمٌ

وخَلِيجِ الجَــمْرِ

وَقُــرَى أقْــرَى الأَحْجَــارِ،

لَهُ فِي مَــرْكَبَةِ اليَاقُوتِ

رَايَــةٌ

وسَــرَايَــا الخَيْزُرَانِ،

لَــهُ فِي مَلْحَــمَةِ الطَّاوُوسِ

تَــاجٌ

وَلِوَاءٌ

كالكِبْرِيتِ؛ ولاَ يَــمْلِــكْ...

لَــمْ يَمْــلِكْ يَــوْمًــا مَــا يَــملِكْ،

حَــتَّى جِلْــدَهُ

أَمَّـــمَــتْهُ غَــطْرَسَــةُ السِّيَاطِ

واحْــتَــكَــرَتْ وَرْدَهُ،

أَطْــلَسُ الأَضْــوَاءِ والعِشْقِ

هُــوَ مُــرْسِيـــهِ

فِي نَــوَاةِ الحِمْضِ أوْتَــادَا

وَشِــرَاكُ الغِزْلاَنِ الزُّرْقِ

هُــوَ مُغْنِيــهِ

فِي حِيَــاضِ القَلْبِ، فَجَادَ؛


قَسَّــمَ صِبْغَــهُ

بَيْــنَ ألْيَــافِ الجَــدَائِلِ

وَمَشَــى دَهْــرًا

فَــوْقَ رَصِيفِ الخَرِيفِ

وعَقَــاقِيرِ الكُــهَّــانِ

[صُــنَّاعِ الإحْبَاطِ]

ولَــمْ يَسْقُــطْ،

فَرَبَــابِيــنُ المَــنَــاجِمِ

كالنِّيَــاطِ

لِلدَّمِ كَــانَتْ عِمَــادَا؛


لَيْسَ لِوَطْءِ النَّحْلِ

أفْخَــاذَ الجُلَّنَارِ الشَّفِيفِ

حَــــدُّ كَيْ يُــرْجَــمْ،

تِلْكَ قِــلاَعُ الثُّــوَّارِ

لَيْسَ لَهَــا أبْوابٌ كَيْ تُهْدَمْ،

وَمُــجُونُ النَّجْمِ السَّــافِرُ

لَيْسَ لَهُ رَدُّ كَــيْ يُعْــدَمْ،

تِلْكَ عُــيُونُ الثَّــائِرَاتِ

لَيْسَ لَــهَــا سَــاحِلٌ كَيْ تُغْنَـمْ،

أَتُـــرَاكَ

إنْ يَفْتِنْــكَ البَــدْرُ الفَــاتِرُ

تَــحْــجُبْــهُ؟

أمْ تُــمَــزِّقْ نَــافِذَةً كَيْ تُظْلِمْ؟

ذَاكَ عِنَــادُ الثَّـــائِــرَاتِ

عِــطْرُ إعْصَــارٍ،

إمَّــا أنْ تَــغْرَقَ فِيهِ

أوْ تُــحْرَقْ،

ذَاكَ طُــوفَـــانُ البُــذُورِ الشَّمْسِيَّةِ

مَــدٌّ لاَ يُسْــلِمْ...

فَتَــقَدَّمْ... تَقَــدَّمْ ...تَقَدَّمْ ...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,926,545,758
- نَجَاة
- السلطة امرأة متعددة الأزواج
- شكري حيّ
- لا تَكنْ سَاحَةَ ثَأْرٍ مهزوم
- أطْلَسُ الأرصِفَةِ المهدورَة
- دَرِيرٌ خُذْرُوفُ الوَلِيدِ
- مِنْ مَخْطُوطَاتِ جَابِر بن حيَّان
- الثّورَة العشواء
- بروليتاري مرة أخرى
- بروليتاري
- ارْتِقِي جُرْحَهُ، فهو ليسَ لِي
- لَيْسَ الخَبَرُ كالعِيَانِ
- لَهَا النَّجْوَى حَتَّى تَرْضَى
- بَغْدَادُ
- كارل ماركس
- السّندباد
- فِي دَمِي أنتِ كَمِلْحِ البَحْرِ أوْ أكْثَر
- رسالة بورجوازي إلى العمّال
- مِرْآةُ البكتيريا
- بَلَدِي، يَا نَبْعَ العِنَبِ


المزيد.....




- الممثل مارشيلو فينتي لـ-سبوتنيك-: أتمنى تعاونا بين السنيما ا ...
- فنانة سورية كادت أن تتعرض لموقف محرج للغاية بسبب فستانها الج ...
- سيمفونية عزف -مبهرة- باحتفالات السعودية باليوم الوطني
- مهاجم برشلونة يعزف إيقاعا بالطبلة مع فرقة فلكلورية مغربية (ف ...
- بعد اتهام المغرب له بدعم البوليساريو.. الجزائر تنهي رسميا مه ...
- نداء شباب الأحرار يصدر بيانه الختامي
- العثماني يلتقي الرئيس المالي ويتباحث مع الوزير الأول
- 59 ألف دولار من أجل شراء عصا سحرية من العصور المصرية القديم ...
- 59 ألف دولار- من أجل شراء عصا سحرية من العصور المصرية القدي ...
- تعرف على أبرز أفلام مهرجان الجونة السينمائي ليوم الأحد


المزيد.....

- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - ...والثَّائِرُونَ للثَّائِرَاتِ كالبُنْيَانِ المرْصُوصِ