أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - الموقف التركي ( الحائر) بين الأكراد والعرب السوريين ...!!!














المزيد.....

الموقف التركي ( الحائر) بين الأكراد والعرب السوريين ...!!!


عبد الرزاق عيد
الحوار المتمدن-العدد: 4827 - 2015 / 6 / 4 - 09:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الأكراد السوريون سياسيا وقوميا يعتبرون أن العدو الأساسي لهم، هو تركيا، وذلك بالتأثير الدعائي الهائل منذ كان (أوجلان ) ضيفا عزيزا على المجرم الأسد الأب المؤسس لسادوم الأسدية المرعبة ...

الأتراك حينها أخذوا موقفا حازما بدخول دمشق وملاحقة بيت الأسد بالقرداحة، فارتجفت ركب التمساح الأسدي الأب، وطالب الرئيس المصري مبارك أو الملك حسين للتدخل للوساطة مع تركيا، مقابل تسليمهم ( أوجلان )، حيث كان للمرة الأولى يكون صادقا بحياته، وذلك بتسليم (أوجلان ) كما وعد ..وذلك كما تروي السرديات السياسية حينها، أن (الرئيس المصري مبارك ) قال: له أنت كذاب يا حافظ لا تحرجني بهذه الوساطة إذا كنت تناور ....

لكن مع ذلك لا يزال الأكراد حتى اليوم بالقيادة الإعلامية والسياسية للبي كيكي ، يعتبرون –عاطفيا - أن الأتراك هم (العدو القومي ) للاكراد، رغم انك إذا ناقشتهم (عقلانيا )، يعترفون أو الوضع الكردي في تركيا هو الأفضل على مستوى الحقوق القومية والديموقراطية للاكراد مما هي عليه في سوريا وإيران والعراق ...

لكن اليوم مع زمن الثورة السورية وفلتان زمام (البي كيكي ) بالهيمنة على الأرض والشعب في منطقة الجزيرة أكرادا وعربا ، بوصفها أراضي كردستانية ، عبر أحد قادة ميليشياتهم أنه ممنوع على الجيش الحر أن يدخلها، لأن ذك يعتبر تدخلا في شؤونهم السيادية القومية، وأن لا علاقة للجيش الحر بالبي كيكي والأرض التي يسيطرون عليها ، كونهم يمارسون سيادتهم على أرضهم ...

هذا الكلام يقوله البي كيكي منذ بدايات الثورة وبالتواطؤ مع النظام الأسدي الذي يقدم لهم الحماية العسكرية والسياسية بتحالفهم الأمني مع المخابرا السورية ... وقد قلنا ذلك وفضحناه كثيرا في حينها، ولقد شتمنا (البي كيكي) باقذر وأقذع الكلمات والأساليب الرعاعية التي لا تقل حثالية وانحطاطا من قبل البي كيكي، عن لغة حليفهم النظام الأسدي ومخابراته عندما يقومون بحملاتهم الاعلامية ضدنا ...بل بلغ فيهم الأمر حد التهديد اليومي بالقتل .. وبشكل علني على صفحات الفيسبوك، لو لم يتدخل البوليس الفرنسي لإيقاف ووضع حد هذه التهديات الارهابية البكيكية ...

ومع ذلك لم يقل الإئتلاف كلمة واحدة دفاعا عن سيادة الأرض السورية ووحدتها ، حتى يومين ماضيين ، ليعلن موقفا صريحا مدينا للبي كيكي و ممارساتة اللاوطنية الهمجية ضد الشعب السوري بكرده وعربه في الجزيرة ...

وهذا ما دفع البعض من الوطنيين السوريين ليتهم الأشقاء الأتراك بأنهم يصمتون على جرائم البي كيكي في سوريا، ليتخلصوا من جرائمهم في تركيا، وذلك استنكارا واستغرابا لصمت (الإئتلاف السوري المعارض!!) بوصفه (معارضة محمية تركية ) ..
.بل إن المتحدث باسم الإئتلاف على قناة (الجزيرة)، كان يخاطب ممثل ميليشيا البي كيكي بـصفة رسمية بروتوكولية سيادية : بـ (القائد)، وذلك في ذات اليوم لصدور البيان الإئتلافي المنتقد للبي كيكي .....

وذلك تماما كما هو معروف عن هذا المحاور باسم الإئتلاف، بأنه لا يزال يسمي (بشار الجزار الكيماوي ) بالسيد الرئيس عندما يترحم على ابيه ..بل إن الشعب السوري وبعض المعارضين في مؤتمر القاهرة منذ سنتين، تحدث عن رشوته من قبل البي كيكي ببعض براميل النفط!!! من أجل حضور ممثليهم مؤتمرات للمعارضة السورية برئاسة هذا المعارض (العجيب) ... وذلك كما حدث في المشكلة الشهيرة بمؤتمر القاهرة الذي أقامه هذا المعارض (الإئتلافي) ، وقيام بعض المعارضين المخلصين الوطنيين لطرد ممثلي البي كيكي من المؤتمر.. أي من هذا المؤتمر الذي تم فيه تحضير قيادته لإنتقال البعض منهم لللإتلاف وقد حدث هذا فعلا ..

ولهذا فإن هناك من العرب السوريين الذين يعتبون على الأخوة الأتراك من جهة أخرى، مقابل الطرف الكردي ليس العاتب فحسب بل والمعادي بالأصل لتركيا، حيث يحمل بعض المعارضين السوريين الوطنيين لتركيا المسؤولية ... مسؤولية مواقفهم الداعمة والراعية للإتلاف، وذلك عندما لا تمثل قيادة الإئتلاف إرادة الثورة السورية .. وذلك بعد صمتها لسنوات اربع عن تهتك وعربدة البي كيكي بالسيادة الوطنية السورية عربيا وكرديا ... وسيطرتهم على أراضي وطنية سورية كثيرة حول حلب وتهجير أهلها وتشتيتهم بالتضامن مع براميل النظام الأسدي في حلب ومحيطها...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,007,502,025
- ا هذه النكتة (البائخة ) عن تحالف سعودي –تركي--قطري- ...تحل ف ...
- ويسألونك عن الجيل الشاب الذي تثق به كممثل للثورة السورية وال ...
- إلى المثقفين -العلويين- ممن كانوا أصدقاء وأخوة في الوطن ...ا ...
- اريحا تلبس ثوب حريتها (الكرزي ) وتختال عروسا على الدنيا !!!!
- إلى جماعة الداعشيين (الحداثيين ) الجدد ..........عبد الرزاق ...
- سؤال بسيط للامريكان لا يتطلب كل تقدمهم العلمي والتكنولوجي وا ...
- الأراغوز (حسن الزميرة الشيطاني) يريد أن يكون في كل مكان، كال ...
- فجاجة ( طائفية شيعية ) وقحة علنا على شاشة العربية !!!!
- الطائفية اختراع ( اقلوي) شيعي إيراني قديم ..وليس (سنيا )، لأ ...
- كيف يمكن لإيران (الخمينية) التي انهزمت أمام صدام حسين!!! أن ...
- سوريا ولبنان / ذكورة وأنوثة !!!
- يسألونك عن مؤتمر اعتذار ما يسمى ب(رئيس الإئتلاف) الولد الكذا ...
- القط هو أكثر الحيوانات وحشية وقوة بالنسبة ل(الفأر)، بل وهو ا ...
- مطلوب محاكمة وطنية لمن يسمى رئيس ( الإئتلاف) لإنزاله علم الث ...
- هل هنالك عبودية قديمة أكثر وحشية ...أمام العبوديات الأسدية و ...
- هل أصبح مصير ربيع الشباب العربي المدني الديموقراطي في أيدي ا ...
- هل سينقل بيت الأسد عاصمتهم الأسدية لطرطوس أو القرداحة ؟؟؟؟ ...
- بؤس الخطاب المعارض ل (الإئتلاف) وسذاجته وتهافته !!! (الإئتلا ...
- عمار الكوفي العراقي الكردستاني.. ورمزية وحدة الوجدان العربي ...
- داعش وحالش يستبدلان (التكفير المتبادل بتكفير سلمي وودي برعاي ...


المزيد.....




- اليمن وتوقيف الأمراء واختفاء خاشقجي... ملفات شائكة منذ تعيين ...
- السيسي بالزي العسكري للمرة السادسة.. ويتفقد -مستقبل مصر-
- القبض على أوكراني زوّر شهادة وفاته في بلده ليعيش كالملوك في ...
- من هم المشتبه بهم في-فريق تصفية- خاشقجي؟
- بي بي سي عربي تكشف تفاصيل جديدة عن أحد المشتبه بهم في قضية خ ...
- القبض على أوكراني زوّر شهادة وفاته في بلده ليعيش كالملوك في ...
- رونالدو في إيطاليا.. هل بدأت جماهير اليوفي الندم؟
- ?ماذا تعرف عن التهاب الغدد اللعابية؟
- للمرة الأولى...السلطات الهولندية تسلم جواز سفر لشخص من جنس م ...
- اليمن: -لبان- يتسبب في نزوح 3750 أسرة وتوقف المستشفيات عن ال ...


المزيد.....

- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما
- مدخل في الاقتصاد السياسي للعراق الدولة الريعية من المركزية ا ... / مظهر محمد صالح
- الحكم الصالح وإدارة الدولة / جاسم محمد دايش
- صلوات سياسية ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الإخفاقات الذريعة ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الضعف الاستراتيجي لقطاع السياحة في مصر / مجدى عبد الهادى
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ... / عيبان محمد السامعي
- Dialog oder Crash der Kulturen in Deutschland? / كاظم حبيب
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - الموقف التركي ( الحائر) بين الأكراد والعرب السوريين ...!!!