أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يعقوب زامل الربيعي - انكسار














المزيد.....

انكسار


يعقوب زامل الربيعي

الحوار المتمدن-العدد: 4825 - 2015 / 6 / 2 - 19:34
المحور: الادب والفن
    


انكسار..
...
ممسكٌ جسدي النحيل
أتوكأ بالطيران الغشوم
كل خطوة قاتمة
تتأهب لعناق المحاجر.
يرتعش تلاقينا بلا ظلال
أطالعُ نداءاً
كان صيفا،
ثم أرتعش كالمطر.
...
مثقل بالخطى، عارياً
في طقوس المشيمة،
أمتهنٌ هذيان أغواري
وحين ألامس وجه الصمت
وأدمع من لعنة السكون
يحاصرني هاجس الرداء.
...
من سيغتالني الليلة ؟!
الحيرة محض افتراء
كل التفاصيل تقع اللحظة غرب الطيش
إلا سكينة الرعب
تتصاعد من تحت الأرض
مثل رائحة شواء.
...
أنا لا أقوى على الأمرِ
أخرجها من فمِ البلادةِ أنت
هي بعض متاهة
أخرجها بلا فزع
بربك أخرجها
ولا تلعب بالنار.
...
هذا السجنُ واسعاً
يتلاشى بين الصفر والصفر
تتمطى فيه الوحدة
والعراء ملؤه إرادة منخورة
والرحلة ستكون كسيرة
إن لم تثقب بطن أمنيتك الأخيرة
وتحتضر بالتصفيق.
...
عيناي تتوسدان مقاس ذاكرة مقعرة
كثيفٌ بلا أجنحة مرئية
ومنتصب في الفراغ، قلبي
الجميع من حولي يطلق الفراغ
هاربين من فراغ
ومثل فراغٍ
يتنفسون النسيان.
...
من كل الجوانب يرتعش العبث
ببيريته السوداء يجيء نحوي
ينسلخ من صدأ الأرق
من صرير الخاصرة يندلق ببطء
يمس رائحة منديل الصوت
وبباقة من انكسارٍ
يتركني أبكي.
...
عودٌ على مضضٍ
ما شككتٌ،
ولكن جافني ما تبقى
وما أن تيبستُ،
مثل ذئب استجرتُ
" كفى بك داءٌ
أن ترى الموت" ...
عاويا
يرفض المضض!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,752,604,305
- قتيلان حرب الشفاه..
- قتيلان في صخب الشفاه
- قبل الفارق بخطوة واحدة..
- نصفٌ هنا، ونصف...
- فقط لوّنكِ والمجهول..
- ما سيأتي .. سيأتي تباعا.
- قطار التسفيرات..
- غريمة بلا ذاكرة..
- قنطرة لعبور الألوان..
- قطرة احتمال ...
- دفء يوم مماثل..
- كن فَمُكَ..
- قبو الزلات..
- قطرات الفلفل..
- نحلة اشتهاء
- وماذا لو...
- ما يلهم القصيدة، كأسٌ من الوحشة أيضا ! ( جزء من رواية لم تكت ...
- استدارات..
- لعنتُ اغتلامي، وقلتُ...
- المرسى.، سماءٌ مذهلةٌ..


المزيد.....




- الصين تعيد إغلاق صالات السينما استعدادا لموجة ثانية من فيروس ...
- وفات فنان كويتي شهير
- عبدالمهدي: استهداف القواعد العسكرية العراقية والممثليات الأج ...
- وفاة أول فنان عربي بعد إصابته بفيروس -كورونا-
- وفاة أول فنان عربي بفيروس كورونا
- مسرحية سجن الحسكة.. ضعف في الإخراج والتمثيل
- الأردن: وزارة الثقافة تطلق مسابقة بعنوان -موهبتي من بيتي-
- كاريكاتير القدس- الإثنين
- بسبب كورونا.. مسؤول ألماني ينتقد الثقافة الغذائية في آسيا 
- الشاعر ناصر رباح: الشعراء يستحضرون القضية الفلسطينية من خلال ...


المزيد.....

- البحث المسرحي بين دراماتورجيا الكتابة والنقد المقارن / أبو الحسن سلام
- رواية الملكة ودمعة الجب كاملة / بلال مقبل الهيتي
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- الأسلوبية في السينما الغربية / جواد بشارة
- مقالات في الرواية والقصة / محمود شاهين
- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل
- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد
- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يعقوب زامل الربيعي - انكسار