أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - منير حداد - 102 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثانية بعد المائة الشهيد الفنان باسم محمد














المزيد.....

102 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثانية بعد المائة الشهيد الفنان باسم محمد


منير حداد

الحوار المتمدن-العدد: 4825 - 2015 / 6 / 2 - 08:11
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


102
"دماء لن تجف"
موسوعة شهداء العراق
الحلقة الثانية بعد المائة
الشهيد الفنان باسم محمد

{إستذكارا لدماء الشهداء التي ستظل تنزف الى يوم القيامة، من أجساد طرية في اللحود، تفخر بها أرواح خالدة في جنات النعيم، أنشر موسوعة "دماء لن تجف" في حلقات متتابعة، تؤرخ لسيرة مجموعة الابطال الذين واجهوا الطاغية المقبور صدام حسين، ونالوا في معتقلاته، خير الحسنيين.. الشهادة بين يدي الله، على أمل ضمها بين دفتي كتاب، في قابل الايام.. إنشاء الله}

القاضي منير حداد

إنتقى الموت الفنان باسم محمد سعيد احمد ربيع، وحده، من بين جوق المعتقلين معه؛ كنوع من تحرز نظام الطاغية المقبور صدام حسين، وقائيا، من نسمة معارضة إذا هبت، عملا بوصية مروان إبن الحكم، لولاته على العراق: "إقتلوا لأدنى شبهة".
لم يخرج الولاة عن أمر الخليفة، مطلقين السيف على جناحين يقطع الرقاب، من دون سبب في معظم الحالات، وهو ما إتبعه صدام، مطلقا رفيف الكلاشنكوف، والمقصلة وثرامات الشعبة الخامسة وحبال المشانق، ترتوي من رفيف الارواح الصاعدة لله، تشكو ظلم الانسان لأخيه الانسان، تهافتا على المال والسلطة المستبيحة لحرمات الاخرين.
بينما باسم يطلق إبتسامته بوجوه أهل المهدية، في الحلة، التي ولد العام 1955، ونشأ وإعتقل وأعدم فيها..

سيرة منذورة للموت
عاش الشهيد وانتقل الى رحاب نعيم الجنة، اسما على مسمى؛ فهو دائم الابتسام، محبا للجميع، لا يرجو الا مرضاة الله من خلال صلته الرحوم بالآخرين.. فيض سلام ينبعث من الذات ناشرا عذوبته على الجميع..
يقول كلمته موازنا فيها إسعاد من يحدث، بغض الطرف عن العيوب والتأكيد على المحاسن، ايمانا منه بقول الشاعر: "فكلك عورات وللسان أعين".
لذا عاش رفاها مكفولا بالانتماء للآخرين؛ خاصة بعد عودته من معهد الفنون الجميلة / قسم التشكيل، الى "جبلة" حاملا دبلوم الفنون؛ ليعمل مدرسا فيها.

تمهيدا للحب
إعتقل من قبل رجال جهاز أمن النظام البائد، وأدع رهن مديرية أمن ألحلة، العام 1982، لمدة إسبوع، مع أولاد عمومته، الذين أطلق سراحهم، ولحق بهم باسم ربيع، في ما بعد، جثة تطلق ألوانا ملائكية؛ إذ نفذ به حكم الإعدام في العام نفسه، حين كان أهله يجهزون لتزويجه من ابنة عمه التي أحبها كثيرا.
لم يقترف أي ذنب سوى انه كان وديعا مسالما ولم ينتم إلى حزب البعث الظالم فاعتبره البعثيون مجرما، ولم تشفع له موهبته ولا شبابه الجميل فسار على مدارج النور، إلى جوار ربه شهيدا.
أثر إعدامه على عائلته كثيرا وخصوصا والدته التي بقيت ترفض الحديث عن كونه أعدم.. غير مصدقة زوال وسامته عن وجه الارض الى تحت الثرى، ولسان حالها يرثيه: "ألن ارى الثريا عند السحر، بعد الان.. ولي خطيبة عالقة بين الحب وموتي!
ترك أثرا واضحا على نفوس من عرفوه، وإرثا فنيا يشكل ثروة لمن يحسن تسويق لوحاته الجميلة على الجدران ومشاعر شفافة خطت على أفق السماء أعمالاً فنية رائعة لقصة شهيد أحب الحرية، وأفنى وجوده على طريق بلوغها، ممهدا.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,330,203,914
- 78 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثامنة والسبعون ...
- 71 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الواحدة والسبعون ...
- 70 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة السبعون درويش ال ...
- 69 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة التاسعة والستون ...
- مهووس بالدم
- 62 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثانية والستون ...
- رسالة الى القائد العام للقًوات المسلحة من عشيرتي الجنابيين و ...
- 60 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الستون عصمت صابر ...
- 59 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة التاسعة والخمسون ...
- بعد حسم -داعش- والفساد العبادي سائر نحو دولة المؤسسات
- 58 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثامنة والخمسون ...
- 56 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة السادسة والخمسون ...
- د. العبادي.. بين البسملة والتصديق آية النصر العراقي على -داع ...
- 54 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الرابعة والخمسون ...
- 53 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثالثة والخمسون ...
- العبادي يروف ستائر النور سلاما من صبا بغداد و... دمع لايكفكف ...
- 51 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الواحدة والخمسون ...
- 50 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الخمسون ابتسام ز ...
- في عهد العبادي المنصب تكليف وليس تشريفا
- 44 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الرابعة والاربعو ...


المزيد.....




- أنزلت أسلحة وزوارق حربية.. بارجة فرنسية ترسو بميناء تابع لحف ...
- وزير الخارجية الفنزويلي: لدينا تحالف عسكري واسع مع موسكو
- الأنجح بالعالم؟ 115 كلية تريد هذه الطالبة
- جويل.. أميركي يتقن اللهجة التونسية
- إجلاء مهاجرين من طرابلس وسط اشتباكات
- -الخوف يسقط صلاة الجمعة-.. مسلمو سريلانكا يدينون الهجمات ويخ ...
- وزير خارجية لاتفيا يدين تسهيل منح الجنسية الروسية لسكان دونب ...
- مصرع عاملين مناجم وفقدان 15 آخرين في جمهورية لوهانسك الشعبية ...
- الجيش اليمني يعلن مقتل 20 وإصابة 10 من -أنصار الله- بمواجهات ...
- طرابلس.. هل ينتصر الفن على الحرب؟


المزيد.....

- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - منير حداد - 102 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثانية بعد المائة الشهيد الفنان باسم محمد