أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - في شعرك يا سيدتي...














المزيد.....

في شعرك يا سيدتي...


محمد الحنفي

الحوار المتمدن-العدد: 4821 - 2015 / 5 / 29 - 17:32
المحور: الادب والفن
    


أتأمل...
ولا زلت أتأمل...
في شعرك يا سيدتي...
سأقضي جل وقتي...
أتأمل...
في فنية شعرك...
في مزاياه...
في كل الصور...
سوف اقضي أويقات جميلة...
أتأمل...
في المعاني البليغة...
في ذكرى كل قصيدة...
في مغزى كل ذكرى...
أتأمل...
يا شاعرة منحتنا الأمل...
في أن نصير جميلين...
بقراءة الشعر الجميل...
بتذوقه...
بافتحاص الصور...
بجمالية العرض...
باختيار الكلمات...
قبل المعاني...
وقبل الصور...
ببناء قصيدة الشعر...
في اختيار ترتيب القصيدة...
لإزالة ما يقلقنا...
من ثنايا النص الجميل...
من جمال شاعرة...
أثلجت كل الصدور...
جعلت كل شعور يتفاعل...
في عمق الكيان...
بسطت عمق المعاني البليغة...
بعبارات بسيطة...
من أجل المرور إلى عمق المشاعر...
من ترسيخ كنه الإنسان...
في عمق الكيان...
في كل وجدان...
في ثرى الأرض...
في عنان السماء...
والشعر الجميل لا يتدثر...
بغريب الصور...
بتعقيدات الألفاظ...
بفحوى بئيس...
يتجاذب كل الرؤى...
يرتدي من لباس الجمال...
ما يناسبه...
يتطور...
على مستوى كل آيات الجمال...
على مستوى قضايا الحياة...
في كل قصيدة...
وفي مجموع ديوانك يا سيدتي...
تزهر كل الحياة...
حتى نراها جميلة...
حتى يصير الجمال...
لازمة للحياة...
والحياة الجميلة في عصرنا...
نراها جميلة...
في كل الوجوه...
والوجوه مستبشرة...
بما تناضلين من أجله...
بقصائد الشعر الجميل...
في ديوان شعرك...
في مقطوعات الشعر التتناثر...
بين ثنايا الصفحات...
في كل المواقع...
وفي صفحات التواصل...
وفي وجدان القراء...
اليصيرون...
بقراءة الشعر الجميل...
شعراء...
يتذوقون ما لذ منه...
يتمعنون فيما يحمله...
من قضايا الإنسان...
من معاني بليغة...
تصير مفتقدة...
فيما يتداول...
من شعر الشعراء...
فيا وطني...
إن الشعر الجميل يعذبني...
في قراءته...
في تذوقه...
في كل لغات الشعر...
اليستوعبها الشعر الجميل...
في قضايا الإنسان...
في عذابات العمال / الأجراء...
في معاناة العاملات / الأجيرات...
في مجرى الاستغلال...
في عذابات الشعب العظيم...
في واقعك يا ووطني...
يا من ألهمت كل الشواعر...
ووجهت كل الشعراء...
ونفيت عنا الألم...
في لحظات...
تذوق الشعر الجميل...
يا وطني...
فأنت الشعر الجميل...
وأنت الشواعر...
وأنت الشعراء...
لا يتوقفن...
لا يتوقفون...
عن قول الشعر فيك...
في الإنسان...
في قضايا العمال الأجراء...
في ذكريات جمال النضال...
جمال إنتاج الحياة الجميلة...
في كل الإطارات التناضل...
من أجل إنتاج الإنسان فينا...
في فكر الإنسان...
وفي كل الوجدان...
اليجود به الشعب لحمل الشعور...
بما تجود به شاعرة...
متمكنة...
من قول الشعر الجميل...
وتجود به كل الشواعر...
ويجود به الشعراء...
في كل شبر منك يا وطني...
لإعلان الشعب سيد نفسه...
لإعلان العمال / الأجراء بكل الحقوق...
لإعلان حقوق الإنسان فيك يا وطني...
لإعلان حضور شأن الإنسان...
على مدار الزمن...
وفي كل مكان...
حتى تحظى بشعب عنيد...
ينبذ كل شبهة...
ولا يستسيغ أدلجة الدين...
وسيلة...
لتسييس الحياة...
لتصير أدلجة الدين دينا...
ليصير الإنسان منعدما...
لتصير حقوق الإنسان في ذمة التاريخ...
ويموت الشعر فينا...
وتنتحر الشواعر...
وينتحر الشعراء...
ويصير الحلم كارثة...
ويصير واقعنا بدون مضمون الإنسان...
ويصير الإنسان في كل الثغور...
ملامة كل الأدلجات...
التستهدف دين الإسلام...
لإنتاج الدواعش...
والشعب العنيد...
اللا يستسيغ أدلجة الدين...
لا يرضى بغير الشواعر...
لا يرضى بغير الشعراء...
لا يرضى بغير الشعر الجميل...
لشاعرة تجرؤ على العشق الجميل...
على عشق الإنسان فينا...
في كل العمال الأجراء...
على عشق الوطن...
على عشق الشعب في كل حين...
حتى يستجيب المعشوقون في شعرها...
إلى إعلان جرأة العشق الجميل...
لشعر شاعرة...
أنتجت ديوان...
{من يجرؤ على العشق}...
من أجلك يا وطني...
يا شعبي العزيز...
من أجل الإنسان فيك...
من أجل الإنسان فينا...
من أجل العمال / الأجراء...
من أجل كل الكادحين...
لإنتاج الوعي العميق...
في كل الصفوف...
لأن الشواعر والشعراء...
اليبثون الوعي بين الأفراد...
وبين الجماعات...
لا يتبعهم إلا الواعون...
بما يحمله الشعر...
من حمولات الوعي الصحيح...
لإنتاج الإنسان السليم...
في هذا الوطن...

***
محمد الحنفي

***
ابن جرير في 28 / 05 / 2015





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,466,485,322
- {الزين اللي فيك}...
- علم أنت، يا سيدتي...
- سأغادر...
- شاعرة أنت لا كالشواعر...
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ...
- قصيدة عبدو...
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ...
- المناضل المثال والمناضل الانتهازي أو جدلية البناء والهدم في ...
- هذي أنت يا كادحة...
- المناضل المثال والمناضل الانتهازي أو جدلية البناء والهدم في ...
- المناضل المثال والمناضل الانتهازي أو جدلية البناء والهدم في ...
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق.....8
- ليتني أستمد الجرأة...
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق.....7
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق.....6
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق.....5
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق.....4
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق.....3
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق.....2
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق.....1


المزيد.....




- الشاهنامة الفارسية دعاية الحرب العالمية الثانية.. حكاية هتلر ...
- فنانة برازيلية تعمل على منحوتات فنية -مصيرها الذوبان-
- قرناشي يترأس حفل تنصيب رجال السلطة الجدد بالفقيه بن صالح
- بالفيديو... الفنانة أحلام تفاجئ الجمهور السعودي
- صدور النسخة العربية من رواية -فالكو-
- وفاة الممثل الأمريكي بيتر فوندا عن 79 عاما
- وفاة الممثل الأمريكي بيتر فوندا عن 79 عاما
- صحيفة: نتائج لقاء الحريري وبومبيو ترجمة بدعم أمريكي للحكومة ...
- الفنانة سميرة سعيد تكشف للمرة الأولى سبب انفصالها عن الموسيق ...
- حصان يرقص ببراعة على صوت الموسيقى (فيديو)


المزيد.....

- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - في شعرك يا سيدتي...