أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة ناعوت - بذورٌ فاسدة














المزيد.....

بذورٌ فاسدة


فاطمة ناعوت

الحوار المتمدن-العدد: 4819 - 2015 / 5 / 27 - 11:02
المحور: الادب والفن
    


بذورٌ فاسدة
--
قبلَ أن يحملوا فؤوسَهم
ويرحلوا
إلى دُورِهم النائيةْ
يتأكَّدُ الفلاحون
أنَّ بذورَهم
التي نثروها في الأراضي البعيدة
منزوعةُ النواةْ
فاسدةٌ
لن تأتي بالثمرْ
...
يخافون أن يأتيَ الغرباءُ
ويحصدوا ما زرعوا.

جاءوا من أقاصى الأرضْ
إلى حيث القريةِ البائسةْ
وراحوا
يجوبون الدروبَ الآمنة:
يثقبونَ عيونَ العذراواتْ
بأسِنَّةِ الإبرْ
يُشَرِِّطون نهودَهنَّ بالمناجلْ
يمزِّقون الأوصالَ
ليُفرِّغوا الأجسادَ الغِضّةَ
من السُّقيا
ثم يحصدون أرواحَهن
بقلبٍ باردْ
ويمضونْ
قبل أن يسمعوا الصرخةَ الأخيرةْ
ودونَ أن يُلقوا السلامَ
على فقراءِ الحَيِّ.

جاءوا
يحملونَ أحلامَهم
فوق ظهورِهم
حلِموا
أن يصعدوا مع الغَيمِ الطالعِ
مِن أغصانِ الشجرْ
لتُكتَبَ أسماؤهم في دفاترِ الشعراءْ
حتى
إذا ما كلَّلَتْ هاماتِهمْ
صلواتُ الصَّبايا
يرفعون فؤوسَهم فوق أعناقِ البناتْ
ويغرسونَ النِّصالَ القاسياتْ
بين عظامِ النحْورْ
حتى يموتَ الصوتُ الواهنُ
في الحناجرِ
و...
يختفونْ.

لا شيءَ يُطعِمُ العصافيرَ
سوى حباتِّ الشِّعيرْ
التي تتدفأُ
داخلَ مخلاتٍ
تحملُها ظهورُ الفلاحينْ
لكنّهم قساةٌ
وبُخلاءْ
كلّما امتلأتْ مخلاةٌ
أفرغوها في النهرْ
وصبّوا البنزينَ
على أجنحةِ العصافيرِ النحيلةْ
ثم أشعلوا النارْ.

أثناء سفرِ الفلاحين
تنتهزُ الزوجاتُ الفرصةَ
لينقلنَ الأسِرَّةَ الباردةَ
إلى الغُرفِ المهجورةْ
حتى إذا ما عادَ فحولُ الفلاحينَ
من أسفارِهم
تتهيأ النساءُ لموسمِ التزاوجْ
والإثمارْ
فلا يجِدُ الفلاحون بُدًّا
من بذرِ البذورِ السليمةْ
في الأراضي البورْ
ثم يجلسونَ على عتباتِ الدُّورْ
ينتظرونَ الثمرَ
ويفكّرون في بذورِهم الفاسدةِ
التي زرعوها في بُطُون الأرضِ البعيدةْ
بعدما أفرغوها من النَّوى
ليتأكدوا من عدمِ إثمارِها
في حقولِ الغرباءْ.

الفلاحون
غيرُ مَلومينَ
حين شقّوا بُطُونَ الصَّبايا
ليُخرجوا حبَّاتِ اللؤلؤْ
والتمرَ الأحمرَ
...
وحدَهُن العذراواتْ
يحمِلْن الاثمَ الذي
لا غفرانَ يَمحوه
حين سمَحْنَ للعابثينْ
أن يُدَنِّسوا أجسادَهنَّ البِكْرَ
برذاذِ المطرِ الأسودْ
الذي دسَّتْه الشياطينُ
بين طيّاتِ السماءْ
وحين أنفقنَ أعمارَهُنَّ
في ضبطِ
مواقيتِ الصلاةْ
حسبَ توقيتِ المُدنِ النائية.

الفلاحونَ
يحصدونَ الحقولْ
...
والصبايا
تحملُهنَّ التوابيتْ.

--





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,157,769,207
- انتحارُ الأديب على بوابة قطر
- حزب النور وحلم التمكين الداعشي
- سلّة رمان ..
- حكاية حنّا وعبد السلام
- هل تحب الغُراب؟
- “بَسّ- اللي فيها كل العِبر
- هل قرأ وزيرُ العدل -أفلاطون-؟
- ميكي يجيدُ العربية
- والله وبكّيت فاطنة يا عبدُ الرُحمن
- سَحَرةُ الكُرة … وفرسانُها
- النسخةُ الأجمل منك... في المرآة
- المايسترو صالح سليم
- لستُ يهوديًّا ولا مسيحيًّا ولا مسلمًا
- هل جئتَ في الزمن الخطأ؟
- أصول داعش في جذور مصر
- هاني شاكر، الطائر الحزين
- الراقدةُ في غفوتِه
- أيام الإرهاب الوسطي الجميل
- غدًا تتحرر سيناء
- الذهبُ الزائفُ على قمم التلال


المزيد.....




- هوغان من برلين: أنا مسرور ووجودي هنا للاحتفال بقرار الاتحاد ...
- كاريكاتير سعودي بالقرآن!
- معرض الفنون التشكيلية في القاهرة
- مخرج -فالنتينو- يؤكد عرضه في رمضان 2019
- تشييع جنازة الفنان المصري سعيد عبد الغني وسط غياب النجوم.. و ...
- المقاهي الثقافية بالجزائر.. ديمقراطية المعرفة والفنون والجوا ...
- مكتب مجلس النواب يثمن التوقيع على الاتفاق الفلاحي
- المالكي يمثل جلالة الملك في تنصيب رئيس مدغشقر
- وفاة المصري سعيد عبد الغني.. استهواه التمثيل فترك الصحافة
- فنان يجلب الحياة إلى مدينة أمريكية اجتاحتها النيران.. كيف؟


المزيد.....

- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور
- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة ناعوت - بذورٌ فاسدة