أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - زينب حمراوي - -رضيت بالهم مارضى بيا.جيت نحني ليه زطم عليا-














المزيد.....

-رضيت بالهم مارضى بيا.جيت نحني ليه زطم عليا-


زينب حمراوي
الحوار المتمدن-العدد: 4810 - 2015 / 5 / 18 - 03:56
المحور: كتابات ساخرة
    


أغلب الصراعات السياسية في وطننا الغالي - لحد الساعة على الأقل - لاتبنى على أساس الموقف السياسي بقدر ما تبنى على أساس الحرب على المواقع .لهذا يسهل اختراقها من طرف النظام السائد وتفكيكها وتسخير بعضها لضرب الآخر .وفي الأخير ترى الكل يتسابق على الأولوية في خدمة الطبقة السائدة وكنس حظيرتها.فمن اتحاد إلى اتحاد .ومن تحرر إلى تقدم .ومن شيوعيين إلى معتمرين وحجاج .ومن طليعة إلى بيئة وطبيعة . ومن وفاء إلى تجمع للأصدقاء . ومن كعكة المكتب السياسي إلى مؤتمر حراس المقرات.ومن معارض للنظام إلى ناشط في البام.ومن الحاج يعتة إلى جبهة الخياري ياحسرة. ومن رفقة عزيز بلال إلى الحفيظ الله يا جلال.ومن حجاج ولجاج إلى العض في الاندماج. من تنظيم الخلية إلى نخلصك صوت عليا. ومن تحصين التنظيمات إلى تحفيظ المقرات.ومن شهادة بنجلون إلى الرمّاش في العيون. ومن كرينة يا شباب إلى التبزنيس في الجمعيات والأحزاب. ومن برامج الكتلة إلى الكدوب بالقتلة . ومن مجيمعة الفدرالية إلى نسكت عليك سكت عليا .ولا نحفرت ليك وحفر ليا . ومن حركة من أجل... ديمقراط - مستقلين و لبعضياتنا سامرين.من منظمة ووفاء إلى التعامل بالرياء.قال ليك موحد بكلها يضرب على عرامو . وعلى حساب لوخرين يبيض أيامو . من خلوطة في والمفاهيم والقناعات إلى التنسيق مع الإخوان في الدين والأخوات..ومن تجميع إلى تلميع ثم نهج فترقيع .من أوطم يا سلام إلى الوشاية بالعرام. من الكولسة بالتعيين إلى الكيل بمكيالين وانتقاء المؤازرة والدعم الحوانتي للمعتقلين السياسيين.من ضريبة الاعتقال بالسنين إلى مباركة "عهد جديد" مابقى ليه غير بوس ليدين .من المقاومة وجيش التحرير إلى رثاء محمد الخامس بالبكاء والتشخشير.من جمعية التاريخ إلى اللعاقة في المريخ.من الحساب والصراحة إلى نضال السياحة. من كدش سبرديلا إلى س ج ت واقيلا . ومن فدش عزوز ليمين إلى فتح الله المبين .من شظايا بوزبع إلى ما تبقى من بعبع . ومن أفيلال إلمتعوس إلى السكليس المنحوس . ومن المحجوب بن الصديق إلى الميلودي مخاريق .والحبل على الجرار والتوابع بلاخيار. والمتاجرة بالأخيار.
لتختلف المواقف حسب الضرورة باختلاف الأسترزاق والمواقع. اللهم سترك يا ربنا السياسي.
ملاحظة:لاتعنينا أسماء الأشخاص بقدر ما تهمنا الظاهرة المرتبطة بهم.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,798,061,104
- المعتقل السياسي المناضل حسن الحافة يتفوق على جلاديه.
- -ولد لحمالة حمالة وولد الشريط شريط-
- الظلام -البني- بين الدولة المدنية ودولة المدينة المنورة
- بيداغوجية -ضربو ولاد لعبيد باش يترباو ولاد السلطان-
- رفقا بالأنثى شجرة ورد تعطي أكثر مما تأخد
- من منطلق طبقي ندين العدوان البدوي على شعب اليمن
- نعم للنقد والنقد الذاتي لا للغوغائية
- الذيب حلال الذيب حرام
- متى كانت الخيانة مجرد وجهة نظر !!!!!!!!
- نظامنا التعليمي بين إعادة انتاج ماهو سائد وبديل التحرر.
- الإرهاب عملة خوانجية بامتياز
- أنا إكسير الحياة وعطرالزمن فلا تقزموا قضيتي في نفاق الكرنفال ...
- قضية المرأة بين الصراع الطبقي والتسويق الليبرالي
- - ذكرى- 3 مارس بين الشؤم والغبطة أو صراع المتناقضات ووحدتها
- صراعنا الطبقي بين الوضع التبعي والاختيار السياسي.
- حينما يقايض عرض الطفولة بالعملة الصعبة
- تراجيديا الصناديق
- شعار الملكية البرلمانية شعار سياسي أم مزايدة تضليلية!!!
- -التضليل أخطر أنواع القمع-
- مرثية -رابعة- الأخوان


المزيد.....




- نقاد: الكوميديا الأردنية تهريج وسطحية
- غوغل للقرّاء: لا تنسوا رضوى عاشور
- فيلم روائى قصير ومؤثر.. عن موقف من حياة غاندي
- ثمل يعتدي على -إيفان الرهيب- في موسكو
- عاد إلى الوطن بعد 130 عاماً
- الأب سايد قزحيا في الوله الإلهي
- مورغان فريدمان يواجه تهم التحرش بالاعتذار
- سابقة في رياضة الفنون القتالية المختلطة.. مقاتل يقنع خصمه با ...
- لقاء مرتقب بين العثماني ومزوار
- أول فنان سوري تحصد قناته في يوتيوب مليون متابع


المزيد.....

- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني
- مُقتطفات / جورج كارلين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - زينب حمراوي - -رضيت بالهم مارضى بيا.جيت نحني ليه زطم عليا-