أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خيرالله سعيد - رسالة الى الفنان نصير شمّة ( كلنا مع أهلنا )














المزيد.....

رسالة الى الفنان نصير شمّة ( كلنا مع أهلنا )


خيرالله سعيد
الحوار المتمدن-العدد: 4802 - 2015 / 5 / 10 - 22:42
المحور: الادب والفن
    



مُبدعـنا الكبير الموسيقار نصير شمّـة :
تلعب الثقـافة الدور الأبـرز في نهضة الأمـم والشعوب، بوصفهـا تتعاطى مع الحياة بأسلوبها الخاص، ضمن فترةٍ محـدّدة، ولكلِ زمـنٍ ثقـافته الخاصة . والثقافة هي حصيلة مواريث القيـم والتقـاليد . وكل شعب من الشعوب له ثقـافته الخاصة التي تميّزه عن غيره من باقي الشعوب .
ولقـد أفرزتك ثقافة شعبنا العراقية كـواحدٍ من المبدعين الذين يهـجسون على الـدوام بقلق هذا الشعب، وهي إفرازة نادرة لا توجد إلاّ مع المبدعين الكبار الذين يربطون بين وجـودهم الإبداعي وما يمثّله لهم وجـود هذا الشعب ، ولو لم يكن الإبـداع كامن في نفسيّـة هذا الشعب الأصيل، لما استطاعت حملتك الموفّـقة ( أهـلنا ) لأن تأخـذ هذا الزخـم الكبير، وأن يتفاعل معك كل أبناء الشعب العراقي ، بكافة أطيافه وطبقاته، وهي نقطة هامة تستوجب التوقّف عندها، بوصفها إشكالية تبرز دور المبدع في قيادة الأمـة .
كم كـان محقّـاً الفيلسوف ( كـانت ) عندما قال : ( الثقافة هي العقل النظري للأمـّـة ) . وللأمة العراقية ما يميّزها ثقافياً عن باقي الأمم، تراثها الغني ، والذي لا يحصى ولا يُعـد ، ويكفي للدلالة على هذا الأمر ما لاقته ( مكتبات العراق ) في العصر العبّاسي، عندما رمى المغول ( كتب العلماء ) في نهر دجلة، فاصطبغت ميـاهـهُ بالسـواد حُزنـاً بمـداد العلماء المنساب من تلك المخطوطات الثمينـة .
وبغيـة التضامن معـك ومع حملتك الوطنية الرائعة ( أهـلنا ) وبغية أن يكون للأدب والأدباء والفكر والمفكرين حضورهم في هذه الحملة الوطنية ، على اعتبار أن الموسيقى والأدب هما ركنا الحضارة التي شيّدها أهـل العراق عبر تاريخه الطويل الممتد من حضارة سومر وحتى آننـا الحالي .
ومن موقعنا نقول : أن ليس هـناك أثمن وأسمى لدى المفكر سوى عصارة فكره ، وهذه العصارة هي التي قادتنا لأن نتسـاوق مع حملتك الوطنية ونحاول أن نكون جزءاً منها ونحذو حذوها ونسير في ركابها الوطني ، لذلك ( نتبرّع ) بما عـندنا وبأعـز ما نملك من أجـل هـذا الوطن العــزيز ، فأنا قـد أنجــزت (موسوعة بغـداد الثقافية في العصر العباسي في 21 مجلداً ) كلها تخص ثقافة العراق ومبدعيه في تلك الفترة الذهبية من عمر العراق، وأخذت من عمري أكثر من 35 عاماً من البحث الأكاديمي الجاد، وأنفقت على إنجازها أكثر من 50 ألف دولار، بُـذلت بين نفقات سفر بين البلدان المختلفة، وشراء المخطوطات أو تصويرها وتحقيقها وشراء مصادرها وغير ذلك، الأمر الذي شكّل لي ( سـوناتا موسيقية عراقية ) بقيت أعـزف عليها طوال هذه الفترة، وما زلت أعشقها ، وهـا أنّـي أضعها بين يـديك ، لتتصرف بها وتـدعم حملتك الوطنية ( أهـلنا ) وأنت حُـرٌّ بالتصرف بها ، وتوقّـع نيابة عنّي في كل شؤونها، مع أي دار نشر أو مؤسسة حكومية أو أهلية ،وأني بموجب هـذا الخطـاب أخوّلك التصرّف بها مع أي جهة تراها مناسبة وتكون كل عوائدهـا المالية تـؤول الى حملتك الوطنية ، وهذا جُهـد المُـقل، وأنت تعرف أحوال المبدعين أكثر من غيرهم، مع ملاحظة أن الموسوعة تقع في حـوالي ( 7000 صفحة ) ومرقونة على الكمبيوتر وجاهزة للتنفيذ والإخراج ، وإليك موضوعاتها على النحو التالي :
( موسوعـة بغـداد الثقافية في العصر العبّـاسي ، في 21 مجلداُ ) :
1- مُقـدّمة الموسوعـة والمصادر المعتمـدة فيها .
2- صناعـة الـورق وأدوات الكتاب في بغـداد في العصر العبّـاسي .
3- أدبــاء بغـداد في العصر العبّـاسي .
* شُـعراء بغـداد في العصر العبّـاسي . وتشمل على 4 أجزاء هي :
4- شعراء صدر الدولة العباسية .
5- شعراء بغـــداد العباسية .
6- شاعرات العراق في العصر العباسي .
7- بغـداد والشعراء والقـدر .
8- ورّاقــو في بغـداد في العصر العبّـاسي .
9- مُترجمو في بغـداد في العصر العبّـاسي .
10- مدرسـة بغــداد العبّـاسية في الخـط العـربي .
11- مُغـنيات في بغـداد في العصر العبّـاسي .
12- مجالس الغِـناء في بغـداد في العصر العبّـاسي .
13- مكتبات العِـراق في العصر العبّـاسي .
14- لصُـوص بغـداد في العصر العبّـاسي .
15- أوراق بغـــداديـة من العصر العبّـاسي .
16- بغــداد في حُـلَّـتِهـا العبّـاسيّـة .
* أحـزاب المعارضة السياسية في بغـداد في العصر العبّـاسي . وهي 3 أجـزاء :
17- أحزاب المعارضة الشيعية – ج 1 –
18- الحركات الفكرية والباطنية المعارضة – ج 2 –
19- إخـوان الصفاء في بغـداد وتأسيسهم لأوّل حزب سياسي منظّم في الثقافة العربية – الإسلامية ج3.
20- المـوّال البغـــدادي، منذ ولادتهِ في العصر العبّـاسي وحتى الآن .
21- الأبـوذية البغـدادية بين الكتابـة والإنشـاد .
* * *
وفي الخـتام ، نـدعو لكم بالتوفيق والنجــاح ، وأترك أدنــاه ( بريدي الإلكتروني ورقم هاتفي ) بغية التواصل حول الموضوع مع جزيل الشكر .
د. خيرالله سعـيد : أكــاديمي عــراقي يعيش في كـــندا .
عضو اتحـاد الأدباء والكُـتّاب العرب .
khairallasaid@gmail.com – البريد الإلكتروني.
001-613-236-7351 الهـاتف المحمول .
* * *





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,255,984
- ماذا تُحدّثُ عن صنعاء يا أبتي
- نبض السنين الحلقة التاسعة والأخيرة
- نبض السنين - الحلقة الثامنة
- نبض السنين الحلقة السابعة
- نبض السنين الحلقة السادسة
- نبض السنين الحلقة الخامسة
- نبض السنين الحلقة الرابعة
- نبض السنين الحلقة الثالثة
- دراسة سياسية في كتاب آرا خاجادور( نبض السنين ) 2
- نبض السنين الحلقة الأولى - دراسة سياسية في كتاب آرا خاجادور( ...
- مشروع رؤية لتأسيس دار نشر جماعية
- تلويحة وداع أخيرة لشاكر السماوي
- لا مسرح في الإسلام .
- ال ما حَݘّم فات احݘامه
- الفولكلور العراقي – بين قوّة الحضور وسذاجة الإعلام
- دراسات في الموال العراقي
- حوار ثقافي تاريخي مع د. خيرالله سعيد : ( القسم الأول )
- رسالة الى السيد وزير الثقافة العراقية – د. سعدون الدليمي الم ...
- في رثاء الناقد الراحل يوسف سامي اليوسف .
- إلى الصديق سلامة كيلة - حين ينتكأ الجرح !


المزيد.....




- نص”كلاكيت تانى مرة”أهداء الى روح العامل” يوسف رشوان”بقلم الش ...
- اتحاد الأدباء يحتفل بالذكرى الـ 60 لثورة 14 تموز
- سينما فاتن حمامة.. إلى زوال
- عمل سينمائي مصري يتحول إلى -ماتريوشكا-
- الثقافة والانفجار السكاني
- عما ستكون أفلام -الخوذ البيضاء- خارج سوريا
- خمس قنوات على يوتيوب متخصصة في تحليل الأفلام السينيمائية
- صرخة فنية بألمانيا لإنقاذ إرث اليمن الحضاري
- أردني يحول قشة العصير إلى آلة موسيقية..وينجح
- جديدة بسام منصور: -يكفي أن تعبر الليل-


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خيرالله سعيد - رسالة الى الفنان نصير شمّة ( كلنا مع أهلنا )