أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - سيعيدون انتخابي














المزيد.....

سيعيدون انتخابي


حيدر كامل
الحوار المتمدن-العدد: 4800 - 2015 / 5 / 8 - 10:38
المحور: الادب والفن
    


سيعيدون انتخابي

سيعيدون انتخابي.
منْ يظنون بأنَّ الشمس ..
لا تبعثُ بالدفءِ سوى من ثقبِ بابي.
منْ يرون الأرض لا تُنبتُ ..
إنْ غابت تراتيلُ كتابي.
منْ يروني خازن النيرانِ ..
والفردوس من بولي ..
ومن بعضِ لُعابي.

سيعيدون انتخابي.
منْ يرون الله لا يقرعُ كأساً ..
غير كأسي ..
ويشاركني على طاولةِ الليلِ ..
شراباً ..
من شرابي.
منْ يظنون بأنَّ الغيب موقوفٌ ..
على حكمي ..
وإنّي الشرطُ والحاكمُ ..
والناطقُ في حسنِ سلوكِ الخلقِ ..
أو حسنِ المآبِ.

سيعيدون انتخابي.
منْ يشموني عبيراً ..
وينامون على ارصفةِ الذلِّ ..
يبوسون حذاءً ..
لجنابي.
ويدورون على انفسِهمْ ..
أو يجلدون الذات في صمتٍ ..
ويرجون ثوابي.
منْ يعيشون على كسرةِ خبزٍ ..
لا تقلَّبها كلابٌ ..
من كلابي.

سيعيدون انتخابي.
منْ ينامون على اصواتِ طبلي ..
ومزامير انقلابي.
منْ يذوبون باخبارِ سريري ..
ولهاثي خلف افراخ العصافير ..
وغزلان الروابي.
منْ يموتون لأجلي ..
ويعيشون بسجني ..
داخل المصباح (مصباح علاء الدين)
شبيك ..
ولبيك ..
يُعيدون إذا ما شختُ للدنيا شبابي.

سيعيدون انتخابي.
فأنا الربُّ المثاليٌّ ..
رسولُ الخيبةِ الكبرى..
ومبعوثُ الخرابِ.
وأنا اللعنةُ ..
والموتُ ..
أنا الربُّ الذي هم يصنعوني ..
وإذا لم يجدوني ..
خلقوني ..
من رمالِ العطشِ الشرقيِّ ..
من فكرٍ ..
خرافيٍّ سرابي.
من تراثِ الوثنِ المكيِّ ..
والعصرِ الترابي.
من طوابير جنودٍ ..
ماتوا في الحرب وقاموا ..
مرةً اخرى الى الموتِ اشتياقاً ..
لمساميري ..
ومنشاري ..
وخازوقي ..
ونابي.

سيعيدون انتخابي.
وإذا غيَّبني الموتُ ..
استعانوا ..
بالأساطيرِ ..
وافتوا ..
إنَّما يمتحنُ المرءُ على الصبرِ ..
على حجمِ الغيابِ.
ويُثابُ المرءُ إنْ نام على الضيمِ ..
فزدْ ياربي من ضيمِ شعوبِ الشرقِ ..
واخبزهم بتنورِ العذابِ.

حيدر كامل





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,097,764,421
- عذراً لجنودِ الثرثار
- هذا العراقُ منتهَك
- أنا والفراتُ
- هنا اول الغيث ارض اليمن
- عاصفةُ الذل المُنكسرة
- خارج التغطية
- سريالية الجوار العراقي
- تحت الصفرِ بلا مقياس
- درسٌ في محو الأمية
- إنتفاضة السومري الجديد ....كيف يكون الوطن مذهباً
- أنا ... عربي Je Suis Arabe
- فبأي آلاءِ العراقِ تكذبان
- تبَّتْ يداهْ
- عصر البغدادي
- سبقتكَ خيلُ الأربعين. (( شهداء سبايكر في رحلة البحث عن الحسي ...
- الإبداع الأخلاقي للسياسي العراقي
- داءُ النسيان والأوطان
- العراق ومعلَّقاتُهُ السبع
- اغاني الوطن المنهوب
- في النماء والإحتراق


المزيد.....




- بشار الأسد يخطئ مجددا بحق العروبة.. هكذا تحدث عن تاريخ اللغة ...
- نادي قضاة المغرب: نرفض كل ضغط على القضاء
- مجلس النواب يناقش تقرير لجنة مراقبة المالية العامة حول صندوق ...
- ما السبب وراء ظهور الممثل السوري حسين مرعي عاريا في تونس؟
- فيلم -غودزيلا- الأسطوري قادم بنسخة جديدة (فيديو)
- هذه أبرز مضامين التقرير الجيواستراتيجي لمركز السياسات من أجل ...
- ماجدة الرومي تحتفل بعيد ميلادها الـ 62
- رئيس الحكومة يؤكد على أهمية الانطلاقة الفعلية لعمل مجلس المن ...
- بالصور .. هؤلاء أبرز القادة السياسيين الذين حضروا افتتاح ملت ...
- العثماني يدعو الوزراء لمزيد من التفاعل الإيجابي مع البرلمان ...


المزيد.....

- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين
- رجل من الشمال / مراد سليمان علو
- تمارين العزلة / محمد عبيدو
- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن
- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم
- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - سيعيدون انتخابي