أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سامي الذيب - اللغو في القرآن: الأحرف المقطعة اعجاز ام جنون














المزيد.....

اللغو في القرآن: الأحرف المقطعة اعجاز ام جنون


سامي الذيب
(Sami Aldeeb)


الحوار المتمدن-العدد: 4799 - 2015 / 5 / 7 - 20:12
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


عرضت هذا الموضوع ضمن اخطاء القرآن في بداية حلقتي 121 في البط الأسود https://goo.gl/3OibMF

يقول القرآن: "قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ" (112-5: 15)؛ "تِلْكَ آَيَاتُ الْقُرْآَنِ وَكِتَابٍ مُبِينٍ" (48-27: 1)؛ "بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ" (47-26: 195). ولكن هذا مخالف للحقيقة بشهادة السيوطي في كتابه "الإتقان في علوم القرآن": "فهذه الصحابة وهم العرب العرباء وأصحاب اللغة الفصحى ومن نزل القرآن عليهم وبلغتهم توقفوا في ألفاظ لم يعرفوا معناها فلم يقولوا فيها شيئا [...] فعن أنس أن عمر بن الخطاب قرأ على المنبر وفاكهة وأبا (24-80: 31) فقال هذه الفاكهة قد عرفناها فما الأب ثم رجع الى نفسه فقال إن هذا لهو الكلف يا عمر [...]. وعن عكرمة عن ابن عباس قال كل القرآن أعلمه إلا أربعا غسلين (78-69: 36) وحنانا (44-19: 13) وأواه (52-11: 75) والرقيم (69-18: 9)". واستعمال كلمات او عبارات مبهمة يعتبر خطأ إنشائياً مخالفاً لمبدأ البلاغة التي تهدف إلى توصيل الفكرة إلى المخاطب بصورة واضحة ودون التباس.

ومن اهم هذه الأخطاء ما يسمى بالأحرف المقطعة التي تحير المفسرون في فهمها. ومن المستبعد ان تكون هذه الأحرف من اصل القرآن. ولو كانت في القرآن بداية، لماذا لم يستفسر احد من النبي محمد عن معناها؟ هل لأنهم لم يسمعوا بها إلا بعد وفاة النبي محمد؟ أم أنها أضيفت الى القرآن بعد وفاته؟ أم أن لا علاقة للنبي محمد بالقرآن؟ انظر في هذا المجال تفسير جامع البيان في تفسير القرآن للطبري، سورة البقرة، حيث يستعرض مختلف التفسيرات دون ذكر لأي استفسار من النبي (هنا: http://goo.gl/MbGUuS). ويلاحظ ان بعض المخطوطات القديمة للقرآن خالية منها تماما.

وهذه الأحرف موجودة في بداية 29 سورة وهي السور التالية: 2-68 و 34-50 و 38-38 و 39-7 و 41-36 و 44-19 و 45-20 و 47-26 و 48-27 و 49-28 و 51-10 و 52-11 و 53-12 و 54-15 و 57-31 و 60-40 و 61-41 و 62-42 (في آيتين متلاحقتين) و 63-43 و 64-44 و 65-45 و 66-46 و 72-14 و 75-32 و 84-30 و 85-29 و 87-2 و 89-2 و 89-3 و 96-13. وقد ادت هذه الحروف الى تفاسير متضاربة جدا، واعتبرها البعض ضربا من الإعجاز !!

ويرى مؤلف يهودي ان "الر" تعني امر لي ربي، وأن "الم" تعني امر لي موري، أي انه نقل محمد عن معلمه اليهودي (Bar-Zeev ص 15، هامش 48).

وقد جاءت الاحرف المقطعة "الم" في بداية ست صور وهي: 57-31، 75-32، 84-30، 85-29، 87-2، 89-3. ويربط Sawma بين هذه الأحرف وكلمة مطابقة جاءت في سفر المزامير 58: 2 باللغة العبرية التوراتية (مخطوطة حلب) بمعني "اصمتوا". ولكن هذه الكلمة ترجمت بالعربية واللغات الأخرى بـ "كلا". وهذه هي الآية: "كَلاَّ! بَلِ السّوءَ في قُلوبِكم تَفعَلون وعُنفَ أَيدِيكم في الأَرضِ تَزِنون". ويرى صلة بين هذه الاحرف وصفة جاءت في سفر اشعيا 53: 7: "عُومِلَ بِقَسوَةٍ فتَواضَع ولم يَفتَحْ فاهُ كحَمَلٍ سيقَ إِلى الذَّبْحِ كنَعجَةٍ صامِتَةٍ أَمامَ الَّذينَ يَجُزُّونَها ولم يَفتَحْ فاهُ" (Sawma, p. 119).

وقد يكون أصل الأحرف "المص" والأحرف "الم" "المصحف"، وقد ضاع جزء منها.

ومن المحتمل ان تكون الأحرف المقطعة مجرد ارقام للسور وفقا لحساب الحروف كما هو في العبرية والسريانية واللاتينية. وما زالت بعض السور تحمل في عنوانها مثل هذه الاحرف وهي سورة طه 45-20 وسورة يس 41-36 وسورة ص 38-38 وسورة ق 34-50 وسورة نون المسماة أيضا سورة القلم 2-68.

ويمكن ادراج هذه الأحرف المقطعة ضمن ما يسمى "اللغو" وفقا لقاموس لسان العرب: "السَّقَط وما لا يُعتدّ به من كلام وغيره ولا يُحصَل منه على فائدة ولا على نفع".

وتصوروا رئيس دولة يبدأ خطابه بمثل هذه الأحرف. من المؤكد بأن الشعب سوف يرى في ذلك علامة جنون. وعندما اذكر هذه الأحرف لطلبتي الغربيين، لا يصدقون بأن القرآن يتضمن مثل هذا الكلام المبهم، ويعتقدون بأني اهزر معهم. ولكن عندما يراقبون الترجمات المختلفة ويتحققون من وجودها، يستغربون الأمر ويصدقون قولي بأن مؤلف القرآن فعلا شخص مسطول.

أنظر بخصوص هذه الحروف صبيح: بحث جديد عن القرآن الكريم، ص 107-112. هنا: http://goo.gl/ZvJp6S





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,358,306,782
- لا تلم المثقف في بلادنا حيث الإبادة
- اخطاء القرآن اللغوية والإنشائية 95 (النواقص)
- اخطاء القرآن اللغوية والإنشائية 94 (النواقص)
- شهادتي في شخص الدكتور سامي الذيب
- حل للهيكل اليهودي في القدس
- فلسطين إسرائيل: من نظام الذمة إلى نظام المساواة والدولة الوا ...
- حوار مع ازهري حول الأنبياء
- اخطاء القرآن اللغوية والإنشائية 93 (النواقص)
- الخالدة نوال السعداوي
- اخطاء القرآن اللغوية والإنشائية 92 (النواقص)
- اخطاء القرآن اللغوية والإنشائية 91 (النواقص)
- جريمة ختان الذكور والإناث
- تصالح يسوع الإنجيل وعيسى القرآن
- اخطاء القرآن اللغوية والإنشائية 90 (النواقص)
- اغلقوا الأزهر
- حلقاتي في برنامج البط الأسود
- اختلافات قراءات القرآن
- الشيعة وقراءة القرآن
- ما ليس من القرآن وما ضاع منه
- اخطاء القرآن اللغوية والإنشائية 89 (النواقص)


المزيد.....




- الأسد يشن هجوما حادا على -الإخوان المسلمين- ويصفهم بـ -الشيا ...
- الأمن المصري يقتل 12 عنصرا من -الإخوان المسلمين-
- شرطة شيكاغو تعزز حماية المنشآت اليهودية بعد سلسلة من -جرائم ...
- الصحوة الإسلامية.. البداية والنهاية
- إعادة محاكمة متهمي -شرطة الشريعة- بألمانيا
- مرصد الإفتاء في مصر: الاعتداء على الأجانب حرام وغدر لعهد الأ ...
- طاجيكستان: مقتل 24 عنصرا من تنظيم -الدولة الإسلامية- في تمرد ...
- قطر: -الجزيرة- توقف صحافيين عن العمل بسبب تقرير -تضمن إساءة ...
- مختلف عليه - المسلمون في الغرب
- النّمسا تُقر حظر أغطية الرأس الدينية في المدارس الابتدائية


المزيد.....

- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سامي الذيب - اللغو في القرآن: الأحرف المقطعة اعجاز ام جنون