أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حبيب اللامي - عبد المهدي .. عداء من طراز خاص !!














المزيد.....

عبد المهدي .. عداء من طراز خاص !!


حبيب اللامي

الحوار المتمدن-العدد: 4797 - 2015 / 5 / 5 - 16:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عبد المهدي .. عداء من طراز خاص !!
هناك العديد من الاعمال التي تمارس في الحياة, حكومية كانت او أهلية, قطاع عام او خاص, وهذه جميعا تحتاج الى جهد متواصل بغية الحصول على النتائج الإيجابية, او تطوير العمل والارتقاء به, وتجد أحيانا من يبذل الجهود الاستثنائية للحصول على افضل انتاج.
شاهد حديثنا الان هو عمل وزارة النفط وزيادة الإنتاج الى اعلى مستوياته الذي تجاوز اكثر من 4 مليون برميل , وهذا نتيجة الخطط الاستراتيجية التي رسمها وزير النفط عادل عبد المهدي الرجل الذي لا يكل ولا يمل, وبين فترة وأخرى قريبة جدا تراه يجتمع مع وزراء ووكلاء وزارة النفط السابقين, ويعمل على إيجاد اليات جديدة وطريقة إدارة الوزارة بصورة سلسة وناجحة جدا, إضافة الى استثمار الفرص لتعضيد نقاط القوة والتغلب على نقاط الضعف السابق.
والمتتبع لعمل عبد المهدي منذ استلامه زمام أمور الوزارة يرى ان الاتفاق النفطي الذي عقد مع الحكومة المركزية وإقليم كوردستان هو ابرز ما تناولته وسائل الاعلام خلال الفترات الماضية ,وصفقت له بعض الكتل , والأخر تصيد بالماء العكر وحاول ان يفشل هذا الاتفاق دون معرفة نتائجه , والاتفاق هو من ساعد على زيادة الإنتاج والتصدير, ومنهم من صرح بالانبطاح ,ومنهم من قال اتفاق مهين, وهم لا يعلمون مدى نجاحه او فشله, على العموم هذا الكلام في موضوع فائت اكل عليه الدهر وشرب, اليوم نرى ابهر النتائج من هذا الاتفاق, ولأول مرة في التاريخ يتلقى العراق تهنئة من الولايات المتحدة الامريكية بمناسبة وصول الإنتاج النفطي العراقي الى اعلى المستويات منذ ان بدأ العراق في تصدير النفط.
ولا بد ان هناك أوجه تشابه بين عبد المهدي وطعيس (عداء عراقي), لان الاثنين وجهان لعمله واحدة , لكن كلاً منهم يركض باختصاصه, طعيس يركض لانه عداء وحصل على الأرقام القياسية في الساحة والميدان, وعبد المهدي عداء من طراز خاص يركض من اجل المصلحة العامة ومستقبل العراق وحصل أيضا على الرقم القياسي في الإنتاج النفطي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,395,937





- الدوحة ترحب.. الصومال: قطر لا تدعم الإرهاب
- مصدر عسكري: إصابة 4 جنود بجروح إثر سقوط صاروخ إسرائيلي في من ...
- نيوكاسل يضم المهاجم البرازيلي جولينتون
- أمريكا تقيد تأشيرات دخول نيجيريين -شاركوا في تقويض الديمقراط ...
- مفاوضات -الحرية والتغيير- و-الحركات المسلحة-... لبناء تحالف ...
- جونسون بطل خروج بريطانيا... عن طورها
- تنحية جنرالات جزائريين يعيد إلى الأذهان الحديث عن الانقلابات ...
- مبادرة فرنسية بريطانية ألمانية لإطلاق مهمة -مراقبة الأمن الب ...
- مدير الـ أف بي أي: روسيا عازمة على التدخل في الانتخابات الأم ...
- هل تعيد تفاهمات أديس أبابا وحدة المعارضة السودانية؟


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حبيب اللامي - عبد المهدي .. عداء من طراز خاص !!