أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - مِئْذَنَةُ الجُوعِ














المزيد.....

مِئْذَنَةُ الجُوعِ


كمال التاغوتي

الحوار المتمدن-العدد: 4780 - 2015 / 4 / 17 - 14:39
المحور: الادب والفن
    


(زُنُــوجٌ يَحْمِــلُــونَ بَاقَةً مِنَ الجَــمَاجِم)

سَلاَمٌ للرَّغِيف

وَرَطْلِهِ الخَفِيف

سَلاَمٌ للِنَّخِيل

وصَبْرِهِ الثَّقِيل

(شَبَابٌ يَبْرُدُونَ الصَّخْرَ بالمِلْحِ)

مَسَاؤُنَا رِمَالٌ نَاطَحَتْ مَعَاصِرَ السُّحُبْ

وَمَزَّقَتْ مَعَارِجَ النَّحَــامِ الدَّافِئِ الرَّصِينْ،

مَوَاقِدُ الرَّصِيفِ مَــارِدٌ مِنَ الرَّمَـادِ والتَّعَبْ

يُمَلِّسُ الرَّصَــاصَ الصَّابِئَ الحَصِيــنْ؛

سَلاَمٌ للرَّغِيف

وَرَطْلِهِ الخَفِيف

سَلاَمٌ للِنَّخِيل

وصَبْرِهِ الثَّقِيل

(بُنَيَّــةٌ عَلَى مَشَارِفِ الصَّهِيل

تُسَــائِلُ الأَبَ المَصْقُولَ بالغَضَبْ):

- لِمَــاذَا يَــا أبِي تَــجُوع

وَهَــذِهِ الرِّيَاحُ تَعْجِنُ الحُقُــول؟

- مَسَالِخُ الضِّبَــاعِ لاَ تُبِيــح

لِمَنْ غَنَّــى بِأمْسِهِ لِحُمْرَةِ الحَدِيد

وغَلَّفَ النَّهَارَ بِالهُتَافِ والصَّخَبْ

وألَّفَ الجِرَارَ جَوْقَةً مِنْ جَمْرِهِ العَنِيد.

- ألَمْ تُبَــدِّدِ الظَّلاَمَ فِي القُلُوبِ والنُّجُوع

بِكُلِّ نَبْضَــةٍ فِي قَلْبِكَ العَلِيل؟

- غَرَابِيلُ العُلُوجِ مازَالَتْ تُنَقِّبُ

عَنِ الخُيُولِ فِي حَبْلِ الوَرِيــد

- ألَمْ تَشْبَعْ سَوَاطِيرُ الأَسَى مِنَ الدِّمَـاء

ألاَ تَــرَى مَصِافِيهُمْ خَبَــايَــانَــا؟

- نَعَمْ، لَكِنَّهَــا عَنْ جُرْحِنَــا عَمْيَاء.

سَلاَمٌ للرَّغِيف

وَرَطْلِهِ الخَفِيف

سَلاَمٌ للِنَّخِيل

وصَبْرِهِ الثَّقِيل

(تَلُــوذُ بالجَـدِائلِ،

تَنُــوح)،

- فَقَــدْ تذُوبُ مِثْلَ دُمْيَتِي !

- أجَلْ بُنَــيَّــتِي،

لأَجْلِ خَطْوِكِ الحَانِي الحَنُــون

لأَجْلِ صَوْتِكِ الآتِي المَدِيــد

اُرَتِّــقُ الدُّرُوب

بِلَحْمِي

وأمْحُو وَجْهَ جَــلاَّدٍ طَــرِيد...

(جَمَاجِمُ الزُّنُوجِ تَنْهَشُ الوُجُوهَ)

سَلاَمٌ للرَّغِيف

وَرَطْلِهِ الخَفِيف

سَلاَمٌ للِنَّخِيل

وصَبْرِهِ الثَّقِيل





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,468,021,187
- أُمَّاهُ
- لِلْمَقَامِعِ حَبْرٌ يَرْقِيهَا
- مَرْثِيَّةُ السِّكِّينِ الأخِيرِ
- شُهدائِي، يَا زَوْرَقِي الدُّرِّيَّ
- كَبِيرٌ أنْتَ يَا أولاد أحمد
- إلى فِينُوس، ذَبِيحَةِ الأسْلاَكِ الشائكة
- أغَانِينَا هِي السَّبب
- فِي ذُرْوَةِ التَّسْبِيحِ
- مَا لاَ يَلْزَمُ عَلَى هذِه الأرْضِ
- دُمًى نَحْنُ لَفَظَهَا المِحْرَابُ
- رسالةُ مُعلّمٍ
- على شُرْفَةِ الجُوعِ
- عَلَى هِضَابٍ مُطَهّرَة
- كالصَّبّارِ نَحنُ، يَا زَارِعِي الرِّمال!
- يَا أَبِي اغْفِرْ لِي غَرَقِي
- قَدْ نَشْرَقُ بالحُبِّ
- كُلُّ عَامٍ وأنْتَ شَهِيد (في ذكرى ميلاد شكري بلعيد)
- صَعْقَةٌ وَاحِدَةٌ لاَ تَكْفِي
- عَنِ الغَيْرَةِ
- طرَبيَّاتٌ انتخابيّة: فِرعَوْنُ يُوسُفَ أمْ بِرْذَوْنُ كُوكَ ...


المزيد.....




- اللغة الإنجليزية الإسلامية.. دروب لقاء الدين باللغات العالمي ...
- السعودية تعتزم إطلاق أكاديميتين للفنون التقليدية والموسيقى
- لعشاق الحياة والموسيقى... حفلات الرقص تعود إلى بغداد (فيديو) ...
- شاهد: عرض أزياء للكلاب في أتلانتا
- شاهد: عرض أزياء للكلاب في أتلانتا
- القبض على مخرج سينمائي حاول إدخال مواد مخدرة بمطار القاهرة ( ...
- حكاية سرية لفتيات خاطرن بحياتهن لتذوق طعام هتلر وتجرع السم ب ...
- د. زياد بهاء الدين خلال مشاركته في فعالية “الفن الأفريقي: ال ...
- ابنة أحمد الفيشاوي توجه رسالة مؤثرة له بعد صدور حكم بحبسه
- بوراك أوزجفيت يتصدى للحملة على زوجته فهرية: عشقي لها يتضاعف ...


المزيد.....

- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - مِئْذَنَةُ الجُوعِ