أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سليمان الهواري - سكرات الحب قاتلة يا سلطانة الغياب














المزيد.....

سكرات الحب قاتلة يا سلطانة الغياب


سليمان الهواري

الحوار المتمدن-العدد: 4777 - 2015 / 4 / 14 - 21:54
المحور: الادب والفن
    


ايتها الغائبة
الساكنة قلب الحشى وجعا
ما زادك البعاد
الا حضورا يا سيدة الالم
يقتلني الاشتياق
و كل الذكرى عدم
تغيبين ..
فيصبح الكون منفى..
تغيبين ..
فتصطك جدران المدينة ..
تشكو الدروب غياب النهار ..
و تسقط القبل ذابلة
كفراشات تغتالها شهب الرحيل
تغيبين ..
فيصبح الكون مذكرا ..
الست انت انثى الارض ..
الست أنت الخصوبة ..
و انين الوديان ..
الست من تؤذنين للصباح
ان يشرق في صدر العذارى ..
الست آخر الآيات
في مصحف العشاق ..
تغيبين ..
فاحس ببرد
ليس كما البرد الذي يعرفه الناس ..
هو اقرب الى الرجفة في القلب ..
هل تعرفين ..
هو برد تلتقي فيه الضلوع ..
و لا تدفيه حرارة الشمس ..
هل تعرفين ..
هو برد تزرق فيه شفتاي ..
و احس بشيء
يشبه الرغبة بالسقوط في بئر
هل تعرفين ..
تغيبين ،،
فيحتل الوجع اسفل بطني
يتمدد حتى رؤوس الانامل
حبيبات ماء
و صقيع
تنزل في ظهري
كما حد السيف ،،
سكرات الحب اوجع يا سلطانة الغياب
تتلذذين
في اقتراف هواية الغياب
مع سبق الاصرار و الحب ،،
فاوغل في تجرع الألم ..
سما
رهجا
حنظلا
موتا زعافا
حد الفناء فيك
يا نبية الوجع
اهربي ما شئت
ستظلين امراة وحدك
و سالاحقك الى آخر المجرات
ملكت فارحمي
او لا ترحمي ..
اني
قد سميتك الغياب
سميتك الوجع و العذاب
سميتك التيه و السحاب
سميتك راجمات الضباب
سميتك التعب و الخراب
سميتك موتي
سميتك حياتي
سميتك القدر
سميتك القضاء
سميتك موعود الكتاب
*** الرباط 14/4/2015***





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,607,834,835
- ايتها الغافية في ضريح القلب
- من يعصمك الليلة مني .. يا شقية
- قصيدة مخمورة
- لعلك اليوم تاتين
- قد لا أجدني فيك
- هل انت حقا حبيبتي
- نحن اخترنا طريق الأحرار
- انت في النبيات .. ستبقين الأخيرة
- أنا اليمني ..القامة نخلة و النبض شهادة نبي
- نموت .. و يحيى اليمن
- كل الملوك غير الله صغار
- مناضلون على قارعة العبث
- هلا شممت زنابق حروفي
- يغشاني من جنونها ما يغشاني
- حبيبتي .. اني كادح اليك كدحا
- حبيبتي .. لك عشقين
- أقمت لك قداديس الحب
- ذات اشتياق بلون النار
- سلطانة الهوى رفقا
- أماه ايتها الساكنة بيت الغيب


المزيد.....




- -البيريتا يكسب دائما-... سيرة مسدس مشبوه للتونسي -كمال الريا ...
- لماذا تكشف آراؤك عنك أكثر مما تظن؟.. إليك ما يقوله الفلاسفة ...
- -عنكبوت فى القلب- لمحمد أبو زيد ضمن قائمة زايد للكتاب
- والي جهة الرباط يدخل على خط توترات الأغلبية والمعارضة بمجلس ...
- -تعبت نفسيا-... فنانة مصرية مشهورة تفاجئ جمهورها بخلع الحجاب ...
- إسرائيل تفتتح أحد مهرجاناتها السينمائية بفيلم سعودي
- في معرض دبي للطيران : توقيع اتفاقية بين شركتي مصرللطيران للص ...
- إسرائيل تعلن عن افتتاح مهرجان سينمائي بفيلم للمخرجة السعودية ...
- الكشف عن حقيقة وصية هيثم أحمد زكي واقتحام ورثته لفيلته (فيدي ...
- أحمد زكي مع أنجلينا جولي..كيف ظهر نجوم السينما المصرية مع نج ...


المزيد.....

- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني
- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سليمان الهواري - سكرات الحب قاتلة يا سلطانة الغياب