أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالله مطلق القحطاني - الكتاب المقدس إقرار بالنسخ أو إسقاط للرمزية














المزيد.....

الكتاب المقدس إقرار بالنسخ أو إسقاط للرمزية


عبدالله مطلق القحطاني

الحوار المتمدن-العدد: 4777 - 2015 / 4 / 14 - 13:34
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الكتاب المقدس يزخر بنصوص القتل للهلاك والذبح والحرق حتى للأجنة في بطون أمهاتهم ببقرها ، وبه أوامر بقتل حتى الحيوانات وحرق كل شيء والإبادة الجماعية ، نصوص صريحة بالأمر وفي العهدين منه ، الجديد والقديم على حد سواء ، هذه النصوص صريحة بالأوامر وواضحة في تبيان الشروط للقتل والقتال والحصار وأخذ الأسرى والسبايا ؛ وأوامر القتل فيها صريحة وقاطعة المعنى والدلالة عبر متنها وسياقها ولا مجال للتبرير أو التعليل الواهي المخالف لصريح منطوقها بل ومتنها ، وهنا يجعل من يؤمن بمثل تلك النصوص بين خيارين لا ثالث لهما : إما الإقرار بدمويتها ودموية إله العهد القديم لكن مع إقرار أيضا صريح بالقول بالنسخ والمنسوخ في كتابه ودون تردد ليخرج من مأزقه ، وله مطلق الحرية حينها أن يتغنى بالمحبة والنعمة في العهد الجديد بعد نسخه لعهد النقمة والدموية في العهد القديم ، بل وله أن يتغنى أيضا بالرمزية والرموز في النصوص المماثلة لها في العهد الجديد ، فهو إما أن يقر بوقوع النسخ والناسخ والمنسوخ في الكتاب المقدس فيمكنه حينها القول برمزية السيف في النصوص الدموية في العهد الجديد ، أو لا يقر بوقوعه فتسقط مزاعم المحبة والرمزية في العهد الجديد وخاصة أن كثيرا من الحدود وشريعة العهد القديم وما فيها من مباحات ومحظورات تم إسقاطها برمتها في العهد الجديد مما تدخل في خانة الحلال والحرام والجواز والمنع ، وإليك صديقي القارئ الكريم والعزيز بعض النصوص الدموية من الكتاب المقدس ومن العهدين القديم والجديد :
سفر التثنية 20 : 16 : وأما مدن هؤلاء الشعوب التي يعطيك الرب إلهك نصيبا فلا تستبق منها نسمة ما ، أمر صريح من إله الكتاب بالقدس بمجازر وإبادات جماعية ، سفر حزقيال 9 : 6 : لا تشفق أعينكم ولا تعفوا ، الشيخ والشاب والعذراء والطفل والنساء ، اقتلوا للهلاك ، الأمر واضح قتل للهلاك وأمر مباشر ، وفي إشعياء 13 : 16 : وتحطم أطفالهم أمام أعينهم وتنهب بيوتهم وتفضح نسائهم ، لا تعليق فالأمر واضح وصريح ، وبالتأكيد النصوص كثيرة في سفر هوشع وسفر يشوع وسفر صموئيل الأول وغيرها ،
وأما العهد الجديد عهد النعمة والمحبة فمنها على سبيل المثال لا الحصر أو مجرد الذكر بالأعداد ، إنجيل لوقا 19 : 27 : أما أعدائي أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي ، وفي لوقا أيضا 22 : 37 : فقال لهم يسوع : لكن الآن من له كيس فليأخذه ومزود كذلك ، ومن ليس له فليبع ثوبه ويشتر سيفا ، وفي إنجيل متى 10 : 34 : لا تظنوا أني جئت لألقي سلاما على الأرض ، ما جئت لألقي سلاما بل سيفا ، ونكتفي بهذين المثالين من العهد الجديد مخافة الإطالة والملل وإلا فهي كثيرة تماما كالعهد القديم ،
والآن الخيار الصعب المر لمن يؤمن بالكتاب المقدس :
إما الإقرار بشكل صريح وقاطع بوقوع النسخ في كتابه المقدس أي الناسخ والمنسوخ كما هو حال وقوعه في نصوص القرآن الكريم
أو أن يقر ببطلان الرموز والرمزية في الكتاب المقدس وفي العهد الجديد منه على وجه الخصوص إن لم يقر بالأول وأعني وقوع النسخ في كتابه المقدس ، وحينها تفتح عليه أبواب كثيرة ليست مبحثي الآن .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,607,229,794
- المرأة بين الإسلام والمسيحية والطلاق نموذجا
- تحرير العبيد بين الإسلام والمسيحية.
- يسوع إليشع حزقيال ما الفرق ؟!
- عيسى المسلمين ويسوع المسيحيين
- الكتاب المقدس بين التفسير الحرفي والرمزي والأخلاقي
- المسيحية بين النصوص والواقع والعقل
- قصص الأنبياء بين القرآن الكريم والكتاب المقدس 2
- مريم بين القرآن الكريم والكتاب المقدس
- المسيح الدجال بين صحيح النقل وإشكال العقل
- الجن بين القرآن الكريم والكتاب المقدس
- الإسلام جاني أم جنى عليه المسلمون ؟!
- لماذا يجب وقف العمل بالشريعة الإسلامية في السعودية ؟
- المسلم بين تقديس الشخوص وتحريف النصوص
- اللوح المحفوظ بين القرآن الكريم والكتاب المقدس
- هل التشريعات الإسلامية صالحة لكل عصر ؟!
- هل ظلم الإسلام المرأة ؟!
- وداعا أيها الحوار المتمدن ولن أنساك .
- السادة والعبيد بمنطق النصوص وسلوك الشخوص
- مفاجأة خطيرة !! من هو يسوع المسلمين ؟!!
- الإرهاب بين الإسلام والحكام !!


المزيد.....




- اتفاقية تعاون بين الهيئة الإسلامية والمركز الثقافي التركي با ...
- رفض الطائفية ونادى بعراق مدني.. الراحل عدنان الباجه جي في سط ...
- القبض على مطلوب في سلفيت صادر بحقه 7 مذكرات قضائية
- وثائق مسربة تكشف سياسة "بلا رحمة" للصين في حق أقلي ...
- الشيخ نعيم قاسم للعالم: السعودية لاتريد الوحدة الإسلامية
- وثائق مسربة تكشف سياسة "بلا رحمة" للصين في حق أقلي ...
- معرض في نيويورك يجسّد السنوات العشر لملاحقة أسامة بن لادن
- الانقلاب الإعلامي الفاشل ضد الجمهورية الإسلامية الايرانية
- البابا فرنسيس يدعو 1500 مشردا على مأدبة غداء في الفاتيكان
- نفوق الفيل -بن لادن- في الهند


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالله مطلق القحطاني - الكتاب المقدس إقرار بالنسخ أو إسقاط للرمزية