أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مريم نجمه - كان عندي حُلم














المزيد.....

كان عندي حُلم


مريم نجمه

الحوار المتمدن-العدد: 4767 - 2015 / 4 / 3 - 01:31
المحور: الادب والفن
    


كان عندي حلم ..؟
كان لديّ حلم قديم في وطني الأم الحبيبة سوريا .
كنت أهيئ وأخطط له في فكري , وأجمع المواد اللازمة الضرورية لإستمراره وتغذيته , ألا وهو إصدار مجلة ثقافية تراثية تربوية عامة , بروحية نسوية تحررية , تخدم الفكر والتطلعات الديمقراطية التحررية للمرأة والمجتمع عامة .
مع الأسف , لم يتحقق ذلك الهدف والكثير من المشاريع التربوية والوطنية المُبتكرة والمخبأة الأخرى - ما تزال .
بوجود النظام الديكتاتوري الأسدي وسياسة الحزب الواحد , وأجهزة القمع المسيطرة على كل كلمة وهمسة خارج أسواره وأقفاصه , وغياب أي نشاط ثقافي سياسي مخالف لثقافة النظام الإستبدادي العسكري ..

ولكن , بعد كل هذه المسيرة الكفاحية والتربوية والثقافية في كثير من محطات المنفى والغربة والإقامة , استطعت هنا في هولندة وطني الثاني الذي أحبه وأحترمه , والحمد لله استطعت أن أنقل وأنشر بعض أفكاري وتجاربي الثقافية والتربوية بعد ثورة الِنت عبر أقنية الإعلام الرقمي ووسائل التواصل الإجتماعي الثلاث على :
منبر الحوار المتمدن - أولاً
على صفحات الفيس بوك
وعلى صفحتي الخاصة ( الصرنوبة ) -
اّمل أن أكون قد أعطيتُ لحياتي معنىً , وخدمت شعبي ووطني وعائلتي , وبالتالي البشرية جمعاء .
فنحن اليوم نسبح في عالم عولمي مفتوح دون حواجز وموانع , وحرية النشر والرأي والتعبير والكتابة مُتاحة لكل إنسان على وجه البسيطة ..
محظوظون إذاً , فنحن لا نكتب في هذا العصر الجديد 21 , للاصدقاء فقط بل للإنسانية جمعاء ....., ومن الممكن بعد عقود من الزمن أو أقل , أمام ثورات العلم واكتشافات الفضاء أن تصبح حتى هذه الكتابة الرقمية في العالم الإفتراضي من التُراث , أي طريقة قديمة من يعلم ..!؟
تحياتي للقراء
مريم نجمه





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,554,394,634
- ردّ على مقال الكاتب غسان صابور
- مّن صنع الثورة ؟ من اليوميات - 83
- المرأة .. الطاقة الثورية الخلاّقة !
- ثورة شعب لا ثورة حزب ولا ثورة نُخب - 82
- تساؤلات قديمة جديدة ؟
- من كل حديقة زهرة - 90
- شو في ما في ؟
- باقة ورد من حديقة أذار
- الأحرار هم قادة العالم . الكتّاب هم أنوار الله على الأرض - م ...
- رسالة للحوار ..
- فكرة , وسؤال ..؟
- أفكار وخواطر في كل اتجاه ؟
- بدون عنوان - من المذكرات - 2
- أسماء المساجد في سوريا - دمشق أولاً - 2
- لا أحد فوق النقد .. والمساءلة : من اليوميات - 80
- العدالة تصرخ - من يوميات الثورة المستمرة - 79
- مساجد سوريا - دمشق لوحة معمارية تاريخية - 1
- تكلمي يا الاّم البشرية , من اليوميات - 78
- بدون عنوان .. من اليوميات - 1
- الطبّ الشعبي في صيدنايا , واوائل الأطباء ؟


المزيد.....




- بالفيديو... أول تعليق للسيسي على فيلم -الممر-
- -أسرار رسمية- فيلم يروي قصة مخبرة حول -غزو العراق-
- بلاغ وزارة الخارجية واستقالة مزوار تربك أجواء الندوة الدولية ...
- واقع العلم الشرعي وتحديات الثقافة الرقمية
- سينمائي عراقي يهدي جائزة دولية لضحايا الاحتجاجات العراقية
- وسط مشاركة كبيرة.. انطلاق فعاليات جائزة كتارا للرواية العربي ...
- مهرجان لندن السينمائي: -قرود- المخرج الكولومبي إليخاندرو لان ...
- السيسي عن فيلم -الممر-: -محتاجين فيلم زي ده كل 6 شهور.. شوفت ...
- هذا هو بلاغ وزارة الخارجية الذي أطاح بمزوار من رئاسة الباط ...
- السيسي عن فيلم -الممر-: -محتاجين فيلم زي ده كل 6 شهور-


المزيد.....

- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مريم نجمه - كان عندي حُلم