أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد حران السعيدي - الذيل ... حين ينطق














المزيد.....

الذيل ... حين ينطق


حميد حران السعيدي
الحوار المتمدن-العدد: 4745 - 2015 / 3 / 11 - 22:46
المحور: الادب والفن
    


أنا معه...
وحيثما سار خُطاي تتبعه
أعبِدهُ أمدَحهُ أُصانعه
وإن سُئِلتُ مَن أنا ...
فأنني خُلِقتُ كي أكون تابِعَه
... ماضَرَ لو قيل بأني إِمعه
أنا معه ....
مولاي هذا شرفي أن أسمعه
خزينة البِلاد تحت أمره
وكُلُ مافي وطني بأجمعه
يلذ لي أن تَسِموني ضله
فرفقة ألأسياد عِز المنفعه
....
يُبعِدُني عنه المنام ويلتي
قاتل الله وثير مِخدَعه
لكُثرِ ما لازمته قيل بأني مثل كلب جوعه
..........
موظفٌ أنا هنا ..
وضيفتي : المدح وحمل الأمتعه
جَلً مقام سيدي ما أرفَعَه
ضميرهُ ما أنصعه
وصدرهُ ما أوسعه
:
:
وشعبه ما أطمعه
يطلب مِنهُ أن يكون طوعِهِ لأنه قد بايعه
وبعضهم يشتمه لأنه قد رَوًعه
وبعضهم يَذمهُ لأنه قد جوعه
ياويلكم من أمة لاترتقي
كؤوسكم بالحقد دوما مُترَعَه
ضغائنٌ شنيعةٌ وموجِعَه
أَمِنةٌ مِنكم عليه إن كلكم بالحبرِ زان إصبِعه ؟؟؟
أتَطمعون بالطحين إذ سَمِعتم جعجعه ؟
ماذا تُراه سوف يُعطي أهله إن وَضَع ألأيراد بينكٌمُ ووزعه ؟
فأجور مسكن يصطاف فيه أصبحت مرتفعه
وأتَمَ ما أحل الله شرعا أربعه
أم إنكم تبغون أن يَعيش مثلكم في حَرَكم وقَرَكم حتى يلاقي مصرعه !
أما كفاكم أن عمره مجاهداً من أجلكم قد ضيعه
:
:
أنا الذي في صحبة ألأسياد دوما مرتعه
أنصحكم إصغوا الى نصيحتي كي تنالوا منفعه
فسيدي من يثقب التاريخ في مِزاجهِ ..
وفي مِزاجهِ يُرَقِعَه
وسيدي مِزاجه شريعة مُشرًعه
يُديرُ أمركم بها من خارج الحدود ...
من منتجعه
من حيث جنسيته ألأخرى بأرض ممتعه
:
: أتعبتموني ويحكم إذ تسألوني عن إتفاقٍ قد أقرهُ تجمعه
لا أفهم القرار ... لست صانعه
لكن لي غريزة تدلني مكتنز الثدي ... وكيف أرضعه





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,054,397,215
- البرلمان ... والهرطمان
- يالثارات حقوق ألأنسان المقتوله !!
- القريب من المنبر (ربحان)
- كيري والظروف .... وحسابات (مكطوف)
- أرواح ... وتماثيل :
- (كهوة الخاوجيه)... وأطماع إحدى الكتل السياسيه
- عتب
- أليك يامن اتعبتني
- ألف عافيه ... بس إسكت
- موت الضمائر ليس من الكبائر
- شيوصلنه ...(بهالزلك) ؟
- الشباب والضياع
- مسلوت ابو مسعور وتقلبات الدهور
- إحسبوا نعمة الله
- وَفَقَ الله السيسي
- هل العراق جريح أم مجروح بأيدي أهله ؟
- حوار مع الموت
- أصحاب الفخامه (وكلشي وكلاشي)
- ويكولون عدكم زلم
- فرقونا أيدي سبأ


المزيد.....




- فنانة خليجية تضع مولودتها الاولى من زوجها الأمريكي واسمها غر ...
- معرض الكتاب الكويتي يلفظ مدونا إسرائيليا ويؤكد عروبة القدس
- مشروع القانون المالي على طاولة مجلس المستشارين
- شاهد... فنانة سعودية تنشر فيديو لها من داخل مستشفى الولادة
- عيد الاستقلال: المغرب يحتفل بصفحة مجيدة من تاريخه
- فنان يخطط لتدمير لوحة لبانكسي بعد شرائها مقابل 730 ألف دولار ...
- هذه السيناريوهات الممكنة لطرد البوليساريو من الاتحاد الافريق ...
- فنانة خليجية تشن هجوما قاسيا على الرجال (صورة)
- بتأثر كبير.. دريد لحام: لو وطني بردان أنا تيابه.. ختيار أنا ...
- رسالة بوتفليقة لجلالة الملك تتجاهل الدعوة المغربية للحوار


المزيد.....

- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم
- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج
- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد حران السعيدي - الذيل ... حين ينطق