أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن يوسف عبد العزيز - انا تلك القحبة














المزيد.....

انا تلك القحبة


حسن يوسف عبد العزيز

الحوار المتمدن-العدد: 4741 - 2015 / 3 / 7 - 18:09
المحور: الادب والفن
    


لست مريمكم العذراء .لست واحدة من محظياتكم
لست عاهرة في معبدكم المقدس
انا تلك القحبة التي تخدش ستائر فضيلتكم
،انا تلك القحبة التي تلعنونها في نهاركم
وتحترقون على طيف جسدها في خيالاتكم
انا تلك القحبة التي حين ترونها تبسملون وتحوقلون وتستعيذون بالإله منها
انا شيطانتكم الملعونة في كل كتاب ،وفي كل خطاب ،وعلى كل منبر
انا كعبتكم التي تطوفون حول نهديها سبع وحول خصرها سبع
ثم تقفون على أردافها لترجمونها بأحجار عفتكم الزائفة
انا قحبتكم بطلة أحاديثكم الهامسة ،وأوراقكم السرية المخبأة في الأدراج
انا تلك القحبة التي تستفزكم عيونها المعلقة بأستار السماء
عيونها التي تريدونها دائما منكسة في الارض
انا تلك القحبة التي تعشق بلا أوراقكم الثبوتية.بلا توقيعات كهنتكم و مشايخكم
انا تلك القحبة التي تخبئ بين فخذيها شرفكم وعاركم /حروبكم ،انتصاراتكم وهزائمكم /إيمانكم وكفركم وأحلامكم السفاح
انا تلك القحبة التي تصطفون على بابها مشدوهون مجذوبون كالمهابيل
انا تلك القحبة التي على سريرها يتهاوى الأنبياء والأولياء والآلهة
انا تلك القحبة التي منحتكم الحياة والتي تمنحونها الموت في شوارعكم كل دقيقة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,062,952
- فاطمة
- ذكرياتى(الجوع)
- ذكرياتى (تحطم اليوتوبيا)
- كنت محرضا
- خروج المرأه للفضاء بدون محرم حرام
- يهوذا لم يمت
- بلاد القهر والكبت
- فى عالمنا الشرقى
- قتلو جميله
- اذا اردت ان تكتب
- مذكرات طفله خلف النقاب
- اعلن كفرى
- انتظرتك
- ملحمة الحرب والحب
- كنت احبك
- هولاء
- الشيزوقيراطيه هى الحل
- همهمات طفوليه
- ساحة المعبد المقدسه
- الكلمه ذات الاربع احرف


المزيد.....




- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...
- رحيل الفنان الكوميدي الليبي صالح الأبيض
- بالصور.. نجمة مصرية في ضيافة -الهضبة- والشربيني
- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- بعد وفاته بساعات... والد الفنان أحمد مكي يظهر لأول مرة
- استثمارها ماديا أو فكريا.. هكذا تحدث الفائزون بجائزة كتارا ل ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن يوسف عبد العزيز - انا تلك القحبة