أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فواز قادري - مدائح يوم جديد














المزيد.....

مدائح يوم جديد


فواز قادري

الحوار المتمدن-العدد: 4705 - 2015 / 1 / 31 - 18:33
المحور: الادب والفن
    


أيّها الشاعر ماذا تفعل بكل هذه المدائح التي لديك؟
إن تأخّرتْ قيامتك فلا تعد إلى كفنكَ
نواقيس تقرع في رأسك ومارشات حرب قائمة
لا تنحسر وأنت تتحسّر مجروح القلب ومقيّد اللسان
ثمة حياة بكامل زحامها تنتظر في بقيّة الطريق
وموتى مازالوا يدّخرون شيئاً من الأنفاس
موتى ينوون القيامة حين تسنح فرصة أرواحهم
أنظرْ على بعد نزهة فوق الثلوج فرح يخلع الفؤاد
يقشّر ولد صباحك من سواده بضحكة
وتقهقه صبية وهي تركض بكل جمالها
تنتشي الأرض تحت أقدامها وتغار منها السماء.


لا تقف مكتوف القلب في القيامة ولا تبتئس
هيّئ حزمة جديدة من المدائح والمراثي
لبلادكِ تتمطّى وتنهض من دمارها وهي رميم
مديح وردة الصباح الاخيرة وهي تتنفسّ الشمس
رثاء خيول نزفت أقدامها من وعورة الطريق
وتجرّحت حناجرها من حرقة الصهيل.

كل صباح على أيّ حال كنتِ
في المدائح والمراثي صباح الخير
مع كل دمعة خفيفة أو غزيرة
مع الثلوج والعواصف في الطقس الهادئ
في الصحو وسطوة الغيوم صباح الخير
مع زخّات الرصاص والقذائف وزخّات الألم
مع ارتجاف البدن من البرد والخوف صباح الخير
مع القبلة والعناق وتلويحية الأيادي في الوداع
مع ماء المطر وماء الغدران والسواقي وماء القلوب
مع انكسار أعناق السنابل وبكاء الحقول
في فزز الخائفين وفزع الصغار صباح الخير
يا من انقطعت أنفاسها كالموتى
وجرى دمها كالماء صباح الخير
صباح الخير يا أمّ الثواكل واليتامى
تتفتّح من أجلكِ مدائح الكون كالزهور
وتتزاحم من أجل شهدائكِ المراثي على باب الخلود
يا من لا يليق بها غير الصباح بكل أحواله
صباح الخير كل صباح
إلى أن يحين صباحكِ يا بلادي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,668,115
- صرخات
- أفكار
- الشعراء الذين شبعوا موتاً
- سنة وجع جديدة
- اكتمال ثلاثية القيامة السورية على الورق.
- أمر بسيط
- جرائم داعش في سورية وصحّة استخدام كلمة -قرآن- في الأدب.
- اختباء الأمكنة في حقائب الغرباء
- أخضر الحلم أخضر
- ألعاب صبيانيّة
- يوم الطفل السوري في ميونيخ
- ورود الأمل.
- صمود
- الذي يحدث ليس قابلاً للتصديق!
- هذه سوريتنا يا أولاد الضّباع.
- يحقّ لها أيضاً أن ترتاح الجسور
- رسائل
- أحوال عينيكِ هذا المساء
- زيد الرحباني طلع فالصو يا محمود.
- أمكنة


المزيد.....




- سينما الحمراء.. عندما كان في القدس مكان للترفيه
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- لقاء بالرباط لانتقاء مستشاري حكومة الشباب الموازية
- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي
- تونس... 22 دولة تشارك في الدورة الثانية للملتقى الدولي لأفلا ...
- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فواز قادري - مدائح يوم جديد