أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمير عبدالمطلب - حكايات عقل














المزيد.....

حكايات عقل


أمير عبدالمطلب

الحوار المتمدن-العدد: 4705 - 2015 / 1 / 30 - 17:10
المحور: الادب والفن
    


حكايات عقل
تأملت في ذات الوجود
حتي تفكرت واحترت
وتهت في العولم والاحوال
دخلت دروب الشيطان
وصاحبت الملائكة
رأيت الانوار وشاهدت الظلمات
سامرت جبرائيل وتجادلت مع ابليس
تحديت عزرائيل ان يقبض روحي دون ان اعرف الحقيقة
رأيت نور الحقيقه لمحت قبس منه
قالت لي ملائكة السماء الحقيقه محجوبة
تحديتهم ،،قلت لا ليس بيني وبين الحقيقة حجاب
حملت قلمي ولوحي لاعرج الي الحقيقة رغم منعي عنها
صعدت علي سلم الحكمة حتي وصلت الي معبد الحكمة رأيت تحوت يجلس وسط تلامذته
التزمت الصمت وانصت سمعت وذقت وفهمت وسجلت في لوحي
ثم سألته ايها الكاهن الاكبر والمعلم الاعظم كيف الوصول ؟قال لي اعلم انك مركز الكون وسر الوجود وعقلك هو عرش الوجود ولكن عليك ان تشرب من نهر الخلود لتخلد
تفكرت وسبحت بعقلي الي ان صعدت للهيولي ورأيت ارضا بها نهر عظيم الكل يطوف حوله ويشرب منه
لحظة الكل يحملون الحكمةانه اذا نهر السر والحكمة
فشربت منه الكلمات
وقالي لي احدهم هنيئا لك فقد اصبحت خالدا
واصبحت فلكا في الوجود تدور حوله الخلائق
اصبحت مربوبا من ارباب الحكمة والان اكمل مسيرة الوجود واعطي علمك لعوالم البشر السفليه لترقي الي ارض الخلود والابديه ¤فلما شربت من نهر الحكمة ووصلت لسر الاسرار نزلت الي فلك الارض
وقال لي العقل انت ردائي وجسدي
انت رسمي وماهيتي
انت مكاني وانا زمانك
انامفتاح سرك وانت سر ذاتي
فقلت يامربوبي علمني حكمة ذاتك
واوصلني لمقام صفاتك
حتي افهم كلمات ذات اسمك
فقال لي عليك بلوجوس الحكمة
انه قلبك فطوف حوله فهو سري المكنون
فطفت حتي كلت قدمي
وانا اهتف لبيك ربي لبيك
فقال عقلي احسنت احسنت
ثم نادي علي تحوت وقال لقد دخلت محراب اللوجوس فعليك بالوضوء
قلت كيف
اقال اغتسل في نهر الكلمة والنور فانه طهارة من ذنوب الجهل فتوضأت واغتسلت
ثم دخلت محراب الوجوس
رايتهم يصلون للعقل فتعلمت صلاتهم
واخذت عهدهم واصبحت في ركبهم





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,472,486,618





- بالفيديو.. مفاجأة أمل عرفة لجمهورها بعد قرار اعتزالها!
- عرض مسرحي عن -الهولوكوست- يثير جدلا في مصر
- بعد 20 عاما من أول أفلامه.. ماتريكس يعود بجزء رابع
- -عندما يغني لوبستر المستنقعات الأحمر- تتصدر نيويورك تايمز
- من هو الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ؟
- كيف يواجه الآباء استخدام الأطفال المفرط للشاشات؟
- مستشرق روسي يحوز جائزة أدبية صينية
- سيرة شعرية مليونية.. ماذا بقي من تغريبة بني هلال؟
- -دخل للمعسكر وسحبه بعيدا-.. دب يقتل فنان فرنسي
- موسيقى في العالم الافتراضي


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمير عبدالمطلب - حكايات عقل